دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 11/8/2018 م , الساعة 12:51 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

في الرسم والخط والخزف والحفر الطباعي

ورش لتنمية مواهب الأطفال بالفنون البصرية

إقامة معرض يتضمن نتاج الموسم في نهاية الورشة
ورش لتنمية مواهب الأطفال بالفنون البصرية

الدوحة - الراية:

أعلن مركز الفنون البصرية عن بدء انطلاق مجموعة من الورش التي ستعمل على تنمية مواهب الأطفال، وذلك استعداداً لإقامة الجزء الثالث من المعرض المقام حالياً بمقر المركز تحت عنوان "صيف وفن2"، وسيتضمن الجزء الثالث من المعرض المنتظر انطلاقه الشهر المقبل أعمال المبدعين الصغار.

وتتضمن الورشة الحالية أعمال كافة أصناف الفن التشكيلي، حيث تعمل خلالها جميع أقسام المركز كل في مجاله، وفي نهاية الورشة سيتم حصر نتاج مختلف الأقسام بما فيها الرسم، الخزف، الحفر طباعي، الخط العربي، وذلك لإقامة المعرض المنتظر والذي سيتم تقديم نسخته الثالثة والمتضمنة ما يقرب من 100 عمل فني، تشمل نتاج الأنشطة والورش الفنية المتنوعة خلال العام وكذلك التي يتم حالياً تقديمها للمنتسبين من الصغار، علماً بأن النسخة الأولى كانت قد أقيمت في بداية موسم الصيف واستعرضت نتاج فعالية ساحة الفنون، بينما تتضمن النسخة الثانية والمقامة حالياً أعمال المبدعين من الكبار وتشهد النسخة الثالثة نتاج ورش الأطفال.

من جانبه قال الفنان سلمان المالك مدير مركز الفنون البصرية أن الهدف من معارض صيف وفن بكل أجزائها هو تقديم المواهب للمجتمع وتقديم الدعم اللازم للمتنسبين وتهيئة جميع الظروف المناسبة للمشاركة في المعارض الفنية والاختلاط بالفنانين والاستفادة من تجاربهم، لافتاً إلى أن جميع الأعمال التي عرضت وستعرض تم تنفيذها في ورش المركز خلال عام كامل مع التركيز على إنتاج النصف الأول من النشاط الصيفي لهذا العام شهر يوليو الماضي، كما أعلن المالك عن أجندة عمل موسّعة خلال الفترة المقبلة منها إقامة معارض فنية وتظاهرات فنية تستهدف التعريف بالفنون التشكيلية، إلى جانب الاستمرار في إقامة الفعاليات داخل مقر المركز بكتارا، وأضاف أن المركز نجح على مدار الفترة الماضية في استقطاب منتسبين جدد، موضحاً أنه تم اختيار إقامة الأنشطة هذا الصيف في مقر مركز الفنون البصرية ليتاح العمل في كافة الأقسام وليس الرسم فقط، حيث يصعب نقل أدوات الحفر الطباعي والأفران الخاصة بالخزف خارج المركز، ولذلك تنوعت الإبداعات للمشاركين والمشاركات في مختلف الأقسام، مثمناً دور مدربي المركز بأقسامه في التعريف بأساسيات هذا الفن وتنمية مهارات المشاركين.

وأبرز مدير المركز أن المركز يحاول من خلال ذلك تسويق الفنون التشكيلية للجمهور والتعريف بجهوده في رعاية المواهب، فضلاً عن التعرف بشكل عملي على بعض التطبيقات، وأضاف: نعمل على نشر الفنون التشكيليّة بدءاً من الاهتمام بالبراعم وطلاب المدارس، مروراً بالشباب وصولاً إلى تقديم المزيد من الاهتمام بكل محبي الفنون التشكيلية، وتحقق الدورات التي يقيمها المركز باستمرار أهدافها بالوصول إلى مخرجات تتفق وأهداف وزارة الثقافة، بما يعود على المشهد التشكيلي في قطر بالفائدة المرجوة، ولفت إلى أن المركز يعمل كذلك بكل ما لديه على تحقيق المزيد من المشاركات مع كافة مؤسسات الدولة في إطار عمله على الوصول بالفن التشكيلي إلى كل فئات المجتمع المحلي، وأعرب عن سعادته كون المركز قد استطاع إشراك عدد كبير من الجمهور ضمن فعالياته المقدمة للجميع التي أقامها منذ بداية الموسم الصيفي حتى الآن، لافتاً إلى أن تلك الفعاليات تأتي تحقيقاً لرؤية واستراتيجية وزارة الثقافة والرياضة وتأكيداً على قرار تأسيس المركز والذي ينص على أهمية نشر الوعي الثقافي والفني، واكتشاف المواهب القطرية ورعايتها وصقلها والانخراط في المشاركات المجتمعية. ويسعى المعرض المنتظر إقامته في سبتمبر المقبل ما سعى خلاله المركز في معرضه الحالي والمقام بمقره في كتارا حتى نهاية أغسطس الجاري إلى تقديم المواهب الجديدة للمجتمع وتقديم الدعم اللازم لمنتسبي المركز وتهيئة جميع الظروف المناسبة للمشاركة في المعارض الفنية والاحتكاك بالتجارب الفنية المختلفة وإتاحة هذه الأعمال أمام جمهور كتارا ترسيخاً لحضورهم الفني. وكما يقدم المعرض المقام حالياً مجموعة من الاتجاهات الفنية المختلفة للمشاركين من الكبار، حيث عكسوا الحياة في قطر، سواء البرية أو البحرية، كما قدموا لوحات في الخط العربي وأعمالاً خزفية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .