دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 29/9/2017 م , الساعة 12:33 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

سجل 6 أغانٍ لصالح قناة الريان.. إبراهيم علي لـ الراية :

حضور قوي للفن الشعبي مع الوطن ضد الحصار

سأعيد تقديم أغنية «عيدي يا دارنا» قريباً
صدى كبير للشيلات في تأجيج الحماس الوطني
الفنانون القطريون قاموا بدورهم في دعم الوطن ومؤازرته
حضور قوي للفن الشعبي مع الوطن ضد الحصار

كتب - محمود الحكيم:

تحدّث المطرب الشعبي إبراهيم علي لـ الراية  عن أحدث أعماله الفنيّة التي سجلها مع قناة الريان، وكشف أن لديه أغنية وطنية، سوف يعيد تقديمها قريباً. مشيراً إلى أن الفن الشعبي كان حاضراً بقوة في رفض الحصار الجائر على قطر وقدم العديد من الأعمال المميّزة. وقال إن الفنانين القطريين قاموا بدورهم في تلك المرحلة، منوهاً إلى أن هناك العديد من الأغاني المميزة التي قدمها الفنانون القطريون، والحقيقة أن الجميع تباروا في تقديم أعمال وطنية مساهمة منهم في مؤازرة الوطن والوقوف إلى جانبه في تلك الأزمة الراهنة.

  • ما جديدك على المستوى الفني؟

- انتهيت من تسجيل ست أغانٍ شعبية لصالح تلفزيون الريان، وهو التعاون الثاني بالنسبة لي مع قناة الريان حيث سجلت معها 10 أغانٍ قبل ذلك، أما الأغاني التي انتهيت من تسجيلها فهي: أغنية «مال غصن الذهب» وهو من فن الصوت وأغنية «الله أكبر» من فن الصوت أيضاً، وأغنية «ألا يا صبا نجد» وهو من فن الصوت أيضاً، وأغنية «قال المعنى» وهي من فن المروبع، وأغنية «يا من يواسيني» وهي من فن الخماري وأغنية «سلمولي» وهي من فن السامري.

  • وماذا عن مشاركاتك على المستوى الوطني خصوصاً خلال الأزمة الراهنة ؟

أنا لديّ أغنية وطنية بعنوان «عيدي يا دارنا» من كلمات خليفة جمعان وألحاني، وسوف أعيد تقديمها قريباً.

  • هل ترى أن الفن الشعبي حاضر بقوة في تلك الأزمة؟

- نعم فهناك العديد من الشيلات المميزة التي تم تقديمها خلال الفترة الحالية كان لها صدى كبير لدى الجمهور وتأثير واضح في تأجيج الحماس الوطني في قلوب الناس وهو أمر إيجابي في حقيقة الأمر كما أنه الدور الحقيقي للفن إذ إن الفن يجب أن يكون حاضراً بقوة مع الوطن في مثل تلك المواقف المشهودة. وهو ما نراه على الساحة الفنيّة بالفعل.

  • وهل ترى أن الفنانين القطريين قاموا بدورهم أيضاً في تلك المرحلة ؟

- هناك العديد من الأغاني المميّزة التي قدمها الفنانون القطريون، والحقيقة أن الجميع تباروا في تقديم أعمال وطنية مساهمة منهم في مؤازرة الوطن والوقوف إلى جانبه في تلك الأزمة الراهنة.

  • ما الجهة التي تدعم الفن الشعبي في رأيك؟

- إذاعة صوت الريان تلعب دوراً كبيراً في إحياء الفن الشعبي عموماً والغنائي منه خصوصاً حيث بات واضحاً حجم النشاط والجهد المبذول في هذا الجانب من إذاعة صوت الريان، حيث يشاهدها الجميع في المهرجانات والسمرات وغيرهما من النشاطات التي أحيت الفن الشعبي في قطر والخليج. كما أن وزارة الثقافة القطرية تقوم بجهود طيّبة تدعم بها الفن الشعبي، حيث ترسل بعثات فنية قطرية إلى الخارج للتعريف بالفن الشعبي القطرية وتهتم كثيراً بإحياء الفنون الشعبية المحلية بشتى الطرق.

  • هل تتخصّص في لون معين من الفنون الشعبية؟

- أنا أغني كل الفنون الشعبية سواء فن الخماري أو العاشوري أو السامري أو اللعبوني، أو الصوت، أو البستة أو غيرها كما أن لي أغنيات عاطفية، وأؤكد أن هناك اهتماماً متزايداً بالفن الشعبي من قبل الجمهور الذي بات يحتفي بهذا الفن وأهله.

  • وهل قدمت مساهمات فنية أخرى في غير اللون الشعبي .؟

- نعم قدمت الكثير من الأعمال في مجال التلحين فقد لحنت للفنانة دلال الشمالي والفنانة عتاب وفرج عبد الكريم وعلي عبد الستار وصقر صالح وناصر صالح، بالإضافة لأنني شاركت في حفلات فنية إلى جانب كبار الفنانين العرب مثل إسماعيل ياسين ومحمود شكوكو ومحمد العزبي وعادل مأمون وغيرهم.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .