دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يستقبل رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي | صاحب السمو والرئيس الرواندي يبحثان تعزيز التعاون | صاحب السمو يعزي الرئيس التونسي بضحايا الفيضانات | نائب الأمير يعزي الرئيس التونسي | رئيس الوزراء يعزي نظيره التونسي | أسبوع قطر للاستدامة 27 أكتوبر | قطر تشارك في اجتماع رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية | فتح باب التقديم للملخصات البحثية لمؤتمر الترجمة | مطلوب تحويل المراكز الصحية إلى مستشفيات صغيرة | رئيس بنما يتسلم أوراق اعتماد سفيرنا | عشائر البصرة تمهل الحكومة 10 أيام لتنفيذ مطالبها | روسيا تسلم النظام السوري صواريخ «أس 300» | زوجة مرشح البارزاني لرئاسة الجمهورية يهودية | الوجود العسكري الإماراتي في جنوب اليمن يمهِّد لتفكيكه | السعودية والإمارات ترتكبان جرائم مروّعة في اليمن | الإمارات لم تطرد السفير الإيراني عام 2016 | انتهاكات حقوقية للمعتقلين والسجناء بالإمارات | أبوظبي تستخدم التحالف غطاء لتحقيق أهدافها التوسعية
آخر تحديث: السبت 15/4/2017 م , الساعة 12:12 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

همسات خاصة

همسات خاصة

> إلى الأخ «خ.ب»:

كلنا يشعر بالحسد في وقت من الأوقات.. ومن المهمّ الاستماع لرسالته.. وأفضل شيء في ذلك الشعور أنه يوقظ فينا قدرات للعمل والسعي بجدّ كي نعيش حياة أفضل مما نحن فيه.. فلو وضعنا فلاناً نموذجاً نريده دون تمنّي زوال النعمة عنه سنسعى للوصول إلى ما وصل إليه أو حتى بعض منه..

> إلى الأخ «ش.ع.ح»:

العيش في الواقع أهم بكثير من تحقيق حلم معين.. وتحقيق النجاح لا يقاس بمقاييس النجاح الخارجية.. ولهذا السبب لا يمكن مقارنة حلمك بحلم الآخرين.. فإذا أقمت أحلامك على أفكار السعادة لدى الآخرين فبالطبع لن تحقق لك المتعة المنشودة، لذا كن أميناً مع نفسك.. وأعرف ماذا تريد..؟ ولماذا..؟ الحلم هو الشيء الذي تريده.. وليس ما يريده الآخرون منك..

> إلى الأخت «م.ب»:

إنها تجربة قد تنجح وقد تفشل.. ولكنها حتماً تستحق أن تخوضيها من أجل حياة مستقرة لك ولأولادك.

> إلى الأخت «من.أ.أ»:

أرجو أن تحترمي خصوصيات ابنتك وتقفي معها في هذه المرحلة الهامة من مراحل عمرها.. نموها وتطورها.. وأنصحك بقراءة كتاب عن المراهقة.

> إلى الأخ «غ.ك.ب»:

لقد آن الأوان أن تعترف بما اقترفته من أخطاء جسيمة بحق صديقك.. كن شجاعاً.. واعترف له.. ثم أطلب منه المسامحة والصفح والعفو.. بعد ذلك فليكن ما يكون أياً كانت ردة فعله.. المهم أن تريح ضميرك باعترافك.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .