دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 13/2/2018 م , الساعة 1:11 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

دعوا للتوعية بالغذاء الصحي .. شباب لـ الراية :

قطر تجدد نشاطها في اليوم الرياضي

مطلوب صالات في أماكن العمل لتشجيع الموظفين على ممارسة الرياضة
ضرورة ترسيخ مفهوم الرياضة بالمجتمع وتحويلها إلى نمط حياة
تفعيل دور الأندية وملاعب الفرجان في ممارسة الرياضات الجماعية
قطر تجدد نشاطها في اليوم الرياضي

كتب - إبراهيم صلاح:

أكد عدد من الشباب أن اليوم الرياضي فرصة لتعزيز الحياة الصحية وتغيير نمط حياتهم السلبية إلى الأفضل، وزيادة الوعي بالثقافة الرياضية والبعد عن كافة السلوكيات السلبية المتعلقة بالغذاء الخاطئ والتدخين، لافتين إلى أن الدولة وفّرت الكثير من الأماكن الرياضية والحدائق والأجهزة الرياضية التي يستمتع بها الأشخاص وتتيح ممارسة الرياضة في كافة الأوقات، الأمر الذي يعكس مدى اهتمام الدولة والحكومة الرشيدة بصحة الإنسان، انطلاقاً من أن العقل السليم في الجسم السليم.

وقال هؤلاء في تصريحات لـ  الراية : إنه يجب تخصيص صالات رياضية في المؤسسات الكبرى والشركات والوزارات والهيئات العامة لتشجيع الموظفين على ممارسة الرياضة فيها، بالإضافة إلى استغلال الأندية وملاعب الفرجان لممارسة الرياضات الجماعية، لافتين إلى أن اليوم الرياضي يسهم في صقل إمكانيات الشباب وتعزيز الثقة بالنفس.

وأنه جعل من الرياضة ركناً رئيسياً في حياة الشباب، يؤثر إيجابياً على مستقبله، كما يرسّخ مفهوم الرياضة بالمجتمع وحوّلها إلى نمط حياة وغرس الثقافة الصحيّة الغذائية وبناء مجتمع رياضي صحي، كذلك تغيير السلوكيات الخاطئة وجعل اليوم الرياضي بداية التغيير.

 

عبدالرحمن المؤذن:

تغيير السلوكيات الغذائية الخاطئة

 

دعا عبدالرحمن يوسف المؤذن الشباب إلى المشاركة في فعاليات اليوم الرياضي وتغيير السلوكيات الخاطئة المتعلقة بالأغذية السريعة، والجلوس لساعات أمام التلفاز والأجهزة الإلكترونية دون حركة، مؤكداً أن الرياضة علاج لكافة الأمراض وبها يكون الجسم أقوى، لافتاً إلى أن أغلب من يعانون من الأمراض والسمنة تكون بسبب قلة الحركة وعدم ممارسة الرياضة بشكل نهائي، مؤكداً أنه يولي ممارسة الرياضة أهمية بشكل رئيسي في حياته اليومية، وما تقدّمه الدولة من فرص وإمكانات يجب على الشباب استغلالها وترجمة تلك الجهود إلى أبطال حقيقيين يمثلون البلاد في كافة المحافل الرياضية الدولية.

 

 

مهدي الحداد:

رسالة للشباب بأهمية الرياضة

 

أكد مهدي ناصر الحداد أن احتفال البلاد باليوم الرياضي في كل عام، هو رسالة للشباب بأهمية الرياضة وممارستها دون انقطاع وكيفية بناء الأجسام الصحية والبعد عن كل ما يضرها، حيث إن تخصيص يوم من كل عام يُعد الطريقة المثلى للتشجيع على الرياضة، وتتضّح أهميتها في نظرة الحكومة الرشيدة لبناء أجيال قادرة على المنافسة في كافة الرياضات العالمية، بالإضافة إلى استبدال العادات الخاطئة بأخرى رياضية لما تقدّمه تلك الرياضات من مردود إيجابي على صحة الأفراد.

 

 

محمد الشهواني: الرياضة تحافظ على الصحة

 

أكد محمد الشهواني عضو اللجنة الاستشارية الشبابية لوزير الثقافة والرياضة أن اليوم الرياضي فرصة للشباب لبداية التغيير وترتيب الأولويات المتعلقة بالحياة الصحية، ودافع كبير للمؤسسات في تغيير نظرة موظفيها نحو الرياضة وتحديد أهم المكتسبات على المستوى الوظيفي خلال المحافظة على الصحة، وتحويل دفة الرياضة إلى أساسية وليست ثانوية من خلال تخصيص صالات رياضية في المؤسسات الكبرى وتشجيع الموظفين على ممارسة الرياضة، ولو لدقائق بسيطة أثناء فترة العمل.

وأثنى على دور الدولة الكبير في ترسيخ مفهوم الرياضة عند كافة فئات المجتمع وتحويلها إلى نمط حياتي لا يمكن الاستغناء عنه، مؤكداً أن الشباب في السنوات الأخيرة اختلفت نظرتهم نحو الرياضة، وزادت حالة الوعي بأهميتها وكيفية ممارستها من خلال الألعاب الجماعية والفردية في الحدائق العامة والأندية والكورنيش وغيرها من المناطق التي جهّزت لممارسة الرياضة بكل سهولة ويسر، مطالباً الشباب بأهمية تخصيص ساعة يومياً لممارسة الرياضات المفضلة وجعلها أولوية ضمن الجدول اليومي.

 

 

جبر النعيمي:

تشجيع الشباب على ممارسة الرياضة

 

قال جبر عدنان النعيمي: الدولة عملت على تحفيز فئات المجتمع على ممارسة الرياضة باستمرار من خلال جهود كبيرة على كافة المستويات، والعمل على استقطاب الأطفال من المراحل العمرية الصغيرة، من خلال جهود الأندية ومراكز الشباب المختلفة بالتعاون من المدارس، ومعرفة ميول كل طفل نحو اللعبة المفضّلة لتنمية مهاراته وكيفية استغلالها بشكل أمثل لتنعكس على شخصيته ويبرز من خلالها. وأضاف: رياضتي المفضّلة هي الرماية والتي أحاول أن أنمي مهاراتي بها وأكون جهازاً بدنياً لممارستها، والتي أجد بها كل اهتماماتي الرياضية بعيداً عن أي لعبة أخرى.

 

 

 

غانم بلال:

جعل الرياضة منهج حياة

 

قال غانم بلال: إن اليوم الرياضي يعد احتفالية كبيرة وتقليداً سنوياً يساهم في جعل الرياضة منهجاً في حياة المجتمع، لافتاً إلى تحول كافة المناطق في البلاد إلى منشآت رياضية ومهرجان صحي حيث يحرص كل من يقيم في البلاد على ممارسة الرياضة التي تساهم في منح الإنسان الحيوية والصحّة والنشاط. وأضاف: تخصيص يوم للرياضة يحقق الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة في تشجيع الرياضة وتحقيق الوعي بأهميتها وبناء الإنسان، مطالباً الجميع بالمساهمة في هذا اليوم الرياضي، وتشجيع الأبناء والعائلات على المشاركة في كافة الفعاليات المنظمة، وحيث تعتبر فرصة لتغيير نمط حياتنا ولجعلها أكثر حركة ونشاطاً، بعيداً عن الخمول والكسل. ولفت إلى ممارسته الرياضة بشكل متكرر على مدار الأسبوع واستغلال الأجواء المثالية في هذه الفترة من العام، في ممارسة الرياضات الجماعية واستغلال الأندية وملاعب الفرجان في لعب كرة القدم، والتي تعد اللعبة المفضّلة الأولى للشباب.

 

 

 

خضر العطوي: ترسيخ أهمية الرياضة بالمجتمع

 

أثنى خضر سلمان العطوي على دور الدولة في ترسيخ أهمية الرياضة لدى كافة فئات المجتمع وتوضيح أهميتها للشباب من خلال الفعاليات الرياضية المختلفة، وتخصيص يوم من كل عام للحث على الرياضة وتجديد الهمم والعطاء. ولفت إلى أهمية الرياضة ودروها في صقل إمكانات الشباب وتعزيز الثقة بالنفس وأن يكون جاهزاً بدنياً لأداء الطاعات وعبادة الله، موضحاً أن الرياضة ركن رئيسي في حياة الشباب ومنها يكون قادراً على أداء كافة واجباته، ما تؤثر إيجابياً على حياته المستقبلية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .