دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 29/10/2017 م , الساعة 12:38 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

مسرحية الحصار.. كوميديا في زمن التهريج.. وإبداع الفنان محمد الصايغ

مسرحية الحصار.. كوميديا في زمن التهريج.. وإبداع الفنان محمد الصايغ

بقلم - عبدالله علي ميرزا محمود :

منذ زمن طويل وأنا لم أحضر للمسرح لمشاهدة مسرحية، ففاجأتني رغبة بحضور مسرحية الحصار المُقامة على مسرح قطر الوطني، فتوجهت للمسرح ويدور في خاطري أنني سوف أشاهد عرضاً أقل من المتوسط وربما تهريجاً وبعض النكات، وبذلك تنتهي المسرحية، وعند جلوسي في المسرح تشاءمت أكثر لقلة الحضور. لكني تفاجأت بمسرحية سياسية كوميدية، فعلاً بها قصة متسلسلة ومضمون وأحداث لواقع عشناه في أزمة خليجية آلمتنا وأضحكتنا وشر البلية ما يضحك. لست خبيراً بالنصوص والإخراج وكوني من عامة الجماهير ومشاهداً عادياً أحببت أن أنقل رأيي الشخصي في هذه المسرحية.

في رأيي الشخصي أعتبر المسرحية جيدة مقارنة بما نشاهده من تهريج على المسرح في أغلب المسرحيات وشخصياً أعتبر بطل المسرحية الذي خطف الأضواء وأمتع الجمهور بأدائه العالي وخفة دمه وإتقانه للدور لدرجة التصديق هو الفنان محمد الصايغ الذي لعب في المسرحية ثلاثة أدوار، أبدع فيها جميعاً وأتقن وامتلك خشبة المسرح بأدائه الرائع والمتقن للشخصية، فمثّل في البداية دور المدرس الخصوصي المصري الجنسية، أجاد الدور واللغة والحوار والإحساس بالشخصية فنقل للمشاهد فعلاً هذه الشخصية وأوصلها وأعطاها حقها في الأداء حتى باللبس وطريقة المشي والهيئة الجسدية فأمتعنا وأضحكنا، بعد ذلك لعب دور الشخصية الإماراتية فأتقنها أشد الإتقان لدرجة التصديق بأنه فعلاً شخص إماراتي الجنسية ومتزوج من قطرية فأبدع بهذا الدور بشكل كبير جداً وأضحك الجمهور بأسلوبه وخفة دمه وموقف هذه الشخصية من الحصار بطريقة كوميدية رائعة، لقد أضحك الجمهور على موقف وفعل وأسلوب وليس تهريجاً أو إضحاك الجمهور على شخص معين فهنا أعتقد تكمن قوة النص وحبكة القصة من جعل الجمهور يضحك ويستمتع بموقف وفعل أو حوار وليس تهريجاً أو بكلام واستهزاء من شخص أو جنسية فنقل لنا بإتقان وخفة دم وأسلوب كوميدي راقٍ ردة فعل من يجبر على مقاطعة أهله في هذا الحصار، وآخر أدواره في المسرحية لعب دور الشخصية الإيرانية وكعادته أتقن الدور من جميع النواحي، أداء كوميدي متقن وراقٍ وخفة دم وأسلوب رائع يذكرني بأسلوب الفنان الكوميدي القطري القدير علي سلطان أمده الله بالصحة والعافية.

برأيي الشخصي المسرحية بشكل عام جيدة ولا تخلو من التهريج في بعض المشاهد ولكن قصتها وإخراجها وأداء الممثلين فيها كان ممتعاً، وأعتقد أن المخرج أخطأ في اختيار الكويتية عائشة البدر باعتقادي الشخصي هي غير مؤهلة للتمثيل، وقلة الحضور ربما من ضعف الدعاية والإعلان عن المسرحية أو ربما بما أنه آخر أيام العرض.

كلمة أخيرة: شكراً لأبطال مسرحية الحصار، ولكل فريق العمل أمتعتمونا بعمل جميل.

وشكراً للفنان محمد الصايغ.. أنت بطل العمل.. كوميدي من الطراز الأول، أتمنى لك المزيد من النجاح.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .