دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 5/8/2018 م , الساعة 1:04 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

مستمرة في التعاون مع النظام السوري .. تقرير أممي سري:

كوريا الشمالية تواصل برامجها النووية والصاروخية

كوريا الشمالية تواصل برامجها النووية والصاروخية

واشنطن - وكالات:

كشف تقرير سريّ للأمم المتحدة استمرار كوريا الشمالية في برامجها النووية والصاروخية في خرق لعقوبات المنظمة الدولية. وأعد التقريرَ خبراء مستقلون في لجنة أممية مهمتها مراقبة عقوبات المنظمة الدولية، وقدّموه إلى لجنة عقوبات كوريا الشمالية بمجلس الأمن الدولي في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول الجمعة. وقال التقرير: إن التعاون العسكري المحظور بين كوريا الشمالية وسوريا "مستمر بلا انقطاع". وقد لجأت كوريا الشمالية -وفق التقرير- إلى "زيادة هائلة" في عمليات النقل غير الشرعية للمنتجات النفطية عبر السفن من أجل التحايل على العقوبات المفروضة عليها من الأمم المتحدة، واستعانت أيضاً بتاجر سلاح سوري لبيع أسلحة إلى اليمن وليبيا. وذكر الخبراء الأمميون في تقريرهم أن كوريا الشمالية أيضاً "حاولت إرسال أسلحة صغيرة وخفيفة وغيرها من المعدات العسكرية من خلال وسطاء أجانب إلى ليبيا واليمن والسودان". وأورد التقرير اسم مهرّب الأسلحة السوري حسين العلي الذي عرض "مجموعة من الأسلحة التقليدية، وفي بعض الحالات صواريخ بالستية، على مجموعات مسلّحة في اليمن وليبيا من منشأ كوري شمالي". وأورد التقرير الأممي أن كوريا الشمالية استمرت بتلقي مداخيل وصلت إلى 14 مليون دولار في الفترة من أكتوبر حتى مارس الماضي من صادرات لبضائع ممنوعة مثل الحديد والصلب إلى الصين والهند وبلدان أخرى. وبالرغم من منع الشركات المشتركة مع كوريا الشمالية، كشفت اللجنة عن أكثر من 200 شركة مشتركة، العديد منها انخرطت في أعمال بناء ونشاطات أخرى في روسيا. لم يصدر رد فعل أمريكي مباشر بعد على التقرير الأممي، لكن بعد ساعات من الكشف عن التقرير دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أمس السبت لمواصلة "الضغوط الدبلوماسية والاقتصادية" على كوريا الشمالية لنزع أسلحتها النووية. من ناحية أخرى انتقد وزير الخارجية الكوري الشمالي أمس موقف الولايات المتحدة الذي يحث على إبقاء العقوبات على بلاده وأكد ري يونج هو أن بلاده "حازمة في تصميمها والتزامها" تطبيق اتفاق سنغافورة. لكنه انتقد موقف الولايات المتحدة معتبراً أنه يقوّض الثقة. وقال: إن "ما يثير القلق مع ذلك، هو التحرّكات المتواصلة التي ظهرت داخل الولايات المتحدة للعودة إلى الوضع القديم، وأضاف ري "طالما أن الولايات المتحدة لم تبد فعلياً رغبتها القوية في تبديد مخاوفنا، فمن غير الوارد أن نبدأ المضي قدماً من جانب واحد".

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .