دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 12/1/2017 م , الساعة 1:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خلال حفل نظمته السفارة بالدوحة

الرئيس ميشال عون يشيد برعاية قطر للجالية اللبنانية

تمكنا أخيراً من جمع اللبنانيين ضمن تفاهم وطني كبير لبناء لبنان
لبنان اتخذ الطريق الصحيح .. وتزايد الوافدين دليل على عودة الثقة
الرئيس ميشال عون يشيد برعاية قطر للجالية اللبنانية

الدوحة- قنا: أشاد فخامة العماد ميشال عون رئيس الجمهورية اللبنانية بما تحظى به الجالية اللبنانية من رعاية واهتمام وظروف عمل مناسبة في دولة قطر.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها فخامته مساء أمس في الحفل الذي نظمته السفارة اللبنانية بالدوحة بمناسبة زيارته للبلاد وحضره عدد من أبناء الجالية اللبنانية.

وقال فخامته "نعرف أن دولة قطر التي تحتضنكم توفر لكم ظروف العمل المناسبة وأنتم تبذلون الجهد في إعمارها وازدهارها، كما تساهمون في ازدهار لبنان ويجب عليكم مبادلتها الوفاء واحترام قوانينها وأصول العيش فيها فأنتم سفراء لبنان في الخارج ..تحملون رسالة لبنان .. رسالة التوافق والمحبة".

وأشار العماد ميشال عون إلى الظروف التي مر بها لبنان على مدار عامين ونصف العام واصفاً إياها بـ"الصعبة" بسبب تداعيات الحروب في الشرق الأوسط والانقسام السياسي الحاد الذي وضع الدولة في موقف صعب".

وأضاف "تمكنا أخيراً من جمع اللبنانيين ضمن تفاهم وطني كبير لبناء لبنان والعودة به إلى وجهته الصحيحة كما استطعنا بالحكمة والمحبة أن نوفر الأمن والطمأنينة للمواطنين اللبنانيين وللأصدقاء الذين يحبون لبنان".

وأكد فخامة الرئيس اللبناني أن تماسك اللبنانيين ووحدتهم أدى إلى حفظ الأمن وتحقيق الاستقرار والانطلاق نحو عهد جديد بانتخاب رئيس للجمهورية وتأليف الحكومة، معتبراً ذلك بداية موفقة في طريق بناء لبنان.

وأوضح فخامته أن الزيارات التي يقوم بها حالياً للعديد من دول المنطقة تهدف إلى تنقية الأجواء ورأب الصدع وترميم العلاقات وإعادتها إلى مسارها الصحيح في جو من الصفاء والمحبة والاحترام المتبادل، مشدداً على أن جميع المؤشرات "في بداية هذا العهد" تدل على أن لبنان اتخذ الطريق الصحيح.. ولفت إلى أن تزايد أعداد الوافدين إلى لبنان مؤخراً كان أكبر دليل على عودة الثقة في الوضع اللبناني.

وأعرب العماد ميشال عون عن أمله في انتظام حركة التجارة بين لبنان ودول الإقليم .. وقال "إن لبنان يشهد نشاطاً ملحوظاً في القطاعات التجارية والصناعية والحراك الاقتصادي بشكل عام وهذا من شأنه إعادة الازدهار والتنمية إلى البلاد".

وشدد فخامته على أن هدف القيادة اللبنانية حالياً ينصب على بناء الدولة التي تحترم القانون وتعمل على تحقيق أهدافها الأساسية في تعزيز قطاعات التجارة والصناعة والسياحة واستغلال الثروات الطبيعية .. مشيراً في هذا السياق إلى المرسوم الصادر بشأن التنقيب على النفط والغاز كأول القرارات التي اتخذتها الحكومة الجديدة في المجال الاقتصادي.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .