دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 4/1/2016 م , الساعة 12:28 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

مؤتمر الحوار الوطني يقترح:

صياغة دستور جديد للسودان

100 حزب و29 حركة مسلحة و70 شخصية تشارك في الجلسات
تمديد الحوار لمدة شهر ينتهي في 10 فبراير
المشاركون يطالبون بالإبقاء على النظام الرئاسي الحالي
الحوار مركب النجاة من الاحتراب والخلافات بين القوى السياسية
اعتماد المواطنة كأساس للحقوق والواجبات وتقديم الخدمات وتولي الوظيفة العامة
صياغة دستور جديد للسودان
  • البشير: لن نسمح بفرض أجندات على الشعب
  • دعوة لتعيين رئيس لمجلس الوزراء يخضع لمحاسبة البرلمان
  • الحركات المسلحة تقر "السودانوية" هوية لأهل السودان
  • إشادة بالدور القطري الداعم للاقتصاد السوداني

 


الخرطوم- عادل أحمد صديق :
يعلق السواد الأعظم من السودانيين والقوى السياسية من الأحزاب والحركات المسلحة آمالا كبيرة على أن تفضي مخرجات الحوار الوطني الذي يشارك به أكثر من مائة حزب و29 حركة مسلحة و70 شخصية قومية، إلى مركب النجاة من حالة الاحتراب والخلافات بين مكونات القوى السياسية والقضايا على دعاوى التهميش السياسي والاجتماعي في السودان رغم مقاطعة بعض القوى السياسية والحركات المسلحة له.

وقد برزت اقتراحات تطالب بصياغة دستور جديد للسودان كما طالب المشاركون الإبقاء على النظام الرئاسي الحالي وتعيين رئيس مجلس وزراء من جانب رئيس الجمهورية يخضع لمحاسبة البرلمان وضرورة إقرار مبدأ الفصل بين السلطات الثلاث.

وقد تقرر مد فترة جلسات الحوار شهرا لتنتهي في 10 فبراير القادم لإتاحة الفرصة لحركات وأحزاب أخرى للمشاركة فيه.

الرئيس عمر البشير، قال للمجتمعين إن الحوار الوطني الشامل الجاري حالياً بالبلاد، حوار سوداني- سوداني، مشدداً على أنه لن يتم السماح لأي جهات خارجية بالتدخل في شؤون البلاد الداخلية، أو فرض أجندات بعينها عليها.

وقال، إنه لن يكون هناك أي حوار تحضيري خارج البلاد. وأضاف أن السودان يسير في الحوار الوطني الشامل بخطوات إيجابية، وقد تمت الموافقة على تمديد أجل الحوار لفترة أخرى، لقناعتنا بأهمية إعطاء الفرصة للمشاركين للاستمرار في طرح رؤاهم التي تصب في مصلحة البلاد".

وأشار البشير إلى أن الحوار قرب المسافات والرؤى، وأصبحت الأمور أكثر وضوحاً وموضوعية لدى المشاركين.

إعلان اللجنة التنسيقية العليا للحوار الوطني (7+7) عن تمديد فترة الحوار لمدة شهر ينتهي في العاشر من فبراير المقبل قصد منه إتاحة الفرصة للحركات المسلحة والأحزاب الممانعة بالمشاركة في الحوار وتمكين المنضمين حديثا للإدلاء بآرائهم داخل لجان الحوار الست بحسب تصريح أدلى به المهندس إبراهيم محمود عضو الآلية التنسيقية لأجهزة الإعلام بالخرطوم وبررت اللجنة تمديد فترة عمل مؤتمر الحوار لجهة أن الحوار يشهد انضمام عضوية جديدة كل يوم والتطورات الكبيرة التي يشهدها الحوار في كل محاوره بجانب إبداء عدد من الجهات عن رغبتها في المشاركة.

ومضى الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي وعضو آلية الحوار كمال عمر في ذات الاتجاه كاشفا عن صدور تكليفات مباشرة من الآلية التنسيقية العليا للحوار للجان الاتصال الداخلي والخارجي بتكثيف اتصالاتها مع الحركات المسلحة والأحزاب الممانعة في الداخل والخارج، مؤكدا استعداد الآلية إلى الاستماع إلى آراء القوى السياسية.

ودافع عبود جابر سعيد الأمين العام لأحزاب الوحدة الوطنية عضو الآلية التنسيقية للحوار الوطني عن دواعي تمديد أجل مؤتمر الحوار لحسم الجدل الدائر في لجنة قضايا الحكم وآلية تنفيذ مخرجات الحوار فيما يتعلق بالحديث عن حكومة قومية انتقالية وإنهاء أجل البرلمان القائم أم تمديد أجله وغيرها من القضايا بجانب النظر في القضايا داخل لجنة الحريات العامة والتوصل إلى نقاط توفيقية بشأن وجهات النظر الداعية إلى إطلاق الحريات وعدم تقييدها ووجهات النظر التي ترى ضرورة تقييد الحريات بالقانون لعدم اندلاع الفوضى.

وكشف عبود جابر عن اختراق في التفاوض بين الحكومة والحركة الشعبية لجهة التوصل إلى تفاهمات ربما تفضي إلى مشاركة الحركة الشعبية -شمال بقيادة مالك عقار في الحوار بجانب بحث الترتيبات لمشاركة عدد من حركات دارفور في الحوار الوطني.

د.إبراهيم دقش نائب رئيس لجنة الحريات والحقوق التابعة للامانة العامة للحوار الوطنى المؤتمر قال إن الحوار فرصة ذهبية أتيحت لتحقيق الاستقلال الحقيقي للسودان لافتا إلى عدم جلوس هذه الأحزاب في أي منبر أو تحت أي كيان وطني جامع لمناقشة قضايا السودان المصيرية لبحث كيفية صياغة دستور دائم للبلاد وبحث قضايا الهوية وقضايا الحكم في السودان والإجابة على السؤال الهام وهو كيف يحكم السودان وليس من يحكم السودان لافتا إلى معالجة مؤتمر الحوار القضايا محل اهتمام القوى السياسية المشاركة والمقاطعة للمؤتمر.

بروفيسور موسى الحواتي رئيس لجنة الحكم وتنفيذ مخرجات الحوار قال "لـ الراية"إن الحوار الوطني يهدف إلى الخروج بقرارات وتوصيات تصب في خانة التسوية السياسية لافتا إلى بروز اتجاه داخل لجنته يؤكد على أهمية صياغة دستور جديد يراعي سيادة الحكم واستقلال القضاء والفصل بين السلطات والحكم الراشد، وفيما يتصل بقضايا الحكم أشار الحواتي إلى أن هناك مبادئ عامة تشمل مستويات الحكم ونظام الحكم وشكل الدولة والوظيفة العامة والتداول السلمي للسلطة مشيرا إلى أن محور الوظيفة العامة ومستويات الحكم والوظيفة العامة أخذت وقتا طويلا في النقاش.

وفي أروقة لجنة الهوية التابعة للأمانة العامة للحوار الوطني أعلن د.راشد دياب الفنان التشكيلي المعروف نائب رئيس لجنة الهوية عن توصل الأعضاء إلى أن السودانوية هي هوية أهل السودان و اعتماد المواطنة كأساس للحقوق والواجبات وتقديم الخدمات وتولي الوظيفة العامة بغض النظر عن العرق أو الدين أو القبيلة أو اللون وإعادة كتابة تاريخ السودان.

د.ياسر الجميعابي نائب رئيس اللجنة الاقتصادية أعلن عن مناقشة لجنته 120 ورقة تؤمن جميعها على الإنتاج الزراعي والحيواني وضخ الأموال اللازمة واستغلال الموارد خاصة بعد رفع الحظر الأمريكي عن مدخلات الإنتاج مشيدا بالدور القطري الداعم للاقتصاد السوداني من خلال الودائع والمشروعات الزراعية والعقارية وقيام مشاريع إعمار وتنمية بولايات دارفور فى السودان.

المطرب السوداني صلاح مصطفى قال: مهمتنا أن نسهم في الحوار بالغناء إذا أتيحت للفنون الفرصة ونقدر ظروف الحرب والأوضاع الاقتصادية التي تسببت في عدم إتاحة الفرصة الفنون أن تقدم أقصى ما عندها من جهد مشددا على أهمية إعطاء الحكومة الأنشطة الفنية والثقافية أولوية من حيث الدعم والتشريعات.

وأضاف "لـ الراية" أن البلاد تفتقر حاليا للأجهزة التي يقدم من خلالها الفن لعدم تضمينها في الموازنة العامة للدولة وقلة ما يخصص لها من اعتمادات مالية. ومضى قائلا: لدى أكثر من 20 عملا وطنيا وعاطفيا لم ير النور حتى الآن.

أما لجنة العلاقات الخارجية للحوار الوطني برئاسة السفير عمر بريدو فقد شكلت لجنة برئاسة د.سارة أبو لصياغة توصيات من أوراق الأعضاء لتعرض على اللجنة للنظر والتقرير فيها بالإضافة أو الحذف أو الإلغاء.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .