دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 8/12/2017 م , الساعة 1:42 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

صاحب السمو والرئيس الفرنسي عززا العلاقات الإستراتيجية

زيارة الرئيس ماكرون تعكس الرؤية المشتركة لبناء عالم أكثر أماناً

الجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف تصدرت جدول الأعمال
ماكرون زار قاعدة العديد العسكرية لتقييم التقدم المحرز في الحرب ضد داعش
الدورة الأولى للحوار الثنائي بحضور الزعيمين حددت إجراءات وبرامج تطوير التعاون
زيارة الرئيس ماكرون تعكس الرؤية المشتركة لبناء عالم أكثر أماناً

الدوحة - قنا: بدعوة كريمة من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، قام فخامة الرئيس إيمانويل ماكرون رئيس الجمهورية الفرنسية بزيارته الرسمية الأولى إلى دولة قطر اليوم «أمس»، حيثُ عقدا مباحثات رسمية تهدف إلى تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في المجالات كافة.

وتأتي هذه الزيارة استكمالاً لزيارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، للجمهورية الفرنسية في الخامس عشر من سبتمبر الماضي، كما تعددت اتصالات القائدين خلال الفترة ما بين الزيارتين.

وخلال اجتماعهما، استعرض الجانبان روابط الصداقة العميقة والعلاقات الإستراتيجية بين دولة قطر والجمهورية الفرنسية، وأكدا على متانة تلك العلاقات، وعلى أهمية تعزيزها وتطويرها لما فيه خير ومصلحة البلدين.

وتمثل زيارة فخامة الرئيس ماكرون إلى دولة قطر خطوة هامة تؤكد الرؤية المشتركة بين البلدين وسعيهما لبناء عالم أكثر أماناً.

وقام رئيس الجمهورية الفرنسية في هذا الصدد، بزيارة قاعدة العديد العسكرية وقابل الفريق ج. هاريجيان، قائد القوات الجوية الأمريكية (سينتكوم) وبعد استعراض الحالة الراهنة لعملية الشمال التي يرأسها الجنرال باريسوت، التقى فخامته بالوحدة الفرنسية الموجودة في هذه القاعدة، والتي تتولى التنسيق في عمليات التحالف الدولي في العراق وسوريا.

وكانت هذه الزيارة فرصة لتقييم التقدم المحرز في الحرب ضد»‏ داعش».

وفي هذا السياق، شهد حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية توقيع سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع بدولة قطر، وسعادة السيدة فلورانس بارلي، وزيرة الدفاع بالجمهورية الفرنسية خطاب نوايا للتعاون في مجال الدفاع.

كما تناول حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية في مباحثاتهما الأزمة الخليجية وتداعياتها على المنطقة، وجدد فخامة الرئيس الفرنسي الدعوة إلى حل سريع لها في إطار الوساطة الكويتية.

كما بحثا الأزمة الليبية وأكدا على ضرورة دعم جهود الوساطة التي تقودها الأمم المتحدة من خلال اتخاذ إجراءات محددة تجاه جميع الأطراف الليبية.

وتطرقت المباحثات إلى الجهود المشتركة بين البلدين في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف، وهي المسألة التي تصدرت جدول أعمال الشراكة بين الجمهورية الفرنسية ودولة قطر.

كما شهد حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية توقيع سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية بدولة قطر وسعادة السيد جان إيف لو دريان، وزير أوروبا والشؤون الخارجية بالجمهورية الفرنسية، خطاب النوايا المتعلق بالتعاون الثنائي لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف.

ويتناول خطاب النوايا مكافحة التطرف العنيف والإرهاب وتمويله إضافة إلى جذوره الاجتماعية والاقتصادية والسياسية.

وفي ضوء هذا التعاون، ناقش القائدان المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب الذي ستستضيفه فرنسا في مطلع العام 2018.

وفي خطوة تدل على الصداقة العميقة بين البلدين، شهد حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية، اليوم (أمس) في الدوحة، الدورة الأولى للحوار الثنائي رفيع المستوى، التي حددها إعلان النوايا.

وشارك في هذه الدورة ممثلون عن الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة في كلا البلدين. وأسفرت الدورة عن اعتماد تفاهم مشترك على عدة مستويات يحدد إجراءات وبرامج عملية لتطوير التعاون بين البلدين في الميادين ذات الصلة.

وعبّر حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية عن عزمهما تعزيز العلاقات بين البلدين في مجال التعليم والتعليم العالي، وقد شهدا توقيع سعادة الدكتور محمد بن عبدالواحد الحمادي، وزير التعليم والتعليم العالي بدولة قطر، وسعادة السيد جان إيف لو دريان، وزير أوروبا والشؤون الخارجية بالجمهورية الفرنسية، على البرنامج التنفيذي السابع في مجال التعليم والتعليم العالي في إطار اتفاق التعاون الحكومي الدولي الموقع في عام 1977.

كما رحب حضرة صاحب السمو أمير دولة قطر وفخامة رئيس الجمهورية الفرنسية بتوقيع سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والرئيس التنفيذي للمؤسسة، وسعادة السيد إيريك شوفالييه - سفير الجمهورية الفرنسية لدى دولة قطر، مذكرة تفاهم بين مكتبة قطر الوطنية QNL والمكتبة الوطنية الفرنسية BNF بشأن التعاون المشترك في المجالات العلمية والتقنية والثقافية.

وأتاحت الزيارة التي قام بها الرئيس الفرنسي إلى الدوحة التوقيع على اتفاقيات مختلفة في عدة مجالات منها التعليمية والثقافية والعسكرية شهدها سمو الأمير وفخامة الرئيس الفرنسي:

1- اتفاقية تعاون بين الخطوط الجوية القطرية ومجموعة إيرباص للطيران.

2- اتفاقية تعاون بين هيئة الأشغال العامة «‏‏أشغال»‏‏ والمجموعة الفرنسية لإدارة المياه والنفايات «‏‏سويز»‏‏.

3- مذكرة التزام وتعاون متبادل لتقديم الخدمات لمترو الدوحة وترام الوسيل بين شركة سكك الحديد القطرية (الريل) وتحالف الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية والمشغل المستقل للنقل في مدينة باريس.

4- خطاب اتفاقية للتعاون بين وزارتي الدفاع القطرية ومجموعة داسو للطيران.

5- خطاب نوايا للتعاون بين وزارة الدفاع بدولة قطر وشركة (Nexte) للدفاعات الأرضية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .