دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 6/9/2018 م , الساعة 12:57 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بمشاركة عائشة السويدي في بينالي لندن للتصميم

متاحف قطر تواصل تعريف العالم بالوجه الثقافي لقطر

متاحف قطر تواصل تعريف العالم بالوجه الثقافي لقطر

الدوحة - الراية:

تشارك الفنانة القطريّة عائشة السويدي في "بينالي لندن للتصميم" في العاصمة البريطانية لندن والمقرر له أن يستمر حتى 23 سبتمبر الجاري.

وتنضم عائشة إلى مجموعة من أكثر المصممين والمبتكرين وأمناء المتاحف الواعدين على مستوى العالم الذين يشاركون في "بينالي لندن للتصميم" لإبراز قدرة التصميم على التأثير في حياة ومشاعر البشر عبر أعمالهم الفنية. وتمثل هذه المجموعة 40 دولة ومدينة ومقاطعة من مختلف أنحاء العالم، وقد اُختيرَت عائشة السويدي لتمثيل دولة قطر. وتشارك عائشة بعمل فني يحمل عنوان "حالتك أنت"، وقد استوحَت فكرته من شعور الحنين إلى الماضي الحاضر بقوة في مظاهر الحياة بمدينة الدوحة التي لا تتوقف فيها عجلة التطوير والتجديد عن الدوران. ويأخذ العمل الفني شكل سبع قباب ترمز لعوالم مختلفة، ولكل قبة رائحة نفّاذة يميزها الزائر عند دخوله تحتها، كرائحة العطور والتبغ والمطر وثمرة المانجو. وتتميز هذه القباب ببطانتها الداخلية المزخرفة بأنماط خزفية ترمز إلى العمارة القديمة في قطر، بينما تكسو الخرسانة القشرة الخارجية للقباب لتعكس أبرز مواد البناء التي تطغى على مشهد الحياة العصرية في قطر. من جانبها قالت عائشة السويدي التي تتواجد حاليًّا في لندن: "قصدتُ استخدام عناصر متناقضة في تشكيل عملي الفني لأرمز من خلالها إلى الماضي والحاضر، فالروائح المنبعثة بقوامها غير الماديّ ترمز إلى الماضي، والخرسانة بصورتها المادية تعكس الحاضر. وقد اخترت روائحَ يربطني بها ارتباط عاطفي قويّ، فكل رائحة تبعث في نفسي ذكريات كان لها أثر في صياغة هويّتي. أنا سعيدة بوجودي في لندن التي تعد واحدة من أبرز العواصم الثقافية في العالم، وأرى في مشاركتي فرصة مثالية لتعريف العالم بالوجه الثقافي لدولة قطر، كما أتوجّه بالشكر لمتاحف قطر على دعمي في هذه الرحلة الرائعة التي أحمل فيها راية دولة قطر في مجال الفنون والثقافة".

وتأتي مشاركة عائشة السويدي بدعم من متاحف قطر تحت رعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، وذلك في إطار التزام متاحف قطر بدعم وإلهام الجيل القادم من المبدعين والمفكرين على المستوى المحلي والدولي. من جانبه قال خالد الإبراهيم - المدير التنفيذي للتخطيط الإستراتيجي بمتاحف قطر: "إن توفير متاحف قطر منابر دولية للمبدعين من أجل التعبير عن أنفسهم لا يعد دعمًا للجيل القادم من المبدعين عبر توسيع مداركهم الإبداعية فحسب، بل يؤكد أيضًا حضور قطر البارز على ساحة النقاشات الثقافية في عصرنا الحالي من خلال القصص التي ينقلها مبدعونا عن قطر للعالم. ونحن نفتخر بتمثيل عائشة لدولة قطر في هذه الرحلة المميزة ونتطلع لعرض أعمالها في عواصم أخرى حول العالم". وعائشة السويدي مصممة متعدّدة التخصصات، وتلتقط في تصاميمها تفاصيل المشهد القطري الذي يتسم بالتغير الدائم وسرعة التطور، ويتميز عملها بالجمع بين تجارب وسلوكيات قديمة وتصاميم عصرية مستلهمة من مواد منزلية تحافظ من خلالها على الألفة بالوطن والانتماء له. وتركز في تصاميمها على تناول موضوعات الذكريات والحنين وآثار الماضي. وقد شاركت عائشة في معرض الإقامة الفنية بمطافئ: مقر الفنانين عام 2016 بعمل فني تحت عنوان "ذكرى المجلس"، دارت فكرته حول الإضافات والتغييرات التي تطرأ مع مرور الزمن على الحكايات التي تروى في المجالس. كما انضمت العام الماضي إلى عدد من زملائها في أضخم معرض قطري خارجي والذي انعقد في برلين تحت عنوان "الفن المعاصر، قطر في إطار العام الثقافي قطر - ألمانيا 2017. وتحمل عائشة السويدي درجة ماجستير الفنون الجميلة في دراسات التصميم ودرجة البكالوريوس في التصميم الجرافيكي. هذا ويعد "بينالي لندن للتصميم" من أبرز الفعاليات الخاصة بالتصميم على مستوى العالم، وينعقد بمركز الفنون "سومرسيت هوس" في وسط لندن. ويتناول المشاركون الذين يمثلون قارات العالم الست في أعمالهم الفنية في بينالي هذا العام أهمية العلاقة بين التصميم والعاطفة القوية والاحتياجات الاجتماعية، وسيخصص مركز سوميرست هاوس مساحته بالكامل للأعمال المشاركة، بما في ذلك فناء نافورة إيدموند وشرفة النهر. وسيتناول بينالي هذا العام أسئلة وأفكارًا كبرى تدور حول موضوعات الاستدامة والهجرة والتلوث والطاقة والمدن والمساواة الاجتماعية. وسيستمتع الزائرون هذا العام بالعديد من التركيبات الفنية والابتكارات والتصميمات التي أبدعها فنانون من 40 دولة ومدينة ومقاطعة، وجميعها أعمال تفاعلية وجذّابة، تقدم للزائرين جولة ملهمة وشيقة يجوبون خلالها حول العالم.

وتضم لجنة التحكيم الاستشارية الدولية لبينالي لندن للتصميم كلًا من: باولا أنتونيلي، أديليا بورخيس، الدكتور تريسترام هانت، هديل إبراهيم، ميترا خوبرو، جيمس لينجوود إم بي إي، آنا إيلينا ماليت، البروفيسور جيريمي ميرسون، كايوكو أوتا، جوناثان ريكي، اللورد ريتشارد روجرز، السير جون سوريل، بن إيفانز، الدكتور كريستوفر تيرنر. يشار إلى أن النسخة الأولى من "بينالي لندن للتصميم" قد انعقدت في شهر سبتمبر 2016 بمركز سوميرست هاوس للفنون بمشاركة فنانين من 37 دولة يمثلون قارات العالم الست.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .