دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
آخر تحديث: الاثنين 15/8/2011 م , الساعة 3:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
"إزدان" تستضيف محاضرة الشيخ وجدي غنيم في فن تربية النفس
المصدر : وكالات خارجية

الدوحة - الراية:
تناول الشيخ وجدي غنيم فن تربية النفس وعرض الداعية غنيم في محاضرته التي تأتي في سياق مهرجان "بشائر الرحمة" الذي تنظمه مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله آل ثاني للخدمات للأعمال الإنسانية (راف)، أحدث التجارب والممارسات في فن تربية النفس، والارتقاء والسمو بها إلى ما يري الله عز وجل، وبدأها الشيخ وجدي غنيم بالتعريف بمفهوم التربية وتطرق إلى الآثار التي يمكن أن يجنيها الفرد والمجتمع من خلال تربية النفس على الوجه الذي يرضاه الله وعلى نهج وسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وتحدث الشيخ وجدي غنيم عن الأسلوب الذي ربى به الرسول الكريم أصحابه وكيف أثر على حياتهم وأفكارهم وحولها من عبادة الأوثان والشهوات إلى عبادة الله وحده لا شريك له. وضرب الشيخ الداعية وجدي غنيم بعض الأمثلة التوضيحية إلى طريقة تربية النبي أصحابه، فتحدث عن تحريم الخمر ومراحله، ابتداءً من تحريمها في البداية قبل مواعيد الصلوات حتى لا يقرب المسلم الصلاة وهو سكران إلى الحديث عن كون إثمها أكبر من نفعها، ثم أتى التحريم القاطع لشرب الخمر.

تحدث الشيخ عن آثار تربية النبي على نفوس أصحابه، وكيف حوّل عقولهم من عصبية الجاهلية إلى سماحة الإسلام وضرب لذلك مثلاً لتولي أبو بكر الخلافة، وكيف كان حديثه الأول للناس الذي أمرهم فيه بإعانته إن أصاب وتقويمه إن أخطأ. وأشار الشيخ إلى الآثار السلبية لضياع التربية السليمة في مجتمعاتنا، وكيف أثرت على نفوسنا وعقولنا وعلى مجتمعاتنا الإسلامية في الآونة الأخيرة،

وتطرق لما حدث في بلداننا العربية والثورات التي اندلعت فيها بسبب جهل حكامها واستبدادهم في التنكيل بشعوبهم التي خضعت لظلمهم طيلة عقود. وفي سؤال للشيخ عن الآثار السلبية التي يسببها معلمو المدارس في نفوس تلاميذهم وكيفية تفادي هذه الأخطاء من قِبل الآباء والأمهات، قال الشيخ: إن الأب والأم لهم الأثر الأكبر في حياة الأطفال ونفوسهم لذا فعليهم أن يتعاملوا بحرص شديد في تربية أبنائهم، وأن تكون هناك رقابة على تصرفات أطفالهم وتحركاتهم حتى يصلوا بهم إلى التربية الدينية السليمة.

وأضاف الشيخ أن ضياع المبادئ في المجتمعات الغربية جعل منها مجتمعات ساقطة لا تخشى غير القانون، فهم يعيشون بلا رقيب، وتحدث الشيخ عن ضياع هوية المسلمين في المجتمعات الغربية نظراً لتأثرهم بشكل كبير بقيم وعادات هذه المجتمعات. وفي تعليق حول الفعالية، أوضح الأستاذ ناصر الجابر ريس الخدمات اللوجيستية والتطوير الإداري بشركة إزدان العقارية، بأن الفعالية تأتي في إطار التنسيق والتعاون المشترك مع مؤسسة ثاني بن عبدالله آل ثاني للأعمال الخيرية (راف)، لإقامة بعض الفعاليات الرمضانية المشتركة، مبدياً شكره العميق للجهود الطيبة التي تقوم بها المؤسسة في المجال الديني والخيري والاجتماعي.

لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
 
* أساسي
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .