دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 30/9/2017 م , الساعة 1:05 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أسّسها جو رحال الذي قهر الإعاقة

لبنان: جمعية للدفاع عن حقوق ذوي الاحتياجات

دعم ذوي الاحتياجات ليصبحوا فاعلين في المجتمع
عيادات بأسعار مخفّضة ومكتبات وحدائق عامة مجهّزة
الدعم لمشاريعنا قليل وإيمان الدولة برسالتنا محدود
أطالب وزارة الشؤون الاجتماعية بإنشاء مكاتب توظيف رسميّة
لبنان: جمعية للدفاع عن حقوق ذوي الاحتياجات

بيروت - منى حسن:

جو رحال شخص مليء بالحياة رغم الإعاقة التي يعاني منها، ومن خلال كرسيه المتحرّك ينجح في قهر الإعاقة والتحديات، فقد قرّر وبمساعدة مجموعة من المتحمّسين للفكرة تأسيس جمعية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة لخدمة ومساعدة هذه الفئة من الناس.

وحول تلك التجربة يقول رحال: نقدّم الدعم للأطفال والأشخاص الذين بحاجة ليصبحوا أعضاء فاعلين في المجتمع، وسنكون هنا لمساعدة عائلات الأشخاص من ذوي الاحتياجات ونظهر لهم أن أبناءهم نعمة وليسوا نقمة، ويمكن أن يفتخروا بأدائهم.

ورسالتي موجهة لكل شخص يؤمن مثلي أنه لدينا إمكانيات وعلينا الاستفادة منها، وأن الاختلاف ليس خلافاً.

وحول المشاريع التي يسعى إلى تحقيقها يقول: نسعى إلى خلق قيادات رياديّة من ذوي الاحتياجات الخاصّة تجعل منهم نواةً في المجتمع، والقيام بدورات وورش عمل وندوات تطوّر معرفة المجتمع بأصحاب الهمم وبالعكس، ونطمح إلى وضع أسس سليمة لبناء مجتمع يؤمن بالمساواة بين كل أفراده، وبناء عيادات علاجيّة ذات أسعار مخفّضة لمساعدة هؤلاء، بالإضافة إلى إنشاء مكتبات وحدائق عامّة مجهّزة، والتنسيق المتكامل مع الجمعيات المحليّة والخارجيّة الدولية في سبيل تبادل الخبرات وتطوير قضية الإعاقة.

  • ما هي الصعوبات التي تعترض مسيرة عملك؟

- لم تمنعني الصعوبات يوماً من متابعة مسيرة نضالي التي آمنت وسأبقى مؤمناً بها، إلا أنّ عمل الجمعيات خاصّةً التّي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصّة صعب، بل ومستحيل أحياناً. هذا العمل بحاجة أولاً إلى وقت طويل وفريق عمل متخصّص وكبير لتقديم خدمات مستمّرة إضافةً إلى أنّه عمل يأخذ الكثير من الجهد، إضافةً إلى صعوبة الوصول إلى المعلومات والإحصاءات الصحيحة لتسهيل العمل علينا، بحيث أنّ تردنا أحيانا إحصاءات مغلوطة، ناهيك عن قلّة إيمان الدولة وأفراد المجتمع برسالتنا السامية.

وأخيراً، واحدة من أهم الصعوبات التّي يجب الإضاءة عليها والتحدّث عنها الشحّ وقلّة الدعم الماديّ لمثل هذه المشاريع والجمعيات.

  • ماذا تطلب من الرئيس اللبناني لخدمة ذوي الاحتياجات؟.

- أطلب التشديد على تطبيق القوانين التي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة وإنشاء مكاتب توظيف رسمية من قبل وزارة الشؤون الاجتماعيّة، تتضمّن معلومات وإحصاءات وسيرات ذاتيّة تسهل على الدولة مساعدة ذوي الإعاقة للانخراط في مجال العمل، والمساعدة على انخراط هؤلاء في الشأن العام، وتعديل قانوني يغيّر التسمية من «ذوي الإعاقة» إلى «ذوي الهمم».

  • ما هي الإنجازات التي حققتها باعتبارك من ذوي الاعاقة ؟

- تابعت دراستي في مدرسة متخصّصة، ثم حصلت على شهادة في العلوم السياسية والعلاقات الدولية من جامعة الحكمة، واستتبعتها بالحصول على درجة الماجستير، وها أنا اليوم موظف في شركة منذ سنوات.

لقد شاركت في العديد من البرامج التلفزيونية لتشجيع المجتمع وتحفيزه على قبول الأشخاص من ذوي الإعاقة ودفعهم إلى الإيمان بمهاراتهم.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .