دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 4/10/2017 م , الساعة 1:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

برلمان بغداد يُلزم الحكومة بوقف التعاملات المالية والمصرفية مع أربيل

الإعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في كردستان

الإعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في كردستان

بغداد - وكالات: طالب البرلمان العراقي الحكومة بوقف التعاملات المالية والمصرفية مع حكومة إقليم كردستان، كما قرر اتخاذ إجراءات ضد النواب الأكراد. وفي هذه الأثناء أعلنت المفوضية العليا للانتخابات في كردستان أن الإقليم سينظم انتخابات رئاسية وبرلمانية مطلع نوفمبر المقبل.

 وقالت الدائرة الإعلامية لرئاسة مجلس النواب: إن المجلس صوّت أمس لصالح قرار مُلزم لحكومة بغداد بوقف كافة التعاملات المالية والمصرفية مع حكومة كردستان «مع الحفاظ على حقوق المواطنين في الإقليم»، وذلك ضمن سلسلة إجراءات للرد على استفتاء الانفصال الذي أجراه الإقليم. في غضون ذلك، شهدت جلسة البرلمان أمس فوضى ومشادات كلامية، بعدما طالب نواب من ائتلاف دولة القانون الذي يرأسه نوري المالكي بمنع النواب الأكراد من المشاركة في الجلسة.

 من جهتهم، قرّر النواب الأكراد مقاطعة الجلسة بعدما أعلنت هيئة رئاسة البرلمان أن من يُشارك بالجلسة سيعتبر رافضاً لاستفتاء كردستان العراق، بحسب المصادر. وطالب رئيس مجلس النواب سليم الجبوري اللجنة القانونية ولجنة شؤون الأعضاء بتزويد المجلس بأسماء نواب الكتلة الكردستانية الذين ثبتت مشاركتهم في الاستفتاء، لاتخاذ إجراءات قانونية بحقهم.

 وقالت مصادر: إن رئاسة البرلمان قرّرت مخاطبة المحكمة الاتحادية العراقية لبيان الموقف القانوني من هؤلاء النواب استعداد للانتخابات. في غضون ذلك، قالت مفوضية الانتخابات في كردستان أمس إنها استكملت الاستعدادات لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في الإقليم في موعدها المقرّر الأول من نوفمبر المقبل.

 ونقلت شبكة «رووداو» الإعلامية عن رئيس مجلس المفوضين في المفوضية هندرين محمد، قوله: إن الباب سيفتح لتشكيل تحالفات بين الأحزاب حتى 6 أكتوبر/‏ الجاري، وأضاف أن الحملات الانتخابية ستبدأ في 15 من الشهر الجاري. وأعلن السياسي الكردي برهم صالح عن قائمة «التحالف من أجل الديمقراطية والعدالة» للمشاركة في الانتخابات البرلمانية.

 وانتقد صالح الإدارة في بغداد وفي الإقليم، متهماً إياها بالفساد وبالمسؤولية عن عدم الاستقرار الأمني. في السياق نفسه، قالت عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني عقيلة الرئيس العراقي السابق جلال الطالباني: إن القيادة الكردستانية تحدّت العالم بأسره بالرغم من المطالبات الدولية والإقليمية بعدم إجراء الاستفتاء.

 وأضافت أن الشعب الكردي يدفع الآن ضريبة ذلك التحدي. وانتقدت في الوقت نفسه قرار تشكيل مجلس للقيادة السياسية لكردستان العراق دون استشارة قيادات الأحزاب السياسية في الإقليم، بحسب قولها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .