دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 5/11/2017 م , الساعة 12:42 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

الأزمة أطلقت العنان لفنانينا

أعمال إبداعية تجسد 150 يوماً من الحصار

أعمال إبداعية تجسد 150 يوماً من الحصار

أطلقت أزمة الحصار العنان لمبدعينا، ومنحتهم فرصة أمام التاريخ للذود عن وطنهم، في أزمة افتعلها حاقدون للنيل من سيادة دولة قطر وعرقلة مسيرتها الناجحة، فشمر مبدعو قطر عن سواعدهم، وانبروا لتسجيل مواقفهم الوطنية، كل في مجاله ووفقاً لرؤيته، فأفرزوا لنا نهضة ثقافية وفنية غير مسبوقة، يمكن أن نطلق عليها نهضة الحصار.

وقد نجحت هذه الأعمال الفنية التي أنتجها مبدعونا على مدار الأشهر الخمسة الماضية، في تضميد جراح الوطن، وإبراز هويته، وتأصيل صموده، فكتبت وسجلت تاريخاً مشرّفاً من الإبداع، الذي لم تتوقف شهرته عند آفاق المحلية، بل امتدت هذه الأعمال للعالم الخارجي، ليشهد العالم بمروءة هذا الشعب الأبي الوفي، الذي التف خلف قائده وزعيمه، مصوراً حالة من التلاحم الوطني التي لم يعرفها العالم من قبل، إنها حالة الاصطفاف الوطني التي سجلها مبدعونا بمشاعر العز والوفاء.

  • تميم المجـد.. أيقونــة الصمـود

أضحت صورة أمير الإنسانية «تميم المجد» بمثابة أيقونة ورمز للصمود وللعزة وانتشرت خلال فترات قصيرة ليس فقط في قطر وإنما حول العالم كله، واستطاع هذا العمل الفني الذي حمل صورة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، أن يتجاوز بسرعة فائقة المنصات الرقمية، إلى الشوارع والسيارات والبيوت والملفات الشخصية عبر الجولات، حتى تنوعت أشكال تداوله.

العمل أنجزه الفنان التشكيلي أحمد المعاضيد، واكتسب شهرة تكاد تفوق الوصف، وعلى الرغم من إنجازه له خلال اليوم الوطني في العام الماضي، إلا أنه ومع الحصار على الدولة، سرعان ما كان المعاضيد متفاعلاً معها، بإضافة عبارة "تميم المجد" للصورة، مما زاد من سرعة انتشارها وأصبحت رمزاً للعزة والشموخ.

ويقول المعاضيد عن هذا العمل: الانتماء والولاء موجودان من زمان، ولا يحتاج صورة أو فناً لإظهاره، بل هو موجود في القلب والدم، ونحن شعب عاش مكرماً في ظل القيادة الرشيدة، وتمتع بكل الحقوق، وكذلك المقيمون، والأعمال الفنية تنطلق في الأزمات وتترجم المشاعر، ومن الضروري أن تكون موجودة حتى يلتف الجميع حولها، ويعبروا عن مشاعرهم ومواقفهم.

وحول أسباب رسمه لوحة تميم المجد بالأبيض والأسود قال: أنا فضلت هذه الطريقة في العمل الفني، لرسم لوحة أمير البلاد المفدى، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حفظه الله، للتعبير بطريقة غير تقليدية عن ملامح أمير البلاد وبصورة مختلفة.

  • ديرة العز.. تجسد الأزمة بأسلوب كوميدي

تُعد مسرحية "ديرة العز" من أبرز الأعمال المسرحية التي تناقش الحصار بشكل درامي وكوميدي ساخر، وقد حمل العمل شعار كامل العدد منذ انطلاق عرضه الأول على خشبة مسرح قطر الوطني، والمسرحية من إنتاج منار للإنتاج الفني، تأليف وبطولة الفنان عبدالعزيز جاسم، وإخراج سعد بورشيد، وتمثيل مجموعة من النجوم القطريين والخليجيين والعرب من بينهم الفنان القدير سعد بخيت، والفنانون: محمد أنور، محمد السني، فيصل رشيد، مريم فهد، سوار، خلود، ويلديز، عبدالله العسم، عبد الله الهاجري، ومجاميع من طلبة وطالبات المدارس في قطر.

ويقول الفنان عبدالعزيز جاسم عن العمل: المسرحية تناقش موضوعاً يمكن أن نطلق عليه موضوع الساعة، ويعالج قضية تهمّ كل من يعيش على هذه الأرض الطيبة بطريقة واقعية تسعى لتبيان الواقع من منظور صحيح، فتشير إلى الحقائق الذي يتعمّد البعض تزييفها، وتوضحها بطريقة فنية لا تعتمد على المباشرة الصريحة بقدر ما تعتمد على الدلالات الفنية سهلة الوصول للمتلقي، كما أكد أن هذا العمل لا يمكن أن نصفه بكونه عرضاً تجارياً، ولكنه عمل وطني بامتياز، كما لفت إلى أن من أهم ما يميّز هذا العرض أن أسعار تذاكره ستكون في متناول الجميع، وأضاف: أردت أن أشارك وأقدّم لقطر ولو القليل بعدما قدمت هي لي الكثير، كما أبدى سعادته كون هذا العمل يعتبر قطرياً من الألف إلى الياء حيث تم الاعتماد فيه على العناصر المحلية بشكل كامل، لافتاً إلى أن هناك العديد من المواهب الشابة المنتظر ظهورها بصورة مميّزة على الساحة الفنية من خلال هذا العمل، مضيفاً أن الجمهور بحاجة لأعمال فنية تلامس قضاياه وتناقش اهتماماته.

  • جسدت معاني الولاء والانتماء
  • الأغاني الوطنية تواجه الحصار

الدوحة - الراية:

مع تعالي وتيرة الهجمة الخليجية ضد قطر، تبارى العديد من الفنانين القطريين ومطربي الساحة المحلية، لتقديم أعمال فنية وطنية تعبر عن صوت الفنان القطري ورأيه فيما يتعرض له وطنه، ودوره في هذه المحنة المفاجئة التي يمر بها الوسط الخليجي ككل، وقدم مطربونا عشرات الأعمال التي تتغنى بحب قطر، وتعبر عن نبض الشارع، وتجسد معاني الولاء والانتماء للوطن والوفاء لصاحب السمو، وكذلك التغني بالشعب القطري الذي اجتمع على قلب رجل واحد ضد كل ما يحاك ضده من مؤامرات.

الأغاني الجماعية

الأغاني الوطنية الجماعية برزت بشدة خلال الآونة الأخيرة، وقدم مطربونا عدداً من الأعمال الكورالية التي حققت نجاحاً كبيراً، مثل أغنية "الحصار" والتي كتب كلماتها مجموعة من الشعراء أطلقوا على أنفسهم اسم «محاصر»، وشارك في غنائها كل من عيسى الكبيسي، سعود جاسم، غانم شاهين، أحمد عبدالرحيم، وعايل، وذلك تحت قيادة الملحن مطر علي الكواري، وأغنية اليقين للمنتجة والمؤلفة الموسيقية دانة الفردان، وشارك في غنائها كل من الفنان فهد الكبيسي، وعيسى الكبيسي، بالإضافة لأغنية "أبشروا بالعز والخير" والتي شارك فيها كل من عيسى الكبيسي وغانم شاهين وسعود جاسم وألحان مطر علي الكواري، ولعل أبرز الأغاني التي حققت نسب مشاهدة عالية على مواقع التواصل الاجتماعي أغنية "حنا بخير وديرة العز في خير" من كلمات فالح العجلان، وألحان عبدالله المناعي.

أغانٍ كويتية

الفنانون الكويتيون أيضاً كانت لهم مشاركة مميزة خلال الفترة الأغنية بعدد من الأعمال التي أعلنوا من خلالها مساندتهم ودعمهم للموقف القطري، ومن أبرز تلك الأغاني "نعشق ترابك يا قطر" وقد أصدروا الفيديو كليب بهذه العبارة «إهداء من الشعب الكويتي إلى الشعب القطري الحبيب (بعيداً عن السياسة)»، والأغنية من كلمات الشاعرة سعاد الكواري وألحان مشاري العوضي وتوزيع عبد الله العماني وهي من إنتاجهما وغناء كورال مجموعة شباب الكويت.

وهناك أيضاً أغنية "تحية شعب" التي أطلقها مجموعة من الفنانين والإعلاميين الكويتيين في قطر مول تضامناً مع شعب قطر، فريق الأغنية تشكل من كل من: الإعلامي مبارك العنزي، المشرف العام، والإعلامي حسن البحراني، والشاعر طلال فهد، فيما قام بأداء الأغنية المطرب خميس الخميس، كما أصدر الشاب شعيب راشد أغنية "بكيفنا خليجيين"، دعوة منه إلى وحدة الخليجيين.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .