دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 11/3/2017 م , الساعة 12:10 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

من أكثر بقاع العالم جمالاً

الدومينيكان.. أرض الأحلام

وصفها مكتشفها كريستوفر كولومبوس بأنها أحلى جزر العالم
في ستو دومينغو مدينة حديثة ومتاحف لجذب السياح
طبيعة استثنائية تناغمت روعة مع الثقافات المتنوعة والغنية
تجربة السفر للدومينيكان تتكامل بكافة عناصرها المثيرة
جمال الطبيعة يفرض عليك الانقطاع عن العالم الخارجي
الدومينيكان.. أرض الأحلام

مواقع التراث العالمي تشكل عنصر جذب للسياح

سانتياغو مدينة تاريخية وأكثر ثراءً حتى من عاصمة البلاد

ترجمة وإعداد - كريم المالكي:

جمهورية الدومينيكان من بقاع العالم الجميلة جداً، التي مَنَّ الله عليها بطبيعة استثنائيّة تناغمت روعة مع الثقافات الغنية المتنوعة التي يمتلكها هذا البلد. لذا لا يمكن لزائر الدومينيكان التي تقع في البحر الكاريبي، وهو ينقل خطواته هناك، إلا ويعيش متعة لا توصف في وجود أكثر من عنصر جذب، الأمر الذي يجعل تجربة السفر لدى عشاق الرحلات تتكامل بكل عناصرها المثيرة.

وتتجلى قدرة وإبداع الخالق في هذه الأمكنة التي لا تزال الطبيعة البكر تنادي بقوة من يعشق جمالها بالاستمتاع حيث الوديان الممتلئة بالمياه الدافئة والبحيرات التي تحوي المياه المعدنية، وهناك الأنهار التي يصل عددها إلى 365 نهراً والتي تنساب مياهها الرقراقة بهدوء لتصل البحر، وهناك أيضاً المتنزهات الوطنية، والنباتات المورقة التي تعرش بشكل يكاد يكون خيالياً.

وتتكاثر في الدومينيكان مواقع التراث العالمي المسجلة في اليونسكو. وتكتمل لوحة الجمال بدفء المكان والخضرة الوارفة والمياه الفيروزية والشواطئ الرملية البيضاء. وسنقدّم هنا بعضاً من أجمل أماكن الدومينيكان.

رحلة لن تنسى

الذهاب للدومينيكان يعني رحلة لن تنسى لاستكشاف مخزونات الطبيعة، والتمتع بأماكن الغوص التي لا مثيل لها في العالم فضلاً عن قضاء أفضل الأوقات في الاسترخاء والراحة. وبمجرد الوجود وسط تلك الطبيعة ستجد أنك قد انقطعت عن العالم الخارجي تماماً. لذا يقول أهل السياحة لا داعي للبحث عن مكان يقضي فيه الإنسان إجازته فيما لو فكر قليلاً وقرّر اختيار الذهاب إلى الدومينيكان. وإذا كان هناك مكان واحد في منطقة البحر الكاريبي يمكننا أن نشير إليه فهي تلك المنتجعات والشواطئ التي تكاد تكون تكاليفها زهيدة جداً فضلاً عن أنها من الأماكن التي تمتلك شواطئ لم تعبث بها يد الإنسان أو الآلة. والجمهورية الدومينيكية كما يحلو للبعض تسميتها ستكون اختياراً موفقاً وممتعاً.

إنها مكان يضجّ بالهدوء وجمال الطبيعة ومن الوجهات الأسرع نمواً في منطقة الكاريبي بسبب انخفاض الأسعار والتضاريس الجميلة.

وبلا شك أن رحلة تحت مياه البحر الكاريبي الصافية، وبين التكوينات البركانية والحياة البحرية الغنية بالكائنات النادرة تجعل الزائر يحقق الاستثناء بكل المقاييس سواء عند التأمل أو عند ممارسة الغطس أو الغوص تحت المياه لمشاهدة الحيتان خصوصاً.

سانتو دومينغو

تعتبر هذه البقعة السياحية في جمهورية الدومينيكان مركزاً تاريخياً. وكانت سانتو دومينغو تتألف من المباني الاستعمارية القديمة التي تشمل الكاتدرائية الشهيرة. وكثير من الناس يعتقدون أن المشي في كالي دي لاس داماس مثل إعادة السير على خطى أول المستكشفين الأسبان الذين وصلوها. ويحيط بالمكان العديد من المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية. وربما أن النقطة الوحيدة التي يفتقر إليها هذا المكان هو أنه لا توجد متاحف، ومع ذلك فإنه لا يزال يستحق قضاء الوقت الكافي لمشاهدة تلك البقع التي تعود إلى الحقبة الاستعمارية من الزمن الماضي.

كوستا ديل كوكو

كوستا ديل كوكو تعرف باسم "ساحل جوز الهند" في أمريكا، وتقدم هذه البقعة السياحية واحدة من أجمل الشواطئ في العالم. ورغم أن بعض أجزائها لا تزال غير مستثمرة إلا أنها شواطئ كبيرة ومكان رائع لعشاق السفر. وسوف تتحقق تجربة مختلفة جداً لأي سائح يريد ركوب الأمواج. وعلى طول شواطئ البحر هناك الفلل والفنادق الفاخرة التي توفر جودة عالية في الإقامة لزوارها، فضلاً عن تقديم أفضل المواقع التي تطل على أفق البحر.

المدينة الحديثة

بصرف النظر عن "الجمال القديم" في المباني الاستعمارية القديمة، فإن ستو دومينغو تحتوي أيضاً على مدينة حديثة لجذب السياح حيث يتوفر عدد من المتاحف التي تمنح السائح فرصة التعرّف على تاريخهم العريق. كما أن الأنهار والسواحل هي بالتأكيد ملاذ يسرّ عين الناظر. وتلك البقعة الرائعة التي تشكلت إثر الاكتشافات في منطقة البحر الكاريبي والإسباني تعود لقرون "قديمة". وفي الواقع، أن هذه المدينة الحديثة لديها الكثير لتقدمه وتستحق وقتاً مفتوحاً يقضيه فيها الزائر.

كونستانزا

جنة الأرض المخفية داخل الدومينيكان المنطقة التي تعرف باسم كونستانزا و"دومينيكان الألب". وتبدو الحدائق والجداول والوديان الكثيرة ضرباً من الخيال. كما أنها تتميز بمناخ رائع حيث بفضل كثافة أشجار الصنوبر الطويلة جداً التي تمنح هذه البقعة أيضاً جمالية إضافية. وفي هذا المكان هناك جبل بيكو دوارتي، الذي هو أعلى جبل في منطقة البحر الكاريبي.

سانتياغو

سانتياغو مدينة تاريخية جداً في الدومينيكان. ويرى الكثيرون أنها أكثر ثراءً حتى من عاصمة البلاد أيضاً. ويمكن للزائر أن يغوص في أعماقها التي تتيح له عملية اكتشاف نادرة. ويقيم العديد من المليونيرية في هذه المدينة حيث إنهم مدينون بالكثير لصناعة السكر والتبغ هناك. وإضافة إلى كونها مركز جذب لرجال الأعمال هناك أيضاً المعالم المعروفة الكثيرة،التي من بينها نصب الأبطال التذكاري.

وملاحظة مهمة للباحثين عن أماكن لقضاء الإجازات فإن تذاكر الطيران رخيصة جداً كما أن الناس في الدومينيكان ودودون وحميميون في تعاملهم مع الأجانب، وبسبب الشعور بالأمان واستقرار البلاد ستجعل السائح يفكر بزيارتها ثانية.

أحلى جزيرة بالعالم

كريستوفر كولومبوس اكتشف الدومينيكان سنة 1493 في أول رحلة له للعالم الجديد وقال عنها إنها أحلى جزيرة في العالم، وكانت قد احتلتها المملكة المتحدة سنة 1763. وحصلت على الاستقلال في الثالث من نوفمبر عام 1973. وأصبحت الدومينيكان أكبر مقصد سياحي في منطقة البحر الكاريبي؛ فجولات لعبة رياضة الجولف لا تتوقف في البلاد حيث تقام على مدار العام وهي من بين البلدان الأعلى جذباً للسياح. ومن أكثر الأماكن تميزاً التي يقصدها السياح باستمرار هو جبل بيكو دوارتي، الذي هو أعلى جبل في منطقة البحر الكاريبي، كما هناك بحيرة إنريكييو التي هي أكبر بحيرة في البحر الكاريبي.

وتعدّ لعبة البيسبول الرياضة المفضلة. ويعيش حوالي 38% من الدومينيكانيين في مناطق ريفية ويعملون بالزراعة، ويمتلك بعضهم مزارع صغيرة يزرعون فيها ما يأكلون، ويبيعون بعض منتجاتهم الزراعية ليشتروا الملابس والبضائع المنزلية بالإضافة إلى احتياجاتهم الأخرى. ويعمل الجزء الآخر من المزارعين بالأجر في المناطق الزراعية الكبيرة، خاصة مزارع السكر.

ولابد من الإشارة إلى أنه لا داعي للتردد في الانطلاق نحو الدومينيكان لأنها ربما التحدي الأكبر في جميع رحلات الاستكشاف على حد قول أحد السائحين، كما أنها ليس بالمكان الذي يرتاده ضعاف القلوب. وليس هناك شك في أن هذا البلد، هو واحد من أفضل الأماكن في العالم التي توفر مساحة خضراء خيالية. كما أنه يحتوي على الجمال الطبيعي الذي تمتلكه القليل من البلدان. إنها المكان الذي يمكن لأي شخص أن يطلق عليه أرض الأحلام إنها مكان مثالي لن تضيع وقتك فيه سدى.

المصدر: عن موقع جو سي آند رايت

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .