دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 9/8/2018 م , الساعة 1:08 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

البرلمان يحجب الثقة عن وزير العمل

ظريف يستبعد أي حوار إيراني أمريكي

ظريف يستبعد أي حوار إيراني أمريكي

طهران - د ب أ:

أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أمس أنه بات من الصعب تصوّر إجراء محادثات مع الولايات المتحدة بعدما فقدت ثقة العالم فيها بسبب تقلب مواقفها، متحدّثاً غداة دخول العقوبات الأمريكية حيّز التنفيذ مجدداً ضد طهران. وقال ظريف عبر "شبكة أخبار جمهورية إيران الإسلامية" الرسمية "تخيّلوا التفاوض الآن، كيف سنثق بهم؟ أمريكا تتذبذب بشكل دائم ولذا فلم يعد أحد يثق بهم الآن". وجاءت تصريحات ظريف غداة فرض واشنطن حزمة أولى من العقوبات الاقتصادية على إيران بعدما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي المُبرم عام 2015. وأبدى ترامب استعداده لإجراء محادثات مع إيران بشأن اتفاق جديد يتناول جميع أشكال "سلوكها الضار" في المنطقة، وهو أمر رفضته طهران.

وقال ظريف: "هناك فرق كبير هذه المرة، في السابق لم يكن أحد يدعم إيران. لكن جميع دول العالم تدعمها الآن".

إلى ذلك صادق البرلمان الإيراني أمس على حجب الثقة عن وزير العمل علي ربيعي. وذكرت وكالة "فارس" الإيرانية أن مجلس الشورى (البرلمان) صادق على حجب الثقة عنه بأغلبية 129 صوتاً مقابل 111 صوتاً معارضاً، وثلاثة امتنعوا عن التصويت. وحمّل المعارضون لأداء الوزير المسؤولية عن ارتفاع البطالة بين الشباب إلى 25%.

ودافع الوزير عن نفسه بالقول: إن "الميزانية المخصّصة لوزارته لم تكن تكفي القيام بمهام الوزارة". يأتي هذا بعد يوم واحد من دخول عقوبات أمريكية حيّز التنفيذ على الجمهورية الإسلامية، يشار إلى أن السيد علي ربيعي، البالغ من العمر 62 عاماً، عمل مستشاراً للرئيس الإيراني الأسبق محمد خاتمي بين عامي 1997 و 2005م.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .