دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 19/5/2017 م , الساعة 12:56 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

سمو الشيخ محمد بن خليفة رئيس نادي السد يؤكد:

كلنا فائزون بشرف مصافحة صاحب السمو اليوم

التنافس بين السد والريان أمر طبيعي ومشروع .. والفريقان يستحقان الوصول للنهائي
كلنا فائزون بشرف مصافحة صاحب السمو  اليوم

الدوحة – الراية

أكد سمو الشيخ  محمد بن خليفة ال ثاني رئيس مجلس ادارة نادي السد  أنه لا يوجد خاسر فى المباراة النهائية  على كاس حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد ال ثاني أمير البلاد المفدى ،والجميع فائزون فى نهاية اللقاء بصرف النظر عن اسم الفريق الحاصل على اللقب الكبير.

 

وقال سمو الشيخ محمد بن خليفة ال ثاني فى تصريحات  لموقع قنوات الكاس قبل ساعات على انطلاق المباراة النهائية بين السد والريان : اقامة المباراة النهائية فى حضور  سيدي سمو الامير المفدى شرف كبير لمسؤولي ولاعبي السد والريان ، وكلنا فائزون بنيل شرف مصافحة حضرة صاحب السمو  الامير المفدى اثناء مراسم التتويج ، واعتبر  هذا الامر فخر للجميع ، واتمنى ان تخرج   المباراة بصورة  تليق بسمعة الكرة القطرية ، وان يقدم السد والريان  نموذجا راقيا فى الاداء الفنى ويعبران بشكل واقعى عن حجم الاهتمام باللعبة الشعبية الاولى على مستوى العالم في قطر.

 

واضاف سمو  الشيخ  محمد بن خليفة ال ثاني :  التنافس بين السد والريان امر  طبيعي ومشروع ، والفريقان يستحقان الوصول الى المباراة النهائية لاغلى الكؤوس  الكروية القطرية ، ومن  حق كل ناد ان يبحث عن التتويج باللقب ، ومثل هذا النوع من المباريات يتم حسمه على ارض الملعب ، وعلى لاعبى الفريقين الفخر والاعتزاز بانهم وصلوا الى النهائى وسيلعبان امام عشرات الالاف من الجماهير وبرعاية كريمة من حضرة صاحب السمو الامير المفدى .

 

وحول اقامة المباراة على ستاد خليفة  كاول الملاعب الجاهزة لاقامة مباريات كاس العالم 2022 فى قطر قال  سمو الشيخ محمد بن  خليفة ال ثاني  رئيس نادي السد : نحن  داخل نادى السد  نفتخر باننا سنكون طرفا فى اول مباراة  تقام على ستاد خليفة الدولى بعد تطويره  ليكون احد الملاعب المستضيفة لمونديال  قطر 2022 ، واقامة المباراة النهائية   على هذا الملعب بالحلة الجديدة التى  اصبح عليها حاليا يعد رسالة الى العالم  كله بان قطر  تمضى قدما على طريق تنفيذ المشروعات العملاقة  لكاس العالم ، وان قطر على قدر التحدى دائما فى المناسبات الكبيرة ، ونحن قادرون على  تحقيق الانجازات الرياضية بشكل مستمر ، ومباراة  بحجم نهائى  كاس سمو الامير وبين  ناديى السد والريان وبحضور عشرات الالاف من الجماهير وعلى ملعب  هو اول ملاعب  كاس العالم الجاهزة  فى قطر يعتبر حدثا لن ينسى وسيقدم صورة   واضحة لكل العالم  عن قطر وقيادتها  وقدرتها على كسب التحديات مهما كانت صعوبتها .

 

واختتم سمو الشيخ محمد بن  خليفة كلامه قائلا : نامل التوفيق للاعبي الفريقين سواء فى السد او الريان ، وكما قلت لا يوجد خاسر بين الفريقين بل  بالعكس الوصول  الى النهائى ومصافحة سيدي سمو الامير اكبر المكاسب ، ودعونا جميعا نكون متفائلين بان الحدث الكبير سيحقق العديد من المكاسب للرياضة القطرية  بشكل عام .

 

 

رئيس النادي تابع تدريبه الاخير أمس باستاد خليفة

الزعيم في قمة الجاهزية للنهائي

متابعة – حسام نبوي

بحضور سمو الشيخ محمد بن خليفة أل ثاني رئيس نادي السد اختتم  أمس الفريق الأول لكرة القدم بالنادي استعداداته لمباراته الهامة امام الريان والتي ستقام مساء اليوم بنهائي كأس الأمير على استاد خليفة الدولي  وخاض الزعيم مرانه الأخير أمس على ستاد خليفة والذي حرص خلاله الجهاز الفني بقيادة البرتغالي فيريرا على وضع اللمسات الأخيرة على الفريق قبل اللقاء وتجهيز قوته الضاربة للقاء الهام  ، وحرص فيريرا على أن يخوض الفريق مران خفيف أمس والاكتفاء ببعض التدريبات المهارية الخفيفة والتى تنوعت بين الدفاعية والهجومية، وذلك من أجل تجنب إرهاق اللاعبين أو تعرض أي لاعب لإصابة مفاجئة، خاصة أن الفريق كان قد كثف استعداداته الأيام الماضية .

 

وقام الجهاز الفني السداوي بالتركيز على بعض النواحي الدفاعية مع لاعبي خط الدفاع من أجل إيقاف خطورة ثلاثي الهجوم الرياني المتمثل في جارسيا وتاباتا وسبستيان  وتعطيل القوة الهجومية للريان، كما ظهر تركيز فيريرا على عملية الانتقال السريع من الحالة الدفاعية إلى الهجومية من أجل تشكيل الهجوم الضاغط السريع، وهو الأمر الذي تألق فيه بشكل واضح الإسباني تشافي هيرنانديز والجزائري يوغرطة حمرون، حيث يتميز تشافي بدقة تمريراته سواء للعمق الهجومي أو للأطراف، بالإضافة إلى أن حمرون يتميز بانطلاقاته السريعة وقدرته على المراوغة تحت ضغط بجانب درجة التفاهم الكبيرة بينه وبين رأس الحربة الخطير بغداد بونجاح، بالاضافة الى انطلاقات الهيدوس وتمريرات علي أسد وهو الأمر الذي يكشف مدى حرص المدرب فيريرا على خوض اللقاء بطريقة متوازنة تجمع بين الدفاع والهجوم، وهي الطريقة التي أعتاد عليها الزعيم طوال الموسم .

 

وعقب المران أعلن المدير الفني قائمة اللاعبين المرشحين للمباراة وضمت القائمة 18 لاعبا وهم: (سعد الدوسري، مهند نعيم، عبدالكريم حسن، مرتضى كنجي، حسام كمال، حامد اسماعيل، محمد كسولا، تشافي، حمزة الصنهاجي، على اسد، يوغرطة حمرون، بغداد بونجاح، حسن الهيدوس، مشعل الشمري، أحمد بدر سيار، سالم الهاجري، إبراهيم ماجد، بيدرو) ومن خلال القائمة التي أعلنها البرتغالي فيريرا يظهر مدى حرص المدرب على وجود حالة من الاستقرار على التشكيل وطريقة اللعب، حيث من المتوقع أن يخوض السد اللقاء بنفس التشكيل الذي خاض به مباراته الاخيرة أمام الجيش .

 

الجدير بالذكر انه  ظهر بوضوح ارتفاع المعنويات على لاعبي السد خلال استعداداتهم للقاء المرتقب في ظل الإصرار الكبير على حسم هذه المواجهة والتتويج باللقب الغالي وتحقيق الفوز الثانية هذا الموسم  بعد الفوز بكأس قطر , وتعويض خسارة لقب الدوري . 

 

هذا ودخل عيال الذيب مع نهاية المران الأخير أمس في معسكر مغلق بفندق وستن حتى الذهاب لملعب المباراة، وذلك من أجل زيادة تركيز اللاعبين وإبعادهم عن اي ضغوط لاسيما وان المواجهة التي سيخوضها الفريق اليوم لن تكون سهلة ويسعى الجهاز الفني السداوي إلى أن يكون اللاعبون في قمة الجاهزية الفنية والبدنية خلال اللقاء.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .