دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 13/8/2017 م , الساعة 2:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

ضمن برنامج الإقامة الفنية بالمدينة الدولية للفنون

ناصر العطية يستعد لإقامة استديو مفتوح في باريس

البرنامج يمتد لثلاثة أشهر لإكساب الفنانين خبرة واحتكاكاً دولياً
العطية: أعمل على مشروع فني كبير بعنوان "كوكب العطور"
ناصر العطية يستعد لإقامة استديو مفتوح في باريس

كتب - أشرف مصطفى:

كشف الفنان ناصر العطية عن استعداداته لإقامة استديو مفتوح ضمن برنامجه الذي ينظمه استديو قطر بالمدينة الدولية للفنون في باريس ويعد امتدادًا لبرنامج الإقامة الفنية الذي تنظمه مطافئ "مقر الفنانين بالدوحة"، وهو ما اعتبره العطية فرصة كبيرة لتبادل وجهات النظر الثقافية والفنية، واطلاع نظرائه من الفنانين المنضمين للبرنامج من عدة دول على تجربته الفنية، هذا ويستمر البرنامج لمدة ثلاثة أشهر، ويوفر للمشارك الذي يقع عليه الاختيار إقامة في مرسَمٍ خاص، ويتيح له الفرصة لاستكشاف الألوان الفنية المختلفة في باريس، وزيارة متاحفها ومعارضها، والاندماج مع مشهدها الفني المميز.

 

من جانبه أكد الفنان ناصر العطية في تصريحات خاصة لـ الراية  أن البرنامج المقرر له أن يستمر حتى 2 أكتوبر المقبل، يقدم له حالياً فائدة كبرى لما له من مميزات حيث يساعد في تطور الفنان بانتقاله لبيئة تساهم في تطور تفكيره ونظرته للأمور، وأوضح أن المبنى الذي يحتوي على الأستديو الخاص به هو عبارة عن عدة وحدات يشغلها عدد كبير من الفنانين، بينما تمتلك قطر فيه واحداً من أكبر الاستديوهات الموجودة بداخله، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن عقد العديد من اللقاءات مع الفنانين الآخرين والمنتمين إلى مختلف المجالات الفنية، علماً بأن البرنامج ليس من أهدافه إنتاج أعمال فنية فحسب، بل يمتد الأمر كذلك للتواصل مع الفنانين الموجودين وزيارة الأماكن الهامة، وأكبر عدد من المتاحف لإثراء حجم الإطلاع، وتنشيط الخيال، منوهاً إلى أن فكرة المشروع الذي يعمل عليه خلال هذا البرنامج تحمل عنوان "كوكب العطور"، موضحاً أن الفكرة قد استوحاها من كون كل إنسان يمثل بالنسبة له وعاء يحمل داخله كافة الأحاسيس البشرية بتراكيز مختلفة مثله في ذلك مثل العطور، ويفوح من هذا الوعاء شذى يكون أقرب لما هو غالباً عليه، ويضيف: اخترت الاسم بحكم تواجدي في باريس التي تعد منبعاً لجمال العطور، وحاليا أنتج مجموعة من الأعمال المستوحاة من هذه الفكرة من بينها ما يميل للسيريالية وأخرى تجريدية، وحريص على ترك بصمة في هذا المكان وتمثيل قطر خير تمثيل، وأتمنى من زملائي الفنانين التقدم لهذا البرنامج القادر على إثراء ثقافتهم وتطور إبداعهم، وفي نهاية حديثه تقدم العطية بشكره لـ مطافئ وهيئة متاحف قطر لهذا الدعم الذي توليه لفنانيها بإثراء تجربتهم الفنية من خلال الإطلاع على مستحدثات الفنون التشكيلية حول العالم، وهو ما يعكس حرصهم على تحقيق نهضة فنية عالمية، وصنع كوادر فنية تستطيع المنافسة على الساحة الدولية وإبراز اسم قطر في مجالات الفنون التشكيلية عالمياً.

وكان برنامج الإقامة الفنيّة بباريس قد قام باختيار الفنانة القطرية ابتسام الصفار في نسخته الأولى والفنان ناصر العطية في نسخته الثانية لقضاء فترة معايشة تمتد لثلاثة أشهر في المتاحف والمعارض الفنية في باريس لاستكشاف المشهد الفني في المدينة، فضلاً عن اكتساب خبرة فنية قيمة من خلال الاحتكاك مع فنانين من أنحاء مختلفة من العالم، حيث يتكفل البرنامج بالفنانين عند إقامتهم بالمدينة الدوليّة للفنون بباريس، فيوفّر لهم استوديو فنياً ومساحة للسكن وتذكرة سفر، فضلاً عن راتب شهري طوال مدة إقامتهم ولشراء المواد الخاصّة بعملهم الفني. ويُمكّن هذا البرنامج الفنانين المشاركين من اكتساب تجربة وخبرة متميّزة من الإقامة الفنية في باريس، بما في ذلك زيارة المتاحف والمعارض واستكشاف المشهد الفني في المدينة، بما يعتبر تجربة فريدة من نوعها لأي فنان، لما تمثله هذه الإقامة الفنية من أهمية على مستوى العالم. حيث تكون الفرصة سانحة للتفاعل مع المُبدعين الآخرين من جميع أنحاء العالم، وبناء الجسور والاستلهام لإبداع عمل فني متميّز خاص بكل فنان. ويُعدّ هذا ثاني برنامج للإقامة الفنية في استوديو قطر في باريس.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .