دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 18/7/2018 م , الساعة 12:49 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

نظمها معهد الجزيرة للإعلام في إسطنبول

30 إعلامياً في دورة السلامة المهنية بمناطق النزاع

30 إعلامياً في دورة السلامة المهنية بمناطق النزاع

الدوحة -الراية : نظم معهد الجزيرة للإعلام في إسطنبول دورة تدريبية ضمن مبادرته «سفراء الجزيرة»، بعنوان: «السلامة المهنية للصحافيين في مناطق النزاع». شارك في الدورة التدريبية 30 صحفيًا وإعلاميًا ينتمون لدول تعاني من أزمات ونزاعات مسلحة، ويعملون في مؤسسات إعلامية مختلفة. وقدم الدورة محمود الكن المنتج بقناة الجزيرة، والمتخصص في دراسات الحروب، الذي أوضح أن أهمية الدورة في العالم العربي تكمن في عدم توفر تلك الدورات بشكل كبير من مؤسسات عربية رغم احتواء العالم العربي لأغلب بؤر الصراع. وأضاف المدرب «هناك بعض المراجع لسلامة الصحفيين؛ لكنها محدودة جدًا باللغة العربية، وبالتأكيد يوجد بها نصائح لا تتطابق وطبيعة مناطق الصراع في الشرق الأوسط، و نحن بحاجة إلى مثل هذه الدورات المساهمة في نقل المعلومات للصحفيين في العالم العربي وتخصيص تلك الدورات بحيث تتلاءم وطبيعة الصراع في تلك المنطقة».

وركزت محاور الدورة على المخاطر التي تواجه الصحفيين في مناطق النزاع، وآلية عمل الحروب الكلاسيكية، والحروب غير المتناظرة، وكيفية وضع خطة عمل لأمن الإعلاميين وتقييم المخاطر، وسبل ضمان الحماية الذاتية، وعدد من التوصيات المتعلقة بالأمن المعلوماتي. وفي ختام الدورة، وزعت حقائب الإسعافات الأولية على الصحافيين المتدربين، عمل على توفيرها الهلال الأحمر القطري، وذلك من أجل تعزيز سلامتهم أثناء التغطية الميدانية.

من جهة أخرى اختتم معهد الجزيرة للإعلام دورة التقديم التلفزيوني في مراكش والتي قدمتها الإعلامية القديرة والمذيعة في قناة الجزيرة الإخبارية وسيلة عولمي على مدى خمسة أيام.

وقالت مدربة الدورة التي نظمت بالتعاون مع المعهد العالي للصحافة والإعلام بالمغرب، «سعدت بتدريبِ مجموعة من الشباب العربي الطموح»، وأضافت «لقد لاحظت تقدما وفرقا في الأداء بالنظر لأول يوم تدريبي مقابل آخر يوم». وأشارت إلى أن الدورة تضمنت العمل المكثف الدؤوب الذي أبداه المتدربون في التطبيقات العملية بدءًا من التركيز على النطق الصحيح والجلوس بطريقة صحيحة أمام الكاميرا، إلى جانبِ قراءة نشرات إخبارية بإبداع وخالية من الأخطاء.

وتابعت «المستويات كانت متفاوتة، ولم يخلُ الأمر من التميز الذي أظهره بعض المشاركين الذين شرفت بتدريبهم والنهل من خبراتهم الإنسانية المختلفة»، ودعت المتدربين للاستمرار في تطوير مهاراتهم في مجال التقديم، والحفاظ على شغفهم في حب مجال التقديم، وصقل مهاراتهم بالحرص على القراءة الدائمة ومتابعة الأحداث الإعلامية المختلفة. من جانبهم أشاد المشاركون بالدورة وبحرص المدربة على نقل وتمرير خبرتها الإعلامية لهم.

هذا وتناولت الدورة التي أقيمت في المغرب، محاور عدة أهمها مهارات الإلقاء السليم للنشرات الإخبارية، والتعرف على مفاتيح مهنة التقديم الناجحة، فضلاً عن الحديث عن لغة الجسد المناسبة للتقديم التلفزيوني. تجدر الإشارة إلى أن الدورة ضمت ستة عشر متدربًا ومتدربة جاؤوا من مختلف مناطق المملكة المغربية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .