دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 10/8/2018 م , الساعة 12:19 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

واصلت قهر الحصار وسجلت 4.6% نمواً

20.7 مليار ريال أرباح شركاتنا في النصف الأول

البنوك الأكثر ربحية والصناعة الأعلى نمواً
20.7 مليار ريال أرباح شركاتنا في النصف الأول

كتب - طوخي دوام:
واصلت الشركات القطرية تحدي الحصار المفروض على قطر وحققت نتائج متميزة في النصف الأول من العام الحالي، حيث ارتفع إجمالي الأرباح التي حققتها الشركات المدرجة في البورصة إلى 20.7 مليار ريال في النصف الأول من عام 2018، لتسجل نسبة نمو قدرها 4.6% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وهو ما يؤكد قوة الاقتصاد، والفرص الاستثمارية الهائلة بالسوق القطري، وكذلك متانة المراكز المالية لهذه الشركات.

وكشفت نتائج الشركات النصفية عن تحقيق الغالبية العظمى منها نسب نمو جيدة عند مقارنتها مع نتائجها عن الفترة نفسها من العام الماضي، خاصة شركات القطاع البنكي وقطاع الصناعة فاستحوذ القطاعان تقريبا على أكثر من 78 في المائة من أرباح الشركات المدرجة في البورصة.

وبحسب النتائج المعلنة، سجلت 23 شركة ارتفاعا في أرباحها، وانخفضت أرباح 14 شركة أخرى، وتحولت شركة من الخسائر إلى الربحية، بينما حققت 5 شركات خسائر وسوف تعلن شركتان عن نتائجهما المالية الأسبوع المقبل.

وتشير البيانات المالية للشركات إلى أنها حققت أرباحاً بنسب متفاوتة فمنها من تخطت نسب النمو في الأرباح تجاوزت 300 المائة، وتصدر البنك التجاري قائمة الشركات الأعلى نموا في النصف الأول من العام الحالي بعد أن سجل البنك نسبة نمو في أرباحه قدرها 378%، تلته من حيث النمو في الأرباح الخليج الدولية بنسبة نمو قدرها 116%، ثم صناعات قطر بنسب نمو قدرها 55.8%.

وأظهرت نتائج الشركات النصفية أن معظم القطاعات العاملة بالسوق حققت نتائج متميزة، وتصدر قطاع الصناعة القطاعات الأعلى نمواً بعد أن ارتفعت أرباح الشركات العاملة في القطاع بنسبة 30%، تلاه قطاع الخدمات بنسبة نمو 13%، ثم قطاع النقل بنسبة نمو في الأرباح قدرها 9.7%، وارتفعت أرباح قطاع البنوك بنسبة 7.8%، بينما تراجعت نسبة نمو في أرباح قطاع الاتصالات بنسبة 23%، وتراجعت أرباح قطاع التأمين بنسبة 917% وانخفضت أرباح قطاع العقارات بنحو 36%.

من ناحية أخرى، تصدر قطاع البنوك قائمة الشركات الأكثر من حيث مجمل الأرباح حيث بلغت أرباح القطاع 11.6 مليار ريال استحوذ بها على أكثر من 56% من إجمالي أرباح الشركات المدرجة في البورصة، وهوما يؤكد قوة البنوك القطرية وسلامة مواقفها المالية وهو ما يضع البنوك القطرية في مقدمة بنوك دول الخليج من حيث الربحية والملاءة المالية ويعتبر أكبر رد على المشككين في قوة الاقتصاد القطري وعدم تأثره بالحصار الجائر على قطر.

وأكد اقتصاديون ومستثمرون أن النتائج التي حققتها الشركات القطرية أظهرت قدرتها على تجاوز الحصار المفروض على قطر من بعض دول الجوار، وقدرتها على تحقيق نتائج متميزة ومواصلة نمو وتيرة الأرباح وهو ما يؤكد أن الاقتصاد القطري أقوى من أي حصار.

وأشاروا إلى أن الشركات القطرية واصلت تحقيق الأرباح، لتسجل أفضل أداء بين أسواق المنطقة، في ظل تكبد معظم شركات دول الحصار لخسائر كبيرة، وهو ما يؤكد قوة الاقتصاد القطري وثقة المستثمرين به، وعزز من قدرة الشركات العاملة في السوق لتجاوز أي تحديات أو أزمات خارجية.

وتوقع الخبراء أن تُساهم هذه النتائج الإيجابية في جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية ما يعزز النشاط والسيولة في السوق، في ظل توقعات بنتائج أفضل في النصف الثاني من العام الحالي، حيث يتطلع هؤلاء لإعادة ترتيب محافظهم الاستثمارية استعدادا لتوزيعات الأرباح والتي يتطلع الجميع أن تكون توزيعات أفضل من السنوات الماضية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .