دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 8/11/2018 م , الساعة 1:23 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

للتأكد من التزام أصحاب المخيمات بالاشتراطات البيئية .. البوعينين لـ الراية :

حملات لضبط مخالفات التخييم

جولات تفتيشية على كافة مواقع التخييم لرصد المخالفات أثناء بناء المخيمات
قاعدة بيانات للمخيمات المؤقتة لتسهيل ضبط المخالفات
ضبط مخالفتي تغريس في الجميلية وإزالة مخيم قديم في الجاعية
الدوريات البيئية تكثف حملاتها لضبط مخالفات التحفيص في المناطق البرية أثناء الأمطار
حملات لضبط مخالفات التخييم

كتب - محمد حافظ :

كشف السيد ناصر عبد الرحمن البوعينين رئيس وحدة الوكرة البحرية بوزارة البلدية والبيئة عن تنفيذ حملات مستمرة لضبط مخالفات التخييم البحري ضمن الحملات التي يقوم بها قطاع المحميات الطبيعية وإدارة الحماية البيئية والحياة الفطرية لضبط مخالفات التخييم منذ بدء موسم التخييم في الأسبوع الماضي مؤكدا أن الحملات تستهدف في المقام الأول التأكد من مدى انضباط أصحاب المخيمات والتزامهم بالاشتراطات الخاصة بالتخييم وضبط أي مخالفات قد تنشأ عن عدم الالتزام بتلك الاشتراطات في نطاق المخيم.

وأشار البوعيين لـ  الراية  أن مفتشي الوحدة يواصلون عملهم على مدار الساعة من خلال الدوريات البيئية الساحلية للتفتيش على المخيمات الساحلية خاصة تلك المخيمات المؤقتة في عطلة نهاية الأسبوع للتأكد من مدى التزامهم بتطبيق الاشتراطات البيئية مشيرا إلى أن أغلب المخالفات التي يتم ضبطها في المخيمات المؤقتة هي إشعال النار على أرض الشاطئ في مناطق شاطئ الوكرة وساحل أم الحول بالإضافة إلى مخالفات الصرف الصحي وإلقاء المخلفات في غير الأماكن المخصصة لها.

 

وأكد البوعينين أن الوحدة قامت مؤخرا باستحداث قاعدة بيانات خاصة بالمخيمات المؤقتة تقوم برفع الإحداثيات الخاصة بالمخيم أو الكرافان وإعطائه رقم تسجيل للتمكن من متابعته وتسجيل أي مخالفة قد يرتكبها أثناء فترة التخييم التي تبدأ للمخيمات المؤقتة من مساء الأربعاء وحتى الثانية عشرة من مساء السبت.

وأشار إلى أن مفتشي قسم حماية البيئة البحرية يكثفون من حملاتهم التفتيشية وجولاتهم الدورية على ميناء الصيد والفشوت في نطاق عملهم بدءا من رأس أبو فنطاس وحتى ساحل أم الحول لضبط كافة المخالفات البيئية وبهدف إعادة الانضباط لموانئ وسفن وقوارب الصيد والالتزام بالقانون مما ينعكس على طبيعة الحياة البحرية والمحافظة على موارد الدولة الطبيعية.

جولات تفتيشية

على الجانب الآخر تواصل الوحدات البيئية والبحرية بوزارة البلدية والبيئة في كافة مناطق الدولة تنفيذ جولات تفتيشية على كافة مواقع التخييم لمواجهة أي مخالفات قد تنجم عن تنزيل المخيم خاصة فيما يتعلق بإلقاء المخلفات أو تجريف التربة وغيرها من المخالفات علاوة على احتمالية حدوث تراخ لدى البعض في تنفيذ الاشتراطات البيئية.

وأشار مصدر لـ  الراية  إلى أن الهدف من تلك الحملات يتمثل في التوعية في المقام الأول باشتراطات التخييم والاشتراطات البيئية بصفة عامة مشيرا إلى أنه لا تهاون مع أي مخيم يقوم بمخالفة الاشتراطات والقوانين البيئية خاصة فيما يتعلق باستخدام مكبرات الصوت والتسبب في إزعاج باقي المخيمات بأي من التصرفات غير اللائقة علاوة على التصدي لانتشار البطابط وسباقات السيارات والتحفيص وغيرها من الأنشطة المزعجة والمقلقة للمخيمين.

وشدد المصدر على ضرورة التزام المخيمين بقوانين البيئة وشروط التخييم خاصة في بداية بناء المخيم وأهمها عدم استخدام المعدات والآليات الثقيلة في تسوية الأرض أو تجريف التربة بأي حال من الأحوال لأن ذلك يعد مخالفة بيئية صارخة وينصح فقط بالاعتماد على العمالة اليدوية دون مساس بالغطاء النباتي كما يجب عدم ترك المخلفات في موقع المخيم أو في المنطقة المحيطة وضرورة إزالة كافة أنواع المخلفات عقب الانتهاء من نصب الخيام وتوطين المخيم.

حماية الموقع

وناشد كل من يحصل على تصريح بنصب خيمة في أي موقع من المواقع البرية أو البحرية بالتعاون التام مع وزارة البلدية والبيئة والتنسيق مع وحدات البيئة البرية أو البحرية من أجل حماية أماكن ومواقع التخييم الخاصة به حفاظا على بيئتنا من التلوث لأنها ملك لنا وللأجيال القطرية القادمة.

وأشار المصدر إلى أن معظم المخالفات أو الإنذارات التي تم توجيهها للمخيمين ارتكبها مواطنون يمارسون التخييم للمرة الأولى وليس لديهم الدراية الكافية بالقوانين البيئية ولا اشتراطات التخييم على الرغم من توقيعهم بالموافقة على تلك الاشتراطات عند بدء التسجيل فضلا عن منحهم كتيب يحتوي على كافة الاشتراطات عند البدء في تنزيل مخيماتهم وشرحها لهم بواسطة مراقبي البيئة في الوحدات البيئية.

تلويث البيئية

وشدد على أن مفتشي إدارتي الحماية البيئية والمحميات الطبيعية سيقومون بحملات تفتيشية مستمرة طوال موسم التخييم وذلك لمتابعة تنفيذ الاشتراطات الخاصة بالتخييم مؤكدا على ضرورة الالتزام والمحافظة على نظافة المخيم ووضع المخلفات في الحاويات المخصصة لها وعدم رميها في البر أو الروض وكذلك عدم حرق المخلفات حيث تتسبب عملية الحرق في تلويث البيئة مشيرا إلى أن حاويات القمامة متوفرة في جميع أماكن التخييم وذلك حفاظا على البيئة.

من جانبهم تمكن أمس مفتشو إدارة المحميات الطبيعية من ضبط مخالفة ترك مخيم في منطقة الجاعية شمال البلاد حيث قام صاحب المخيم بتركه منذ العام الماضي وتم الاستعلام من قاعدة البيانات عن صاحب المخيم وتحرير مخالفة له.

مخالفات التغريس والتحفيص فى البر

كما واصل مفتشو إدارة المحميات الطبيعية والدوريات البرية التابعة لإدارة الحماية والحياة الفطرية ملاحقة قائدي السيارات الذين يقومون بالتغريس والتحفيص في المناطق البرية مستغلين موسم الأمطار حيث قامت الدوريات البيئية مؤخرا من ضبط مخالفتي تغريس (تخريب التربة) بمنطقة الجميلية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

وأكد المصدر أن مفتشي الحماية البيئة متواجدون على مدار الساعة بهدف ضبط المخالفات التي يقوم بها بعض رواد البر ممن يقومون بالسير والتغريس في الروض والمساطيح ودهس النباتات بالسيارات والدراجات النارية مما يتسبب في تدمير البيئة البرية ويحول دون استفادة البر من أمطار الخير ويعوق دورة نمو النباتات والشجيرات بعميات الدهس.

وانتقد استغلال بعض الشباب لموسم الأمطار للتحفيص بالسيارات والدراجات النارية في المناطق البرية ما يسبب أضرارا بالغة للحياة الفطرية فضلاً عن تدمير الروض والتي من المفترض أن تزدهر عقب موسم الأمطار وتبقى مهيأة بشكل كبير للإنبات والإزهار.

وأكدا أن التحفيص في المناطق البرية يعوق نمو النباتات والشجيرات التي تنمو في هذا التوقيت من كل عام فضلاً عن تشويه المظهر العام للبر نتيجة الحفريات التي تخلفها إطارات السيارات في الأرض والمساطيح بصورة كبيرة وتبقى آثارها موجودة لفترة طويلة.

وناشد المصدر أصحاب العزب والمخيمات الشتوية ورواد البر أخذ الحيطة والحذر نظرا للحالة الجوية غير المستقرة التي تمر بها البلاد.

وحثت رواد البر بعدم الدخول للمناطق البرية والروض إلا من خلال الطرق الممهدة حتى لا يتسبب ذلك في إعاقة نمو النباتات والشجيرات والأشجار بعمليات الدهس كما أهابت الوزارة بأصحاب الحلال وملاك العزب بضرورة عدم رعي حلالهم لمدة 20 يوما عقب سقوط الأمطار لأن الرعي يقضي على النباتات البرية قبل نموها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .