دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 13/10/2017 م , الساعة 1:03 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أشادوا بتدشين أسطول سيارات مجهز لتدريبهم... مواطنون:

قيادة السيارة تعزز التمكين الاجتماعي لذوي الإعاقة

تدريب ذوي الإعاقة على القيادة ... تمكين اجتماعي
توعية للمجتمع بأهمية ذوي الإعاقة وتقديم الدعم النفسي لهم
قيادة السيارة تعزز التمكين الاجتماعي لذوي الإعاقة

كتب - إبراهيم صلاح :

أشاد عدد من المواطنين بتدشين الإدارة العامة للمرور أوّل أسطول للسيارات المجهزة لتدريب ذوي الإعاقة في أكاديمية دلة للسواقة تحت شعار من حقي أن أسوق، معتبرين أن هذه الخطوة ستسهم في توعية المجتمع بأهمية ذوي الإعاقة وتقديم الدعم النفسي لهم، ودمجهم في المجتمع والحياة العامة وإظهار طاقاتهم،هذا بالإضافة إلى تعزيز وجودهم ودورهم في بناء المجتمع، خاصة وأن السيارات تمكن ذوي الإعاقة من القيادة وتضمن سلامتهم. وشدد هؤلاء على ما يحظى به ذوي الإعاقة من الرعاية الخاصة والاهتمام من قبل أجهزة الدولة المختلفة في كافة المجالات كخطوات حقيقية لدمجهم في المجتمع والحياة العامة بهدف إظهار طاقاتهم وقدراتهم، وجعلها فئة منتجة تعتمد على نفسها لتساهم في التنمية الشاملة ، وإزالة العراقيل الخاصة بالقيادة تنعكس بشكل كبير على حياة ذوي الإعاقات المختلفة وتدعمهم نفسياً بشكل كبير.

  • طالب عفيفه:
  • يعزز الثقة بالنفس والدمج في المجتمع

أعرب طالب عفيفه عضو مجلس إدارة الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة عن امتنانه بقرار تدشين سيارات التدريب المجهزة لذوي الإعاقة، وأثر ذلك في تمكين ذوي الإعاقة من حقوقهم وتعليمهم بالطرق الصحيحة التي تحفظ سلامتهم وتفاديهم للحوادث.

وأكد عفيفه أن تدشين السيارات بحد ذاته خطوة توعوية للمجتمع بأهمية تلك الفئة وداعم نفسي لهم بشكل كبير في القدرة على الاعتماد على النفس وتحوله إلى عنصر فعال في المجتمع يجعل له مكانة بين أقرانه الأسوياء، ويؤهله ليخدم نفسه ومجتمعه والوطن دون اعتماد على أحد. ولفت إلى ما يحظى به ذوي الإعاقة من الرعاية الخاصة والاهتمام من قبل أجهزة الدولة المختلفة في كافة المجالات كخطوات حقيقية لدمجهم في المجتمع والحياة العامة بهدف إظهار طاقاتهم وقدراتهم، وجعلها فئة منتجة تعتمد على نفسها لتساهم في التنمية الشاملة، وإزالة العراقيل الخاصة بالقيادة تنعكس بشكل كبير على حياة ذوي الإعاقات المختلفة وتدعمهم نفسياً بشكل كبير.

  • اليازي الكواري:
  • يعكس حرص الدولة على ضمان حقوق ذوي الإعاقة

أكدت اليازي الكواري أن تدشين سيارات لتدريب ذوي الإعاقة على القيادة تعكس مدى اهتمام أجهزة الدولة وجميع الدوائر الحكومية في تذليل الصعاب وإتاحة كافة الإمكانيات لذوي الإعاقة وإثبات حقهم بالقيادة وكيفية إيصال هذا الحق بالشكل الصحيح وسط تسهيلات التعليم وتوفير تلك السيارات، مشيرةً إلى أهمية ذلك القرار لذوي الإعاقة وتأثيره النفسي على أسرة ذوي الإعاقة في إمكانية قيادة ذوي الإعاقات المختلفة بعد التدريب من خلال السيارات المجهزة بالأجهزة الحديثة التي تمكن ذوي الإعاقات المختلفة بالقيادة بكل سهولة.

وأوضحت إمكانية قيادة جميع الإعاقات الذهنية البسيطة والإعاقات الحركية المختلفة بفضل تلك السيارات المجهزة التي تمكن ذوي الإعاقة من القيادة دون خطرعليهم أو على الطريق وتحفظ أمنهم وسلامتهم في المقام الأول.

وأشارت إلى ارتفاع تكلفة السيارات المجهزة لقيادة ذوي الإعاقة،داعية إلى توفير الدعم لهم ليتمكنوا من شراء تلك السيارات بطرق ميسرة.

  • محمد المالكي:
  • الاعتماد على النفس وتذليل الصعاب

أكد محمد المالكي أهمية رخصة القيادة لذوي الإعاقة، بحيث تعزز من قدرته على الاعتماد على النفس دون طلب للمساعدة وتحقق له إمكانية التنقل بشكل مباشر دون الحاجة إلى الطلب من الآخرين، والتي من شأنها أن تدعم قدراتهم في العمل وممارسة كافة الهوايات الخاصة بأريحية دون عناء.

وأعرب عن شكره للجهات المعنية التي عملت على تذليل الصعاب وتدشين حملة «من حقي أن أسوق» والتي تبث برسائلها للمجتمع في أهمية ذوي الإعاقة وتعمل على دمجهم في المجتمع بقرارات ملموسة توضح ما تقدمه الحكومة الرشيدة من خطوات لدمج ذوي الإعاقة وحصولهم على حقوقهم التي كفلها القانون بأبسط الطرق.

  • عبدالرحمن الضاوي:
  • تعزز دور ذوي الإعاقة

أعرب عبدالرحمن الضاوي عن سعادته بحملة «من حقي أن أسوق « والتي دشنتها الإدارة العامة للمرور وتقديم أول أسطول للسيارات المجهزة لتدريب ذوي الإعاقة في أكاديمية دلة، والتي تعزز دور ذوي الإعاقة وتمكنا من الحصول على رخصة قيادة بشكل مبسط وسائل التجهيزات الحديثة والتدعيمات التي قامت بها الإدارة والتي سوق تزيل كافة المشاكل التي أعيشها دون الرخصة. وأشار إلى أهمية حصول ذوي الإعاقة على رخصة القيادة ودورها في إعانته على تدبر أمور حياته دون اعتماد على الآخرين والقدرة على ممارسة حياة طبيعية دون عراقيل، مشدداً على أهمية البرنامج التأهيلي قبل الحصول على الرخصة وما يحدده من إمكانية ذوي الإعاقات المختلفة القدرة على القيادة من عدمها، لافتاً إلى أن الأجهزة الحديثة تتيح لعدد كبير من الإعاقات المختلفة القدرة على القيادة باستخدام الأجهزة الإلكترونية بشكل مبسط ، وتتيح لذوي الإعاقة القدرة على القيادة باستخدام الأيدي فقط دون الحاجة لاستخدام الأرجل.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .