دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 19/6/2018 م , الساعة 12:34 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

مفارقات المُساعدات الخليجية للأردن!

مفارقات المُساعدات الخليجية للأردن!

بقلم / أحمد ذيبان - صحفي وكاتب أردني : 

قمّة مكّة التي عقدت لمساعدة الأردن للخروج من أزمته الاقتصاديّة الخانقة، طرحت تساؤلاتٍ عن أسباب التحرّك السعوديّ العاجل والدعوة لعقد قمّة مُفاجئة ومُلتبسة، وفتحت شهية المُراقبين للبحث في خلفيات المشهد! خاصّة أنّ السعودية والإمارات، قطعتا المُساعدات عن الأردن خلال العامين الماضيين.

وإحدى المفارقات، أنّه بعد أيّام من القمّة أعلنت الإمارات عن تقديم مُساعدات إلى إثيوبيا بقيمة 3 مليارات دولار! وجاء الإعلان عن ذلك، خلال زيارة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد إلى أديس أبابا، وهو الذي لم يحضر قمّة مكّة! وهذا المبلغ يفوق بنصف مليار دولار، حزمة المُساعدات التي أقرّتها قمّة مكّة للأردن»الشقيق»، وقيمتها ملياران ونصف المليار دولار!، تعهّدت بتقدّيمها ثلاث دول خليجية « السعودية والإمارات والكويت»، موزعةً بين «وديعة مُستردّة في البنك المركزيّ، ودعم نقديّ للموازنة خلال خمس سنوات، وتمويل مشاريع تنموية مُباشرة، وضمانات لدى البنك الدوليّ»؛ أيّ أنّها لن تكون مُساعدات فورية، ولن تقدّم بشكل مُباشر، وفي كلّ الأحوال فإن حزمة المُساعدات تبدو بالنسبة للاقتصاد الأردنيّ، أشبه بإعطاء «حقنة مُهدّئة» لمريض يرقد في غرفة الإنعاش، وينطبق عليها المثل الشّهير «تمخّض الجبل فولد فأراً»!

على العكس من ذلك، جاءت المُبادرة القطرية بتقديم مُساعدات للأردن دون ضجيج، رغم موقف الأردن السلبيّ من أزمة الخليج، الذي تمثّل بالانحياز إلى دول الحصار، بخفض تمثيله الدبلوماسيّ مع الدوحة وإغلاق مكتب قناة الجزيرة، وفي تحليل قيمة المُساعدات القطريّة فإنّها تفوق مخرجات قمّة مكّة، من دون «منّة» أو شروط سياسيّة، وتمثّلت بتوفير» 10» آلاف فرصة عمل في قطر لشباب وشابات أردنيّين، واستثمار «500» مليون دولار، في مشاريع البنية التحتية والسياحة في الأردن.

وحسب مقال كتبه الكاتب البريطانيّ ديفيد هيرست، أن الملك سلمان قام بعملية التفاف بالدعوة للقمّة، لكي ينسب الفضل لنفسه، فخلال الاحتجاجات غير المسبوقة التي شهدها الأردن، زار وزير كويتيّ عمّان ونقل للملك عبد الله تعهّد بلاده، بإيداع «500» مليون دولار لدى البنك المركزيّ الأردنيّ، وتقديم «500» مليون دولار أخرى، على شكل استثمارات وقروض بفوائد منخفضة. وجاء « المكْر السعودي»، بأن تمّ تضمين هذه المُساعدات ضمن مخرجات قمّة مكّة!

وبالمقارنة فقد قدمت الإمارات والسعودية، أكثر من «70 «مليار دولار، لتمويل انقلاب السيسي في مصر، وعُقدت صفقات هائلة بين السعودية وأمريكا، تقدّر بنحو» 700» مليار دولار، فضلاً عن إنفاق مليارات الدولارات على حرب عبثية في اليمن، والأدهى من ذلك أن محمد بن سلمان اشترى» يختاً ولوحة فنية وقصراً في باريس» بمبلغ مليار و300 مليون دولار!

وبالإضافة إلى المساعدات الهزيلة التي أقرّتها قمّة مكّة، فقد «رهنت « القرار السياسي للأردن، لسنوات قادمة فيما يُشبه الوصاية، وتمّ الترويج لها بضجّة إعلامية هائلة، وسُمعت أصداؤها في السعودية بشكل خاص، ورفضت شعارات تطالب بإصلاحات اقتصادية وسياسية جذرية مثل الملكية الدستورية، فوصول الأردن إلى هذه المرحلة، يعني أنه سيطرح نموذجاً جديداً مجاوراً للسعودية، وبالتالي عندما شعرت الرياض بأن النظام السياسيّ في الأردن، قد يضطر لتقديم تنازلات سياسية تدخلت لحماية نفسها من تكرار هذا السيناريو»، وفي نفس السياق كانت الرياض قد قادت الثورة المضادة في مصر، خشية نجاح نموذج ديمقراطي حقيقي في المنطقة!

وهذه المساعدات تنطوي على « نوايا خبيثة « تهدف إلى إذلال الأردن سياسياً، ومحاولة سعودية لإقناع عمّان بالموافقة على»صفقة القرن «الأمريكية لتصفية القضية الفلسطينية ! وقطع الطريق أمام أي محاولة للأردن لإعادة النظر في تحالفاته السياسية، وسط معلومات عن اتصالات بين عمّان وكل من قطر وإيران.

وكان أوّل المؤشّرات على « رهن» القرار السياسي الأردني، إعلان عمّان أنها لن ترسل سفيراً جديداً إلى إيران، وحسب مصدر رسمي أن سبب هذا القرار « سياسات طهران في المنطقة وتدخلها في الشؤون العربية، وحرص الأردن على أمن دول المنطقة وبخاصة السعودية ودول مجلس التعاون الخليجيّ»، في إشارة واضحة للتماهي مع سياسة السعودية والإمارات المتعلّقة بحرب اليمن، تحت عنوان مُواجهة التدخّل الإيراني!

 

Theban100@gmail.com

 

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .