دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 13/11/2010 م , الساعة 3:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

"الجربوع " وعائلته بدأوا جولتهم الترويجية لكأس آسيا بالدوحة

المصدر : وكالات خارجية

حظي بإعجاب الجمهور وانتشر خبره في كل أرجاء القارة ويتسم بالذكاء والسرعة

  • التعويذة مفاجأة غير مسبوقة وللمرة الأولى تتكون من 5 شخصيات

متابعة – بلال قناوي:بدأ الجربوع " سبوق " او (زكريتي) التعويذة الرسمية لكأس اسيا 2011 وعائلته المكونة من 5 اشخاص رحلتهم الترويجية في الدوحة واهم مناطقها للترويج للبطولة وللتعريف بهم وبشخصياتهم والالتقاء مع الجماهير القطرية والمقيمين خاصة الجاليات الاسيوية من اجل جذبهم لمتابعة منتخبات بلادهم المشاركة في اسيا 2011 .
وتستمر الجولة الترويجية للتعويذة حتى 18 الجاري وسوف تتواجد في المجمعات الضخمة وعلى الكورنيش وايضا في منطقة الجماهير باستاد خليفة قبل مباراة العنابي مع هايتي استعدادا لخليجي 20 باليمن، وكذلك المباراة التاريخية التي تجمع البرازيل والارجنتين الاربعاء القادم.
وكانت اللجنة المحلية المنظمة لكأس اسيا 2011 قد اطلقت التعويذة الرسمية للبطولة مساء اول امس في حفل رائع بحديقة سباير وسط حضور جماهيري كبير.
وكانت التعويذة بالفعل مفاجأة غير متوقعة كما اشارت اللجنة المحلية قبل اطلاق التعويذة، فالشخصية بالفعل شخصية غير متوقعة في المقام الاول، وفي نفس الوقت فان تكوين التعويذة من 5 افراد يعتبر سبقا وانفرادا لقطر حيث لم يسبق لاي بطولة في العالم ان تكونت التعويذة من 5 افراد او من عائلة واحدة، وستكون تعويذة كأس اسيا 2011 بقطر حدثا غير مسبوق ومن المؤكد ان البطولات القادمة وعلى مستوى العالم ستأخذ من تعويذة اسيا 2011 نموذجا يحتذى به حيث اعتادت البطولات والجماهير على رؤية التعويذة من شخصية واحدة فقط.
المفاجأة الاخرى في تعويذة اسيا 2011 انها سعت لمخاطبة كل أفراد الأسرة وجذبهم الى كأس اسيا والى المباريات من خلال هذه العائلة المكونة من الأب زكريتي والزوجة ترانا وابنتهما فريحة وولديهما صبوغ وتمبكي، وقد أثبتت اللجنة المنظمة المحلية بالفعل انها تخاطب الاسرة وتخاطب العائلة وليس قطاعا محددا من قطاع المجتمع.
وهذا الفكر بدأ اتحاد الكرة يطبقه في الاعوام الاخيرة واصبح حريصا على جذب كل أفراد الأسرة الى المباريات، والى جعل هذه المباريات والبطولات يوما ترفيهيا وليس مجرد حضور لاحدى المباريات، وقد بدأت هذه التجربة في نهائي كأس سمو الأمير المفدى، وفي نهائي كاس سمو ولي العهد وبدأت تطبق الان في بعض مباريات دوري نجوم الكرة.
من المؤكد ان التعويذة قد نالت اعجاب الشعب القطري وأيضا أبناء الجاليات خاصة وكما ذكرنا أنها مكونة من أسرة، والكل سيتفاعل معها وسيكون حريصا على حضور المباريات والمساهمة في انجاح البطولة من الناحية الجماهيرية وهو أمر اعتاده العالم في البطولات الكبرى التي تستضيفها الدوحة .

لماذا اليربوع ؟

وللكشف اكثر عن شخصية الجربوع او اليربوع تعويذة كأس أسيا 2011 يقول أحمد بن ماجد المعاضيد مصمم التعويذة ان اليربوع يتواجد في الصحراء العربية، حيث يتميز بالسرعة والذكاء، وهي من الصفات الأساسية المطلوبة في كرة القدم.
واعتبر المعاضيد البالغ من العمر 21 عاماً أن هذه التميمة تعبر بشكل كامل عن هوية البطولة في قطر، وقال: عندما كنت أذهب إلى الصحراء في طفولتي، كنت أتابع اليربوع وأربطه بكرة القدم.
وأضاف: وجدت هذا الحيوان الصغير الذي كان بحق مخلوقا رائعا، وبشكل تلقائي لم أتردد في اختياره عندما قررت دخول مسابقة وضع تصميم التميمة.. ركزت بشكل كامل على التصميم من أجل جعله جميلاً قدر الإمكان، وأنا سعيد لتقدير الجهود التي قمت بها.
واعتبر المعاضيد أن جميع أفراد الأسرة سيحبون هذه التميمة، وقال: يمكن أن أقول أنه تصميم فريد، أفراد أسرة اليربوع الخمسة في شخصيات التميمة تم تصميمها ليشعر جميع أفراد المجتمع بالتواصل معها.
وكشف: أعتقد أن الأطفال سيكونون الأكثر فضولاً للتعرف على هذه الشخصيات.
ويشار إلى أن المعاضيد يعمل ككاتب نصوص وقام بإخراج بعض الأفلام القصيرة، وهو يهوى الرسم منذ الطفولة.
وأوضح: هذا التصميم يعتبر هدية متواضعة إلى بلدي، كما أنني أدين بالكثير إلى أصدقائي الذين ساندوني على طول الطريق، وأشكر أيضاً اللجنة المحلية المنظمة لنهائيات كأس آسيا 2011 في قطر والتي وافقت على هذا التصميم.
وختم: التفكير في أنني سأرى التميمة قريباً تجول في كافة أرجاء الدوحة يجعلني أشعر بالحماس