دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 9/2/2018 م , الساعة 12:57 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

نظمت فعالية بمشاركة 90 طالباً وطالبة

الجامعة تعزز الوعي بأهمية الإقلاع عن التدخين

الجامعة تعزز الوعي بأهمية الإقلاع عن التدخين

الدوحة - الراية:

نظّمت لجنة التعليم الصحي المتداخل في التجمع الصحي بجامعة قطر، نشاطها السنوي حول الإقلاع عن التدخين، بمشاركة ما يفوق الـ 90 طالبًا وطالبة، إضافة إلى ممثلي الهيئة التدريسية من كل من: كلية العلوم الصحية، وكلية الصيدلة بجامعة قطر، وبمشاركة متميزة من عددٍ من جامعات وكليات الرعاية الصحية بالدولة، وهي: كلية طب وايل كورنيل - قطر، وجامعة كالجاري- قطر، وكلية شمال الأطلنطي - قطر.

انطلقت الفعالية بكلمة ترحيبية قدمتها الدكتورة آلاء العويسي مساعد عميد كلية الصيدلة لشؤون الطلبة، ورئيس لجنة التعليم الصحي المتداخل في التجمع الصحي بالجامعة وتبع ذلك محاضرة ألقاها الدكتور أحمد أويسو الأستاذ المشارك في كلية الصيدلة، حيث قدم للطلبة عرضًا حول أهمية الإقلاع عن التدخين، وكيفية إجراء المقابلات التحفيزية، وأهمية التعاون بين العاملين في مجال الرعاية الصحية لضمان تحقيق مجتمع أكثر صحة. كما شملت هذه الفعالية ندوة تعارفية بعنوان: «دائرة الخصائص المشتركة وغير المشتركة»، هدفت إلى تعريف الطلبة بمفهوم التعليم الصحي المتداخل، وتوضيح الاختلافات والتشابهات بين الاختصاصات الصحية المختلفة. وشهدت الفعالية مشاركة.

وقالت الطالبة ظبية الخاطر- سنة ثانية في كلية الصيدلة: لقد خضت تجربة رائعة في برنامج التعليم الصحي المتداخل، وقد كنت سعيدة جدًا للمشاركة والتعرف على آفاق وجوانب جديدة من العمل الجماعي من ومع مقدمي الرعاية الصحية. إذ يفتح هذا النشاط أبوابًا جديدة للمستقبل، حيث نعمل نحن مقدمي الرعاية الصحية معًا من أجل تحقيق الفائدة ولتوفير الرعاية المثلى للمريض. وفي هذا النشاط أتيحت لنا فرصة كبيرة للعمل كفريق واحد متعدد التخصصات؛ لتوفير أفضل رعاية مثلى للمرضى من خلال الإقلاع عن التدخين. وأتمنى أن تتاح لنا هذه الفرصة كل عام لمعرفة المزيد، والعمل بالتعاون مع مقدمي الرعاية الصحية الجدد والحالات الجديدة.

ومن جانبها علقت الطالبة عائشة خالد الرميحي - سنة ثانية في الصحة العامة قائلة: كان هذا النشاط مثيرًا للاهتمام وساعدنا على فهم أهمية التعاون بين المهن الصحية المختلفة مع أدوار مهنية فريدة من نوعها، وذلك لتحسين نتائج المرضى من خلال الرعاية التي تتمركز حول المريض.

أما الطالبة زهرة حجي - سنة رابعة - كلية طب وايل كورنيل فقد فقالت: «يجب تحقيق التعاون بين مقدمي الرعاية الصحية من أجل مساعدة المريض في جميع الجوانب ومواجهة التحديات من أجل صحة متوازنة. يحتاج المريض إلى الدعم الاجتماعي للقضايا غير الطبية الأخرى، على سبيل المثال: القضايا المالية أو توضيحات بشأن الاحتياجات الطبية أو استخدام الأدوية أو حتى النظام الغذائي. ونحن كأطباء سنكون على دراية لمن سنقوم بإحالة مريضنا إليه بهدف إزالة التحديات التي يمكن أن تؤثر عليه. إن المرضى الذين يقررون الإقلاع عن التدخين، سوف يحتاجون هذا التعاون لمساعدتهم في الوصول إلى هدفهم في التوقف عن التدخين دون عناء.

من جانبها قالت الطالبة روبينا توفيق - طالبة في جامعة كالجاري في قطر: أعتقد أن برنامج التعليم الصحي المتداخل مفيدٌ جدًا. لقد تعلمت الكثير، خاصة حول الطرق المختلفة التي يمكن أن تساعد المرضى على الإقلاع عن التدخين، مثل الخيارات المختلفة للأدوية. كما أتاح هذا النشاط لجميع الطلبة فرصة إظهار مساهمتهم بشكل فريد لرعاية المرضى من منظور مهنتهم. وكانت هذه الفعالية مفيدة للغاية إذ ضمت جميع الطلبة بطريقة فعالة. وأطمح أن أستمر في المشاركة بالاشتراك في أنشطة التعليم الصحي المتداخل كي أتعلم أشياء جديدة.

كما قالت جيسس ليكاروس - طالبة سنة ثالثة في العلاج التنفسي - كلية شمال الأطلنطي: تعلمت أن نظام الرعاية الصحية هو تعاونٌ بين مختلف المهن الصحية التي يمكن أن توفر الرعاية والعلاج الأمثل، وذلك عندما يمارس كلٌ منها التواصل والوعي الفعّال لعمل كل فرد من أفراد الفريق الطبي.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .