دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 21/9/2017 م , الساعة 12:32 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

قطر.. العراقة والحداثة واختيار التفوق

قطر.. العراقة والحداثة واختيار التفوق

بقلم - أماني إسماعيل علي :

ذكر عبدالفتاح شبانة في كتابه (اليابان..العادات والتقاليد وإدمان التفوق)، أن اليابانيين باشروا بوضع خطة لمعالجة انهيار اقتصاد بلادهم بعد يوم واحد فقط من هزيمتهم في الحرب العالمية الثانية عام 1945 ! وبعد عقدين ونصف العقد من العمل الدؤوب، احتلت اليابان في أوائل السبعينيات المركز الثالث كأقوى اقتصاد بعد الولايات المتحدة الأمريكية والصين بدخل قومي يبلغ (4.900) تريليون دولار، والمركز الثالث في تصنيع السيارات، والمركز الأول في صناعة الإلكترونيات.

قد يتساءل البعض عن سر نهوض المارد الياباني، كيف تمكن اليابانيون من إدارة الأزمة الصعبة التي مرت بها البلاد بحنكة ورباطة جأش ؟ من أين أتوا بتلك العزيمة الفولاذية ؟ كيف تفوقت اليابان على كثير من الدول التي تفوقها في المساحة الجغرافية وعدد السكان؟ كيف أصبحت اليابان الدولة الدائنة الأكبر في العالم والدولة الثانية امتلاكاً للأصول المالية ؟

ذكر المؤلف أن النهضة الحقيقية في اليابان بدأت في أواخر القرن التاسع عشر في عهد الإمبراطور (موتسوهيتو) الملقب بالحاكم المستنير الذي قاد حركة انفتاح تجارية وعلمية، وقام بفتح الموانئ البحرية، وتبنى نظام الشرطة والتعليم الفرنسيين والنظام الإداري الألماني، وبالرغم من توجّه اليابان نحو الحداثة، إلا أنها لم تتخلَ عن هويتها وعاداتها وتقاليدها.

أوجه الشبه بين قطر واليابان كثيرة، فقد مرت قطر أيضاً بفترة نمو مدهش، تحركت فيها عجلة التقدم بسرعة مذهلة بفضل قيادتها (المستنيرة)، وتحققت طفرة اقتصادية وصناعية وعمرانية، شهدت على إثرها البلاد ازدهاراً في كافة مناحي الحياة، وأصبحت قطر الوجهة المفضلة للسياح الباحثين عن عبق الماضي وحداثة الحاضر.

استطاعت قطر تحقيق إنجازات على المستويين المحلي والإقليمي عجزت عن تحقيقها دول عديدة في المنطقة تفوقها في المساحة وعدد السكان، ويبدو أن هناك عوامل مشتركة ساهمت في نهوض كل من اليابان وقطر من بينها رغبة القادة الصادقة في تطوير البلاد، والتخطيط السليم، والاستثمار في العنصر البشري، وقد أدّت هذه العوامل إلى توالي الإنجازات وتعاقب النجاحات إلى أن أدمنت اليابان وقطر التفوّق والتميّز. صممت القيادة الرشيدة أن تجعل من قطر دولة عصرية متقدمة تنعم بالاستقرار والرخاء والرفاهية، واستفادت من تجارب الدول الأخرى في مجال التنمية من دون أن تستنسخها، وتبنت كل ما هو مفيد مع مراعاة الحفاظ على الهوية الوطنية، وكانت النتيجة أن سطرت قطر قصة من أنجح قصص التنمية في منطقة الشرق الأوسط.

تمكن الاقتصاد القطري من تخطي كل العقبات الناتجة عن الحصار الجائر في غضون 48 ساعة فقط، بل ساهم الحصار في زيادة متانته وقوته، إضافة إلى جذب المزيد من المستثمرين المحليين والأجانب، وقد تم تدشين خطوط ملاحية جديدة مباشرة لنقل البضائع بين قطر ودول أخرى، ما يعكس الثقة الكبيرة من مختلف دول العالم في الاقتصاد القطري.

أخيراً، كما أصبحت اليابان قوة اقتصادية عظمى بالرغم من صغر مساحتها مقارنة بالدول المجاورة لها، فإن قطر ستصبح قريباً قوة اقتصادية، ومركزاً مهماً للابتكار والبحث العلمي، ولولا همة أبناء قطر التي تناطح السحاب، وإصرار القيادة الرشيدة على بلوغ القمة، لما وصلت قطر إلى ما وصلت إليه الآن.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .