دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 5/6/2018 م , الساعة 1:09 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

هل أصبح العلم تجارة لكسب الأموال؟

هل أصبح العلم تجارة لكسب الأموال؟

بقلم - رزان القرواني:

لاشك بأن المرء عندما يجتهد بجد وثبات ينال ما يتمناه، ويسمو إلى منازل الأشراف مادام المعلمون يبذلون جهودهم في سبيل تحقيق العلم وأداء رسالتهم كواجب إنساني وإخلاص في النية، ولكن عندما يصل الأمر إلى المعلم الذي أصبح الآن همه الوحيد هو المال، سيغدو المجتمع حتماً في فوضى ولامبالاة للعلم ويعمّ الخلل فيه...

فالمعلم راع ومسؤول عن تلامذته، على يديه تبنى الأمم وتزدهر وتمتد الحضارة، فلا يزهو العلم إلا به، كثيراً ما أتذكر كيف كان التعليم قديماً، كم كانوا يزودوننا بقيم وأفكار وأطروحات بل ويهتمون بتنمية مواهبنا فيصقلوها لنا بالتعليم، فوسّعت من أفاقنا لنتميز عن غيرنا...

لكن اليوم كثرعدد المعلمين ومنهم من لم يعد يقدم مهنته كأداء رسالة بل إهمال لها واستهتار بالعلم من باب هذا الجيل الأكثر شغباً وتقصيراً في طلب العلم متناسين بأن دور المعلم مساعدة الطالب على حب العلم والمادة الدراسية، فمن أولوياته القيادة نحو التجديد والإبداع.

لك أيها المعلم لتحسين ظرفك المعيشي أن تضيف لمهنتك التعليمية مهنة أخرى، فأنتم رجال العلم والأدب والفكر والأخلاق، فلا تكونوا كالقطيع تنساقون وراء كلمات قائلها جاهل، فكثيراً ما سمعت هذا القول صادراً عن معلمين (أعطي درسك واختصر إن فهم الطالب أم لم يفهم)...

إذن...أين تكمن هنا مسؤوليتك أيها المعلم، فأنت المسؤول تجاه أبناء مجتمعك تجاه نهضة وازدهار هذا المجتمع، وأنت المحظوظ بمهنتك هذه، مهنة الاستثمار في الفكر والعقول، مهنة من أشرف المهن، يكفي أنها رسالة خالدة، لأنها أبعدها عن الأنانية وأشدها إنكاراً للذات، وأنت تجعلها اليوم أداة تجارة لكسب الأموال!!

كما نأمل أن تقطع تلك الخطوة التي بدأت منها وتذكر بأنك كالشجرة التي تثمر وتعطي دون مقابل، فكيف إذا كان هذا العطاء علماً نافعاً ومنه تمسح ظلمة الجهل بنورك، وتملأ النفس الجامدة بالحياة، والعقل النائم بالحركة، هكذا أنت أيها المعلم قدّم الأفضل لأبناء مجتمعك ولا تبخل عليهم بعلمك وحلمك وصبرك، فلا تدع أيها المعلم هاجسك الوحيد هو تحصيل المال بأية طريقة بل اجعل من رسالتك هذه هدفاً لبناء مجتمع علمي معرفي ثقافي، فأنتم عنوان مستقبل الأمة وازدهارها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .