دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 26/3/2016 م , الساعة 12:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

قصة من الواقع

تعاملي مع عصبيّته بحذر

تعاملي مع عصبيّته بحذر

أنا سيّدة متزوّجة.. عشت مع زوجي ثمانية أعوام.. أنجبت فيها ثلاثة أبناء.. المُشكلة هي أن زوجي عصبي جداً.. وأخشى أن تفقده هذه العصبية حياته ذات يوم.. يثور لأتفه الأسباب.. فهو على استعداد لصبّ جام غضبه علي وعلى الأبناء.. ولم تتوقف عصبيته فقط عند أهل بيته وإنما تعدت إلى الآخرين.. وأجده دائماً في حالة مشاجرات مع جيران العمارة لأسباب تافهة.. مثل وضعهم القمامة بالقرب من باب شقتنا أو نقاش مع أحدهم حول قضية ما.. أو في أي شيء.. لهذا قد خسر كثيراً من علاقاته الاجتماعية مع أصدقائنا ومعارفنا..

كنت أعتقد أنه سيتغير بعد إنجاب مولودنا الأول.. لكنه ظل على عصبيته.. يثور لأدنى سبب.. تأخر الطعام.. صوت التلفزيون العالي.. بكاء الرضيع.. ويسمعني أقسى الكلمات وأفظع العبارات.. فضلاً عن أنه لا يقبل بأي حال من الأحوال المناقشة في الموضوعات التي نختلف عليها.

أقف حائرة.. لا أدري علاجاً لحالة زوجي.. لا أعرف كيف أتصرّف معه.. على الرغم من أنه يتمتع بكثير من الصفات الجيدة التي أحبها.

>>> 

لا بدّ أن نعلم أولاً أن الشخص العصبي هو من تسهل إثارته في أي أمر.. حتى ولو كان بسيطاً.. أو الشخص الذي لا يتوافق مع الظروف المحيطة «بيئة الأصدقاء.. بيئة العمل..» وعادة كل ما يخرج على المألوف ويصر على خروجه ولا يتوافق مع الآخرين في الأمور التي فيها إجماع من منطلق العند والإصرار والتعصب للرأي.

لا شك في أن للبيئة المحيطة آثراً كبيراً لا يمكن إنكاره.. ويجمع المختصون على أن السلوك الإنساني يتأثر بالجانب الوراثي والجانب البيئي.. وكل منهما يؤثر بدرجة كبيرة في الشخصية..

وبالطبع، للعصبية أبعاد مؤثرة في الصحة النفسية والبدنية.. فبالإضافة إلى القلق والتشاؤم وعدم احترام الذات والحساسية من الفشل.. هناك دراسة علمية تؤكد خطورة العصبية من حيث خفضها نظام مناعة الجسم وجعله أكثر عرضة للأمراض وزيادة مستويات الدهون وزيادة احتمالات الخطر من الوفاة بسبب أمراض القلب.. علماً أن انفعالاتنا تعبر عن موقفنا النفسي تجاه بيئتنا.. إنها تجذبنا تجاه بعض الأفراد أو الأشياء أو الأفكار أو تنفرنا.. وانفعالاتنا إذا لم تكن بصورة معقولة من الممكن أن تؤدي بنا إلى عديد من الاضطرابات النفسية والعقلية والجسمية.

كما أن سلوك الزوج العصبي يؤثر إلى حدّ كبير في الأسرة «الزوجة والأبناء» وربما ينعكس السلوك العصبي للزوج بالسلب على الزوجة بدرجة كبيرة ما يؤدّي إلى تفكك الأسرة.. وتتأثر درجة ونسبة تقبل الزوجة لحالة زوجها العصبية بخصوصيتها من حيث وعيها وإدراكها ومستواها الثقافي والعلمي والبيئة الاجتماعية التي نشأت وتربت في أحضانها..

كما أن الآثار النفسية السالبة المترتبة على عصبية الزوج متعددة.. هناك آثار اجتماعية في بيئة الأسرة وآثار نفسية على الأبناء وآثار اقتصادية قد تكون تدميرية بسبب شدة العصبية ونتائجها وآثار قانونية تؤدي إلى تصاعد الأمور إلى القضاء والمحاكم.. وأبرز الآثار النفسية هو ما يترتب على العلاقة بينه وبين زوجته التي تؤدي إلى فتور العلاقة وانعكاس سوء الفهم على الأبناء.

سيدتي... الطريقة التي يمكن أن تتعاملي بها مع عصبية زوجك.. المطلوب منك تحديد مواقف العصبية وحدودها ووقتها ومكانها.. وهل عصبية الزوج لأمرما تستحق ذلك.. وكذلك هل الحدة سلوك مستمر في كل وقت أم يرتبط بمواعيد الذهاب أو العودة من العمل أو مواعيد الأكل أو أثناء صراخ الأطفال.. إلخ.. وعموماً تستطيعين أن تتعرفي إلى دوافع العصبية عند زوجك وتتغلبي عليها بالتشاور بالرجوع إلى الموجهين الأسريين وأهل الاختصاص..

وأنصح الزوجات بمعاملة الزوج العصبي بالحذر.. وتحاول أن تعرف ما يغضبه منها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .