دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 31/3/2013 م , الساعة 1:03 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

ختام معرض "نفرتيتي إن حكت" بـ "متحف"

ختام معرض "نفرتيتي إن حكت" بـ "متحف"

كتب - كريم أمام :نظم المتحف العربي للفن الحديث "متحف" أمس السبت حفلاً خاصًا بمناسبة
اختتام معرض "نفرتيتي إن حكت"، تضمّن فعاليات وأنشطة فنية، بالإضافة إلى جولات إرشادية وإبداعات فنيّة مستوحاة من المعرض قام بها عدد من الطلبةالقطريين والأمريكيين الذين يزورون الدوحة في رحلة استكشافية نظمتهامؤسسة قطر الدولية، كما استضاف الحفل الفنان البصري المصري طه بلال وعرضًا للأزياء للمصمّمة القطرية وضحة، إضافة لعزف موسيقي للفنان كريم سلطان من مركز كتارا للفن.

وقد شهد الحفل جولات "أصوات متحف" التي عكست وجهات نظر طلاب جامعيين متدرّبين في "متحف"، ثم اختتم بعرض أعمال فنية للطلاب مستوحاة من معرض"نفرتيتي إن حكت" كان من بينها فيلم بعنوان "البرواز" للمخرجة القطرية الشابة نجلا الخليفة .


وقالت الفنانة سينثيا هيريرا من لوس أنجلس والتي أشرفت على الأعمال الفنية التي قدّمها الطلبة من الجانبين القطري والأمريكي: إن هذا البرنامج الفني التشابكي يهدف بالأساس إلى تقريب وجهات النظر بين الطلبة القطريين ونظرائهم من الولايات المتحدة الأمريكية الذين جاءوا من لوس أنجلس وبورتلاند، لتنفيذ أفكارهم الفنية التي تتمحور حول هوية المكان وهوية الشخصية إضافة إلى هوية المجتمع.

وأشادت هيريرا بمستوى الطلبة القطريين الذين تفاعلوا مع نظرائهم الأمريكيين، موضحة أنهم كانوا ينظرون لأنفسهم كفنانين وليس كقطريين أو أمريكيين.


وعن ما قدمه الطلبة أشارت إلى أن نتاج هذه الرحلة كان ست لوحات فنيةاعتمدت بشكل أساسي على رؤية الطلبة لأنفسهم، وقد نفذت على أربعة مستويات الأول من خلال استخدام الألوان كخلفية ومن ثم التصوير الضوئي حيث التقطوا صورًا لشوارع الدوحة وسوق واقف، ثم الكلمات التي تعبّر عن تجاربهم الشخصية في الدوحة، ومن ثم صورة لشخص ما قابلوه خلال الرحلة، مشيرة إلى أن الأعمال الفنية التي نتجت عن هذه الرحلة ستسافر لتعرض في عدد من المدن الأمريكية.

وأوضحت أن الطلبة الأمريكان استفادوا كثيرًا من هذه الرحلة، مشيرة إلى أنهم زاروا معرض الفنانة القطرية أمل العاثم في لوس أنجلس حتى أخذوا فكرة عن المجتمع القطري، موضحة أن الهدف من هذه التجربة هو تمكين الشباب في مجتمعاتهم ليكونوا فاعلين في حاضرهم وواقعهم المعاش .

وقالت شيخة الودعاني الطالبة بمدرسة الرسالة بالصف الحادي عشر والتي شاركت في هذه التجربة: إنها لاحظت انبهار الطلبة الأمريكيين بقطر حيث تلقيت العديد من التساؤلات حول قطر والمجتمع القطري، وأكدت أن هذه التجربة جعلتها توقن أن الفن الذي كان بالنسبة لها كلمة عامة، أصبح الآن يتمحور حول معرفتها لنفسها ومن ثم أهلها وبالتالي مجتمعها، وأن تعكس هذا من خلال ما تقدمه.

وأضافت أنها تعاونت مع الطلبة في تقديم لوحة بعنوان "مشاركة" حيث إننا تشاركنا خلال تنفيذها العديد من اللحظات الجميلة والتجارب والخبرات المهمة خلال هذا الأسبوع .

أما سيزر جونزالس وهو طالب من لوس أنجلس فقال: إن زيارته للدوحة كانت مصدرًا للإلهام بالنسبة له أعطته أفكارًا جديدة لأعماله التي يقدّمها من خلال فن الجرافيتي، وعبّر عن إعجابه الشديد بالعديد من المباني والمعمار القطري المختلف بالنسبة له.

من جانبه قال الفنان طه بلال الذي قدّم ورشة عمل عن فن "الاستيلاء" أو "الاستلهام": إن الفكرة العامة للورشة مرتكزة على مصطلح appropriation
والذي برع فيه فنان أمريكي في فترة السبعينيات يدعى ريتشارد برنس، حيث
كان يقص الشخصيات والموديلات من الإعلانات المطبوعة معيدًا تقديمها بعد أن
يضيف لمسته الشخصية الخاصة عليها، ما يجعلك كمتلق تشاهد هذه الصور كعمل
فني وليس كإعلان، وبالتالي تكتشف كافة الأدوات المستخدمة في مجال الإعلانات.

وأضاف أن الورشة ركّزت على استخدام هذه الفكرة في فن "الكولاج"، موضحًا أنه
ألقى نظرة تاريخية على تاريخ هذا النوع من الفنون وكيف تطور ليتحول في الوقت الحاضر ويستخدم في اليوتيوب والفيسبوك وغيرها من وسائط التكنولوجيا الحديثة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .