دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 5/11/2017 م , الساعة 12:44 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

قصة حصار قطر التي سنرويها لأحفادنا

قصة حصار قطر التي سنرويها لأحفادنا

بقلم - أماني إسماعيل علي :

كل الأحداث التي وقعت في الماضي وثقها التاريخ، وتناقلتها الألسن على مر العصور، ومثلما تعلمنا في المدارس، وقرأنا في الكتب عن الفتوحات الإسلامية والحروب الصليبية والاستعمار، سيسجل التاريخ الأحداث التي نعيشها في وقتنا الحالي، وسيتناقلها الناس جيلاً بعد جيل، وسيأتي يوم نحكي فيه لأحفادنا عن الحصار الجائر الذي فرضته دول الجوارعلينا.

بداية القصة، أن قيادتنا الرشيدة كانت لديها غايات عظيمة، فسعت بعزم وإصرار إلى بلوغها، وبذلت قصارى جهدها للوصول إليها، وبفضل من المولى عز وجل غدت الأحلام واقعاً جميلاً؛ إذ توالت الإنجازات العملاقة، وتعاقبت النجاحات المبهرة، وأصبحت قطر واحدة من أسرع الدول نمواً في المنطقة بشهادة القاصي والداني.

للأسف لم تشاركنا دول مجاورة لنا فرحتنا بتحقيق ما أردناه، فقطعت علاقاتها معنا، وحاصرتنا، وروجت أكذوبة دعمنا للإرهاب بهدف تشويه سمعتنا وشرعنة الحصار، فما كان منا إلا أن وقفنا جميعاً صفاً واحداً خلف قيادتنا الحكيمة، وأعلنا ولاءنا التام لها.

سنحكي لأحفادنا والألم يعتصر أفئدتنا، أن دول الجوار تجاهلت أواصر الأخوة والدم والتاريخ والمصير الواحد، وضربت بآداب الخلاف عرض الحائط، وقامت بممارسات تصعيدية غير مسبوقة ضدّنا، حيث طردت المعتمرين، وحرمتنا من أداء فريضة الحج، ولم تكتفِ بذلك، بل وظفت كل الوسائل الإعلامية المتاحة لنشر أخبار ملفقة بهدف زعزعة أمننا وإضعافنا من الداخل، وتنقل وزراؤها بين القارات الست لتأليب الرأي العام ضدنا، وفوق كل هذا أغلقت كل الأبواب في وجه الوساطات، وطالبتنا بالموافقة على تنفيذ مطالب استفزازية.

سنحكي لأحفادنا بفخر أننا تمسكنا بسيادتنا، ورفضنا التخلي عن ثوابتنا، ودافعنا عن استقلال بلادنا بأسلوب حضاري يتناسب مع مكانتها وثقلها السياسي، فرغم كل القرارت التي اتخذتها دول الجوار للإضرار بنا، إلا أننا امتنعنا عن معاملتها بالمثل لسببين؛ أولهما أن مواقف قطر السياسية المشرّفة منذ تأسيسها، وأخلاقنا التي عرفنا بها، لا تسمح لنا بإصدار قرارات انتقاميّة، ولا باتخاذ مواقف غير مدروسة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .