دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 14/3/2018 م , الساعة 1:18 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

افتتح معرض قطر الدولي باللؤلؤة.. وزير الاقتصاد:

صناعة القوارب تشهد طفرة كبيرة

المعرض يؤثر إيجابياً على السياحة البحرية وتطوير الأعمال
إقبال متزايد من الشركات على المشاركة في المعرض
المناعي: استطعنا جذب الشركات والأفراد المعنيين بالمجال البحري
صناعة القوارب تشهد طفرة كبيرة

كتب - يوسف الحرمي:

افتتح سعادة الشيخ أحمد بن جاسم آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة أمس بجزيرة اللؤلؤة قطر معرض قطر الدولي للقوارب في نسخته الخامسة والذي يقام تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والذي تنظمه شركة المناعي بلاس للمناسبات ويعدّ المعرض الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط.

وعقب جولة تفقديّة للمعرض قال سعادة وزير الاقتصاد والتجارة في تصريحات صحفية إن صناعة القوارب في دولة قطر تقفز قفزات كبيرة.

وأشار سعادة وزير الاقتصاد والتجارة إلى أن هناك إقبالاً متزايداً على المشاركة في المعرض من كبريات الشركات العالمية والمحلية التي تصنع القوارب واليخوت، مؤكداً أن ذلك يعكس مكانة المعرض كمنصة مثاليّة تجمع كافة المتخصصين في الصناعات البحرية تحت سقف واحد، وتوقع الوزير أن يشهد المعرض عقد صفقات تجارية وتعزيز الشراكات والوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من الجمهور المستهدف إلى جانب مساعدة الشركات المحلية على النفاذ إلى الأسواق العالميّة والاستفادة من خبرات الشركات الأجنبية الرائدة في هذا المجال.

وأشار سعادته إلى أن التطوّر الملحوظ الذي يشهده المعرض عاماً بعد الآخر، بات يؤثر بشكل إيجابي على قطاع السياحة البحرية ومشاريع تطوير الأعمال في هذا القطاع فضلاً عن الترويج لدولة قطر كوجهة سياحية عالمية بما يتماشى مع أهداف استراتيجية قطر الوطنية لقطاع السياحة التي أطلقتها الدولة مؤخراً.

بالإضافة إلى إبراز الدور الكبير الذي تلعبه الصناعات البحرية القطرية في دعم سياسة البلاد لتنويع قاعدة الاقتصاد المحلي بما يتوافق مع أهداف رؤية قطر 2030 كما أن المعرض يعد منصة حيويّة لتطوير قطاع السياحة البحرية في الدولة وملتقى هاماً لعقد شراكات جديدة مع كبريات الشركات العالمية المختصة في هذا المجال.

حدث مهم

من جانبه أعرب د.خالد عيسى المناعي الرئيس التنفيذي لشركة المناعي بلاس - المنظمة للمعرض عن سعادته بافتتاح النسخة الخامسة من معرض قطر الدولي للقوارب الحدث الأهم على مستوى الشرق الأوسط في القطاع البحري. وذكر المناعي أننا بدأنا مسيرة الاستعداد للمعرض عام 2013 لتكون منصة عالمية لمحبي هذه الصناعة حيث استطعنا خلال الأعوام الماضية أن نجعل المعرض وجهة مميزة تعمل على جذب الشركات والأفراد والمعنيين بالمجال البحري. وقال إنه بفضل وجود شركات محلية وعالمية نتطلع لتوسيع حجم استثمارات هذا القطاع وزيادة الطلب على اليخوت والقوارب والصناعات المصاحبة، مشيراً إلى أن وجود المعرض أصبح جزءاً أساسياً ليكون منصة مثاليّة للعاملين في هذا القطاع وتعزيز شبكة العلاقات بينهم ودافعاً رئيسياً لتطوير الأعمال في القطاع البحري في المنطقة.

مكانة كبيرة

ويعتبر المعرض هذا العام انعكاساً للمكانة التي وصل إليها المعرض خلال الأعوام السابقة، بالإضافة إلى المكانة التي يحتلها القطاع البحري في قطر، حيث يوفر المعرض منصة عالمية لكبرى العلامات التجارية حيث تستعرض الشركات العالمية فيه أحدث منتجاتها أمام العملاء المحتملين من منطقة الشرق الأوسط ومختلف دول العالم، كما تشهد دورة هذا العام مشاركة مميزة للعديد من العلامات التجارية والأسماء اللامعة في هذا القطاع حيث تم تسجيل أكثر من 70 عارضاً ومشاركاً.

وتشهد نسخة هذا العام من معرض قطر الدولي للقوارب أحداثاً مهمة بدءاً من الفعاليات الجانبية التي تقام على هامش المعرض مثل الرحلات البحرية والجوائز والأنشطة المائية والسباقات البحرية والندوات المتخصصة في هذا المجال بالإضافة إلى موقعه المتميّز في منطقة المارينا بورتو أرابيا في جزيرة اللؤلؤة قطر، التي تعدّ من أهم الوجهات السياحيّة والمحبّبة في قطر.

  • فادي اليوسفي مدير المعرض:
  • ٧٠ مشاركاً وعارضاً بزيادة 15 %

الدوحة - الراية:

قال السيد فادي اليوسفي، مدير معرض قطر الدولي للقوارب، إن هذه النسخة الخامسة من معرض قطر الدولي للقوارب تقام في جزيرة اللؤلؤة قطر وهو المكان المناسب للجذب السياحي في دولة قطر، مشيراً إلى أن دولة قطر حريصة على تفعيل السياحة في البلاد وانتعاش المجال البحري. وقال إن عدد المشاركين بلغ ٧٠ مشاركاً وعارضاً في المعرض ويوجد في المعرض جميع الخدمات البحرية سواء في مجال الصيانة أو الإكسسوارات أو أدوات الصيد ومعدّات الغوص والغطس وكل شيء يتصل بالبحر. ورداً على سؤال الراية الاقتصادية حول نسبة النمو في المعرض أوضح اليوسفي أنه بالرغم من الحصار الجائز على دولة قطر لكن عندنا نسبة نمو تصل إلى ١٥٪ عن النسخة السابقة من المعرض.

ورداً على سؤال الراية الاقتصادية حول أبرز وأهم العلامات التجارية العالمية المشاركة في المعرض قال اليوسفي إن هناك شركة إيطالية «أزموت» وهي من الشركات العالمية في تصنيع اليخوت وكذلك شركات تركية لأول مرة تشارك في المعرض وشركة اسبانية وفرنسية.

ورداً على سؤال الراية الاقتصادية حول التحديات التي واجهت الشركة في تنظيم المعرض أوضح اليوسفي لم يواجهنا أي تحدٍ بالرغم من الحصار الجائز وذلك لوجود الدعم الحكومي الكبير للمعرض، مشيراً إلى أننا تخطينا جميع الصعوبات، والمعرض يشهد نمواً كبيراً عاماً بعد آخر. ورداً على سؤال حول توقعاته للصفقات في المعرض أشار اليوسفي إلى أن الصفقات موجودة في جميع نسخ المعرض السابقة ونتوقع ازدياداً في حجم الصفقات هذا العام ونتوقع أن يتخطى الرقم ٣٠ مليون ريال. ورداً على سؤال حول الجديد في المعرض قال اليوسفي تغيّر موعده من نهاية العام إلى بداية السنة وهو بدء موسم ارتياد البحر في قطر وكذلك موقع إقامة المعرض داخل جزيرة لؤلؤة قطر وهذا في حد ذاته مكان جذّاب للسياح ومرتادي البحر.

  • نشارك للمرة الثالثة في المعرض.. الخليفي:
  • 49 % نمو سوق القوارب رغم الحصار

الدوحة - الراية:

قال السيد يوسف جاسم الخليفي إن السوق القطري للقوارب واليخوت يشهد نمواً وتطوراً مستمراً، موضحاً أن النمو كبير في سوق القوارب خلال الشهور الماضية رغم الحصار الجائر بنسبة بلغت ٤٩٪. وأوضح أن هناك منافسة قوية بين الشركات القطرية المصنعة للقوارب، وأن هناك تعاوناً وتشاوراً بين الشركات والمصانع القطرية.

وأشار إلى أن مشاركة شركته في المعرض بطراد حجمه ٤٦ قدماً يحتوي على غرفة نوم وحمام و٣٦ قدماً و٢٣ قدماً، موضحاً أن الطراد ٤٦ تم بناؤه بنظام أمريكي وتم تصنيعه في قطر بنسبة ١٠٠٪. وأضاف الخليفي إن شركته تشارك في المعرض منذ ثلاث سنوات وكل عام نعرض طرادات جديدة مصنوعة في قطر.

ورداً على سؤال الراية حول وجود فكرة لصناعة اليخوت في قطر أوضح الخليفي أن الفكرة موجودة لصناعة اليخوت وفي المستقبل سوف ننفذها بإذن الله وستكون من ٥٠ قدماً إلى أكثر من ذلك. ورداً على أسعار القوارب لديهم قال الخليفي الطراد ٤٦ قدماً يبلغ حوالي ٦٠٠ ألف ريال بدون المكاين ويحتوي على غرفة واحدة وحمام.

ورداً على سؤال الراية حول الخامات المستخدمة في صناعة القوارب محلية أو خارجية قال الخليفي بعض المواد الخام من خارج قطر وبعضها موجود في قطر مثل الجلد والأصباغ والفيبر ولكن المواد الكيماوية مستوردة من الخارج.

  • البناي: مشاركتنا لأول مرة في المعرض

الدوحة - الراية:

قال السيد أحمد البناي من دولة الكويت الشقيقة إنه يشارك لأول مرة في معرض قطر للقوارب من خلال مؤسسة الحيثان التي يمتلكها بالكويت، وأضاف البناي إن السوق القطري للقوارب واليخوت يتطوّر بشكل ملحوظ حيث نجد علامات تجارية كبيرة عالمية موجودة ومشاركة في المعرض في جزيرة اللؤلؤة - قطر، وهذا يدل على أن سوق القوارب واليخوت ينمو بشكل كبير في دولة قطر وهناك توجّه كبير من قبل الناس للحصول على أدوات الصيد الحديثة.

وذكر أن المعرض متميز ومتطور وهناك الكثير من الشركات العالمية تتواجد في هذا المعرض حيث أحدث إنتاج من القوارب واليخوت وأدوات الصيد وأجهزة الغطس والغوص في أعماق البحار بالإضافة إلى أدوات الصيد من خيوط ومبادير - سنارة وغيرها من الأدوات التي تستخدم في عملية صيد الأسماك.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .