دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 8/2/2018 م , الساعة 2:59 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

حمد هاجس الكعبي نائب رئيس الريان الأسبق يرد على العطية :

يا بوحمد.. « أنتم كرماء ونحن نستحق »

المباراة ستكون مثيرة وفوزنا سيشعل المنافسة على اللقب
جمهورنا رقم صعب في كل المباريات ومرعب لكل الفرق
حمد الله سيرجح كفة فريقنا وهجوم السد يخوف
يا بوحمد.. « أنتم كرماء ونحن نستحق »

متابعة ـ سمير البحيري:
أكد حمد هاجس الكعبي نائب رئيس نادي الريان الأسبق، قدرة فريقه على تحقيق الفوز مساء اليوم على السد واقترابه خطوة نحو لقب الدوري، مشيراً إلى أنه يتمنى فوز الريان لإسعاد جماهيره الغفيرة التي أتوقع أن تملأ الملعب لمؤازرة اللاعبين في لقاء الكلاسيكو.

وتابع أقول لـ «بوحمد» عبد العزيز بن حمد العطية: «أنتم كرماء ونحن نستحق»، وكرمكم اليوم سيهدي لنا الفوز، ليكون في صالح الدوري ليزداد إثارة وقوة على صعيد القمة، مؤكداً أنه والعطية من المحاربين القدماء في كرة القدم.

وقال الكعبي: أتوقع أن تكون المباراة قوية ومثيرة من بدايتها بحضور جماهير غفيرة، مؤكداً أنه على ثقة أنها ستعكس قيمة وتطور كرة القدم القطرية وما وصلت إليه من مستوى يبشّر بأنها تتطور للأفضل، وأصبح الدوري من أقوى الدوريات العربية الآن، وهو ما يثلج صدورنا جميعاً.

أمسية مثيرة
وشدّد الكعبي على أن المباراة ستكون أمسية مثيرة، وطالب لاعبي الفريقين بالتحلي بالروح الرياضية خلال اللقاء، خاصة أن هذه المباراة دائماً ما تكون محط أنظار الإعلام القطري والعربي كمباراة كلاسيكو، تسعد الجميع بمشاهدتها والإثارة التي دائماً ما تحفل بها، موضحاً أن الريان والسد فريقان كبيران، وأتمنى أن يكون الفوز حليفنا في المباراة لأن هذا يُدخل السعادة في قلوبنا.

وعن فوز أحد الفريقين وهل ذلك سيشعل الدوري أم التعادل سيبعد الفريقين عن المنافسة قال: بالفعل فوز أحد الفريقين سيشعل قمة الدوري، فالمباراة بين الثاني والثالث، فالسد يبتعد عن الريان بنقطتين وعن صاحب القمة بأربع نقاط، وفوزه اليوم سيكون عودة قوية للفريق، كما سنشهد في المباريات المقبلة إثارة أكبر في الصراع على لقب الدوري، أما لو انتهت المباراة بالتعادل فهذا يعني أنهما ابتعدا قليلاً عن المنافسة وأفسحا المجال للدحيل ليقترب من الفوز بالدوري.

جمهورنا مرعب
وعن جمهور الريان ودعمه لفريقه قال: جمهور الريان معروف وهو رقم صعب في كل المباريات ومرعب للفرق الأخرى، ولا يحتاج اليوم لفزعة ليحضر اللقاء فهو سيملأ المكان المخصّص له وسيشجّع الفريق بقوة خلال اللقاء وسيكون عامل حسم في المباراة إن شاء الله، مناشداً الجمهور في الوقت نفسه بالحضور لملعب المباراة لمؤازرة الفريق بقوة.

وعن اللاعبين الذي يراهم الورقة الرابحة في لقاء اليوم قال: بصراحة أرى في الريان المغربي عبد الرزاق حمد الله قادر على تسجيل الأهداف وترجيح كفّة الريان في مباراة اليوم، أما في السد فلديه مهاجمان على أعلى مستوى، وحقيقي هجومهم يخوف، وأتمنى أن لا يسجّلوا في مرمانا.

أتابع عبر التلفاز
وعن حضوره إلى ملعب المباراة اليوم لمتابعة اللقاء قال الكعبي: أنا أعتبر نفسي من القدماء، وأتابع عبر شاشات التلفاز، كاشفاً أن نجله محمد طلب منه الحضور إلى الملعب في مباراة الريان والدحيل، لكنني فضّلت البقاء لمشاهدة ريال مدريد، ولم أحضر رغم أن المباراة جاءت قوية ومثيرة ومن أفضل مباريات الدوري، مؤكداً أنه سيتابع لقاء اليوم عبر التلفاز.

وعن كلمة يوجهها للاعبي فريقه قال: أقول للاعبين هذا يومكم وآن الأوان ليعود الريان متألقاً، ساعياً نحو لقب الدوري، وإن شاء الله تبيّضون الوجه وتحققون الفوز اليوم لتشعلوا قمة الدوري من جديد، وجمهوركم خلفكم.
  


محمد جمعة: الجماهير عامل القوة لنا

شدّد محمد جمعه لاعب الريان على ضرورة حضور الجماهير بقوة في كلاسيكو قطر، مؤكداً بأن الجماهير هي عامل القوة للاعبين خلال هذه المباراة القوية التي ستجمع بين الريان والسد اليوم على ملعب جاسم بن حمد.
وأضاف: سنلعب أمام فريق كبير يمتلك عدداً كبيراً من اللاعبين المميزين، لذلك سنقاتل من أجل تحقيق الفوز والتقدم للمركز الثاني في جدول الترتيب، فهذا هدفنا في الوقت الحالي بجانب تقليص الفارق مع المتصدّر الدحيل.
واعترف جمعه بصعوبة اللقاء وصعوبة التكهن بنتيجة نظراً لأن مباريات الكلاسيكو تختلف عن أي مباراة في الموسم على الرغم من الحالة الفنية لكل فريق.
  

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .