دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 31/12/2017 م , الساعة 1:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

ماجد الجبارة مراقب الأخبار بإذاعة قطر لـ الراية:

تطوير النشرات و3 برامج جديدة في 2018

اعتماد سياسة تواكب العصر وتطوراته التقنية
4 نشرات رئيسية تتخللها تقارير إخبارية
«الملف» فقرة جديدة ترصد مستجدات الأحداث الجارية
تطوير النشرات و3 برامج جديدة في 2018

كتب - محمود الحكيم:

صرّح ماجد الجبارة مراقب الأخبار في إذاعة قطر أن قسم مراقبة الأخبار يستعد لطرح 3 برامج جديدة مطلع العام الجديد، وهي «حديث الناس» و «الصفحة الأولى» و«القوة الناعمة». مشيراً إلى أن النشرات والمواجيز شهدت تجديداً وتطويراً وإضافة فقرات جديدة لمواكبة التطورات المتسارعة وتقديم النشرة الإخبارية بالإذاعة للمستمعين على أكمل وجه وبأفضل شكل. وقال الجبار في حوار لـ الراية: لدينا 4 نشرات رئيسية، وخلال النشرات سيتم تقديم تقارير إخبارية حول الأحداث الموجودة سواء محلياً أو عالمياً بصوت المذيعين، مؤكداً على أنه تم اعتماد سياسة أكثر مواكبة للعصر وتطوراته التقنية من مرتكزاتها الاعتماد على الأخبار القصيرة والجمل المباشرة والنمط السريع للنشرة... فإلى التفاصيل:

  • ما جديد قسم مراقبة الأخبار تماشياً مع مخطط إذاعة قطر؟

- نستعد لإطلاق 3 برامج جديدة، وهي «حديث الناس»، وهو برنامج مباشر يذاع يوم الأربعاء من كل أسبوع في تمام الثامنة مساءً ولمدة ساعة ويقدّمه محمد حجازي، ويسلّط الضوء على الموضوعات السياسية التي تهم الناس وتشغل الرأي العام، كما سيكون لدينا ضيوف عبر الهاتف من العواصم العربية والعالمية التي لها علاقة وارتباط بالحدث، بالإضافة للمراسلين من موقع الحدث. البرنامج الثاني هو «الصفحة الأولى»، يومي مباشر يذاع كل صباح ويركز على أبرز عناوين الصحف المحلية والعربية والعالمية وننتقي منها الانفرادات والحصريات التي توجد في كل جريدة، كما نهتم أيضاً بالمعلومة أو الخبر الذي لم يذكر في نشرات الأخبار ولم يتم تداولها، والبرنامج من إعداد وتقديم قسم مراقبة الأخبار بالإذاعة. أما البرنامج «القوة الناعمة» وهو تسجيلي أسبوعي يذاع يوم السبت من كل أسبوع ومدته نصف ساعة ويحتوي على تقرير ويستضيف أحد الخبراء. ويسلّط الضوء على القوى الناعمة التي تسلكها السياسة القطرية تلك القوى التي تخاطب الناس بلغتها الخاصة مثل الإعلام والرياضة والفن والعمل الخيري، وهو برنامج مهم لأنه يكشف عن عبقرية الدبلوماسية القطرية التي وصلت إلى ما وصلت إليه عبر تلك القوى الناعمة التي انتهجتها. والبرنامج من إعداد وتقديم قسم مراقبة الأخبار.

  • ما الهدف من طرح مراقبة الأخبار لهذه البرامج؟

- الهدف الرئيسي هو أن نثري الباقة البرامجية للإذاعة ونضفي عليها مزيداً من التنوع وأن نقدّم ما لا تستطيع النشرات والمواجيز تقديمه وأن نسير في شكل تكاملي مع مراقبة البرامج بحيث نقدّم للمستمع المعلومة المفيدة والقراءة المتعمّقة والوعي من خلال ما نقدّمه على أثير إذاعة قطر.

  • هل هناك جديد في طبيعة النشرات والمواجيز؟

- تم اعتماد سياسة أكثر مواكبة للعصر وتطوراته التقنية من مرتكزاتها الاعتماد على الأخبار القصيرة والجمل المباشرة والنمط السريع للنشرة، كما تقوم على فكرة استعاضة المجال البصري بالمؤثرات الصوتية المرافقة للخبر، كأصوات المظاهرات أو الانفجارات أو غير ذلك مما يقتضيه الحدث، كما قرّرنا الاستعانة بتصريحات صوتية للمسؤولين بدلاً من الإخبار على لسانهم وهو ما يُكسب الخبر مصداقية أكبر من مجرد النقل عنه. كما أن هناك تجديداً في شكل تقديم الخبر فأصبح يقدّم في شكل خطابي وكأنه حوار مع المستمعين.

  • ما عدد النشرات وأهم مرتكزاتها مع انطلاق المخطط الجديد؟

- في الدورة الجديدة حافظنا على عدد النشرات والمواجيز فلدينا 4 نشرات رئيسية تبدأ في السادسة صباحاً، ثم في الواحدة ظهراً ثم في السادسة مساءً ثم في منتصف الليل ومدة كل نشرة ربع ساعة. وستحوي النشرات على عدة مرتكزات رئيسية، أهمها أنها جولة إخبارية عامة تشتمل على السياسة والمحليات والفن والاقتصاد وغير ذلك مما يدخل تحت مسمى الخبر. وخلال النشرات نقدّم تقارير إخبارية حول الأحداث الموجودة سواء محلياً أو عالمياً بصوت المذيعين ويتم إنتاجها في غرفة الأخبار بالإضافة إلى التقارير الحيّة من موقع الحدث من خلال المراسلين في الداخل أو في الخارج، كما أننا نفتح الباب أمام استضافة محللين وأكاديميين سواء في الاستديو أو عبر الهاتف ليقرأوا المشهد ويعمّقوا الوعي بالحدث. كما أن هناك مرتكزاً مهماً في النشرات تم اعتماده وهو «الملف» وهو فقرة جديدة أضيفت إلى النشرات حيث نفتح ملفاً خاصاً حول الأحداث الجارية حسب أهميتها وآنيتها ونجري اتصالات بالمسؤولين والمحللين للتعليق على الحدث كما نتواصل مع مسؤولين ومحللين من موقع الحدث. كما أننا نخصّص فقرة خاصة بالنشرات للفعاليات المهمة التي تجري بالدولة مثل مهرجان أجيال أو المحامل أو معرض الكتاب وغيرها.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .