دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 13/10/2015 م , الساعة 9:01 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

حينما تُفقد الذاكرة وتُمحى حياة بأكملها

لماذا ينسى الناس من هُمْ؟

التلف الدماغي والضغط النفسيّ سببان رئيسيان لفقدان الذاكرة
ماذا يحدث لمن ينسون أنفسهم ساعة أو أشهرًا أو حتى إلى الأبد؟
فقدان الذاكرة قد يرتبط بحادث أو مشاهدة جريمة مروّعة
مئات الأميال يقطعها فاقدو الذاكرة كجزء من شرودهم النفسي
فقدان الذاكرة النفسيّ هو حالة حقيقيّة لمشكلات شخصيّة ونفسيّة في الحياة
لماذا ينسى الناس من هُمْ؟

ترجمة - كريم المالكي:

عندما يضرب فقدان الذاكرة شخصًا ما، فإنه يمكن أن ينسى كل شيء عن حياته، بما في ذلك اسمه وعنوانه وأهله. ولكن ما هي الأسباب التي تقف خلف فقدان الذاكرة؟ وماذا يحدث للناس الذين ينسون أنفسهم لمدة ساعة، أو أشهر قليلة أو حتى إلى الأبد؟ أي ما الذي يجري لهم وهم يشاهدون حياة بأكملها قد انطفأت وباتت غير موجودة تمامًا.

كثيرون هم الذين يفقدون ذاكرتهم وتصبح حالتهم قصّة تتناقلها الألسن، فمثلًا تلك السيدة الأمريكيّة المسجلة في عداد المفقودين ولكن الشرطة تعرف من أين جاءت، رغم أنها لا تستطيع تذكر اسمها، وعائلتها أو طفولتها، ولم تكن تعرف سوى أنها ستموت قريبًا. وقد أصدر الإنتربول تقريره حول شخص مفقود وجاء فيه: طولها 170 سنتمترًا ووزنها 91 كيلوحرامًا بنية العينين، توجد رقاقة في أسنانها الأمامية، وتكتب باليد اليمنى، ومن أصول قوقازيّة، ويبدو أنها في الخمسينيات، وهناك ثقب في الأذنين، وتتحدث الإنجليزيّة والفرنسيّة.

تحدثت تلك المرأة - التي قالت، إن اسمها "سام"- إلى وسائل الإعلام هذا الشهر، موضحة أن الشرطة عثرت عليها شبه فاقدة الوعي خارج كنيسة في كارلسباد في كاليفورنيا، قبل خمسة أشهر. وقالت إنها في المرحلة الثالثة من سرطان المبيض وإنها لا تعرف مزيدًا من المعلومات.

 

فائدة الفيسبوك

غير أن حملة على الفيسبوك بمُشاركة 200 ألف شخص حقّقت الكثير، حيث أشعلت اهتمام وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم. ثم بدأت ذكريات سام أو ميناتا المبعثرة بالظهور، " سبحت في بركة المياه المالحة في بيرث، ثم في الجبال الجليدية في نيو ساوث ويلز وكوينزلاند في كيرنز وخليج بايرون". وذكرت محطة تلفزيون سان دييجو أن أسرتها، التي فقدت الاتصال بها منذ عام 2013، تعرفت عليها بعد رؤية تقرير إخباري بثّ عنها. وكان اسم سام الحقيقي "إشلي ميناتا"، وقد وُلدت في بنسلفانيا، وعاشت في أريزونا وانتقلت إلى جنوب كاليفورنيا.

وبعد لقائها بأسرتها وصفت ميناتا لمّ الشمل (علمًا أنه لم يظهر أيّ من أفرادها في تقارير وسائل الإعلام) بأنه"كان عاطفيًا للغاية"، وقالت ميناتا: كنا جميعًا ننتحب. وكانوا متألمين لما مررت به وما عانيته خلال هذه الفترة من دونهم.

وهكذا فإنها لم تعد في عداد المفقودين، غير أن مفهوم هُويتها يظلّ تحديًا. هل هي ذلك الشخص الذي تعتقد، أو أنها ذلك الشخص الذي وصفه الآخرون ؟، وتحدث عميل خاص من مكتب التحقيقات الفدرالية للصحفيين بعد أن أصبحت المفقودة سام إشلي قائلًا: إن المكتب لا يعرف هذه المرأة التي اسمها إشلي ميناتا، والاسم الجديد هي نفسها من حدّدته على أساس المحادثات التي أجرتها مع أشخاص قدموا أنفسهم كأعضاء أسرتها.

 

الأفلام وفقدان الذاكرة

في فيلم هُوية بورن، قصة العميل السري جيسون بورن الذي فقد ذاكرته في ظروف غامضة وفقد تاريخ حياته. اكتشف صيادون إيطاليون جثته طافية في البحر الأبيض المتوسط، وهناك رصاصتان في ظهره ورمز لبنك في وركه. وكان لا يعرف من هو أو من كان، على الرغم من قدراته القتالية والمهارات اللغوية الأجنبية التي يحتفظ بها. في النهاية تمّ تشخيص بورن بأنه مصاب بفقدان ذاكرة نفسي.

وبعيدًا عن الأفلام، فإن فقدان الذاكرة النفسي هو حالة حقيقية لمشكلات شخصيّة ونفسيّة بالحياة. إن الأحداث الشخصية المؤلمة تختفي وتزول. كما أن الفجوات السرديّة تتسلل إلى قصتك وحالتك، وتُغرق الضوضاء البيضاء ماضيك. وبالنسبة للبعض، إن فقدان الذاكرة مرتبط بحدثٍ ما، كأن يكون حادثة سيارة أو مشاهدة حيّة لجريمة قتل. وفي حالات أخرى، إنه ليس تجربة شخصية فردية ستتلاشى في وقت ما وأنما هي هُويتك ونفسك. أي ترتبط بـ"من أكون وما الذي كنت أقوم به طوال حياتي؟".

 

العالم الحقيقي

إن شخصية جيسون بورن في العالم الحقيقي في العادة يتمّ العثور عليها من قبل الشرطة عند نواصي الشوارع، وهو ما يقود إلى غرف الطوارئ بسبب حالة الضياع، حيث لا وجود للاسم والذكريات. إن بعض الأشخاص يقطعون مئات الأميال من المنزل كجزء من الشرود النفسي الذي يعيشونه. إنه مغادرة من ذلك الموقع الجغرافي البعيد، ولكنه في نفس الوقت مكان بعيد من العقل أيضًا.

 

الشخصيّة اللغز

في صباح باكر من يوم 31 أغسطس 2004، تمّ العثور على رجل وراء صناديق أحد أفرع سلسلة برجر كينج في ريتشموند هيل، جورجيا. وكان شبه عارٍ وغير قادر على الاستجابة، مع دليل على صدمة قوية وحادة في الرأس. وفي وقت لاحق، استعاد وعيه ولكنه لم يستطع تذكر أي شيء تقريبًا. كانت هناك ذكريات مجزّأة في دنفر وأنديانابوليس.

ووفقًا لما ذكر في ذلك الحين، أنه من بين الـ 56 عامًا التي عاشها، لم تكن لديه سوى ذكريات شحيحة، وكان اسمه بنيامين كايل وأصبح الأمريكي الوحيد المدرج رسميًا في عداد المفقودين ومكان وجوده معروف. وظلّت شخصيته لغزًا لأكثر من عقد من الزمان، على الرغم من أن مكتب التحقيقات الفيدرالي، استخدم تحليل الحمض النووي، وتقنية التعرف على الوجه واللغويات وقدّمه في برنامج تلفزيوني. وتمّ تشخيص كايل في وقت لاحق بمرض انفصام الشخصية. ويقول أطبّاؤه لم يكن نصابًا وبالنسبة له أن افتقاره للذاكرة أمر حقيقي.

 

الأسباب مُختلفة

فقدان الهُوية الشخصية يحدث بسبب تلف في الدماغ وإلى حد ما بسبب الضغط النفسي. وإذا كانت ثمة إصابة خطيرة فسيكون متوقع حدوث التهاب دماغي شديد، أو خرف عميق مع عدم قدرة على تشكيل ذكريات جديدة (بسبب تلف الفص الصدغي الإنسي)، والاحتفاظ بالذكريات القديمة أيضًا. وحتى لو نتذكر أسماءنا بعد فترة طويلة فإننا ننسى اسم أي شخص آخر. إن الكينونة الشخصية تأخذ من أجزاء مختلفة من الفص الصدغي.

وتقول ميناتا إن الأجسام المضادة من سرطان المبيض المصابة به تسببت بفقدان ذاكرتها. إن بعض الأورام تطلق استجابة مناعية تستهدف عن غير قصد الجهاز العصبي، ما يتسبب بالتهاب الدماغ. ومع ذلك، لم يكن هناك حالة سرطان مبيض تسببت بفقدان الهُوية الشخصية مع الاحتفاظ بقدرة تكوين ذكريات جديدة.

 

الانزلاق النفسيّ

في عام 2009، كانت سوزانا كاهلان ذات الـ 24 عامًا وتعمل مراسلة في صحيفة نيويورك بوست عاشت علاقة جديدة مع صديقها الموسيقي وكانا يعيشان حلمهما في الزواج، باستثناء أنها سرعان ما وجدت أنها لم تعد كما هي، فقد كانت التغييرات طفيفة في البداية، ولكن على نحو غير معهود أخذت تنسى بعض المواعيد النهائية، ومن ثم أصبحت تركّز اهتمامها على أن هناك بعوضًا بشقتها. وفي غضون أيام، غرقت كاهلان في بحر من أوهام جنون العظمة والهلوسة. وزعمت أن صديقها يخونها والحقيقة (لم يكن). وأن والدها يحاول قتل أمّها وفي الحقيقة (لم يكن)، ثم توالت نوباتها.

وسرعان ما دخلت وحدة العناية المركزة بنيويورك، وهي تشكو من سيلان اللعاب وشخير وتتعرض لنوبات عنيفة وتقطّب وجهها بعصبية. ارتفع ضغط دمها ومن ثم تراجع، واضمحلّت ذاكرتها. وأخبر طبيب أعصاب عائلتها، بأن دماغها في ثوران، وأنه يتعرض لهجوم من جسدها. لقد كان جسدها ينتج بوفرة أجسامًا مضادة مارقة تتجه نحو الدماغ. وكانت حالتها الرقم 217 في كل أنحاء العالم من نوع التهاب الدماغ الذي يسمى NMDA. أعطيت كاهلان العلاج المناسب لإعادة جهازها المناعي ومرت برحلة طويلة إلى أن بلغت الشفاء التامّ.

 

الهلوسة أقوى من أي شيء

وكتبت الصحفية كتابًا حول هذه التجربة، تناول البحوث والتحقيقات التي أجريت في تلك الأشهر الساقطة من الذاكرة. كما أشارت إلى تفتيشها شقة صديقها لتعثر على أي دليل خيانة. ومن ثمّ إيقاظها على سرير المستشفى، فضلًا عن تناول المقابلات التي أجريت مع العائلة والأصدقاء، والتحدث إلى الأطباء ودراسة الملفات الطبية، وكانت محاولة منها لفهم يومياتها المفككة ومشاهدة أشرطة الفيديو عن نوبات التوهان الخاصة بها.

وتروي كاهلان أن الكثير من قبو الذاكرة في ذلك الوقت كان أقرب إلى الفراغ. وتقول: لن أستعيده مرة أخرى، إنه مجرد ظلام، ومكان لليأس. ولكن أكثر ذكرياتها إثارة هي الهلوسة والأوهام، والأشكال المقرفة التي تراها وتعثّر محاولة انتحارها في القفز من نافذة.

وعن حالة استذكار واحدة، روت أنه بينما كانت تجري مقابلة مع ممرضة نفسية، أدركت كاهلان أن لديها القدرة على تحديد سنّ الآخرين. وحينما أخبرت الممرضة بعمرها أصبح وجهها مستفزًا بسبب قدرات كاهلان الخارقة، ومن ثم أخبرتها بعمر شريك حياتها.

إن استذكار هذه الهلوسة تبقى أقوى من أي شيء آخر، ما قادها إلى أن تسأل: "لماذا أتذكر هذه الأشياء في حين أن الواقع قد ذهب"، لكنها وجدت العزاء فيما قاله الطبيب النفسي، وهو أن التذكر الانتقائي أمر منطقي. وتضيف إنه قال إنني أتذكر الهلوسة بسبب احتوائها على نسب عالية من المحتوى العاطفي، المطبوع في الدماغ، وإنها مصنوعة من الذات.

 

فقدان الذاكرة العابر

في عام 1889، وصف طبيب الأعصاب البريطاني جون جاكسون حالة طبيب مع فقدان الذاكرة العابر، والذي اختار له اسم مشفر هو الدكتور زد، فذات يوم، فحص الدكتور زد طفل جلبته والدته لديه أعراض تنفسية. ويتذكر الدكتور زد بأنه شخصيًا كان لديه شعور بالإعياء في ذات اللحظة. ووصف الدكتور زد كيف أنه أبعد السماعة، وحاول الابتعاد قليلًا لتجنب الحديث. وكان الشيء الآخر الذي تذكره أنه أراد الجلوس على الطاولة في نفس الغرفة والتحدث إلى شخص آخر، غير الصبي وأمّه. وبعد ساعة من هذه الحادثة، وجد ملاحظات حول الصبي الذي لا يتذكر عنه شيئًا. وقد اكتشف فيها أنه قد فحص ذلك المريض، ووثق النتائج التي توصل إليها وهي أنه مصاب بالتهاب رئوي، وكتب علاجًا له. لكنه لم يتذكر أي شيء من هذا.

في فقدان الذاكرة العابر (TEA)، تنطلق النوبات من الفص الصدغي. والملاحظ أنه في كثير من الأحيان هناك مظهر من مظاهر الصعوبة في تعلم أشياء جديدة، واستذكار أحداث الماضي. إن الأشخاص الذين يعانون من نوبات فقدان الذاكرة هذه يبدون "طبيعيين"، حيث يمكنهم التحدث والقيام بمهامّ متعددة. لكنّ هناك أحيانًا التباسًا طفيفًا أو تكرارًا للكلام، ومع ذلك تناولت تقارير أن هناك مرضى يقودون السيارات بشكل عادي، ويكسبون جولات في لعبة جولف، أو كما في حالة الدكتور زد، يشخصون الالتهاب الرئوي بشكل صحيح.

 

الإنسان ليس ذاكرة فقط

جون هودجز، أستاذ علم الأعصاب المعرفي، درس فقدان الذاكرة العابرTEA لأكثر من ثلاثة عقود، وحينما سئل كيف يمكن للمريض أن يواصل بينما هو في قبضة النوبة التي قد تستغرق ساعة تقريبًا. أجاب هودجز: هذه المهام التلقائية، تعتمد على الذاكرة الإجرائية، وهي وظيفة تشرف عليها أجزاء من الدماغ بدلًا من الفص الصدغي، مثل العقد القاعدية والمخيخ. وتحدث عن محامٍ دافع عن قضية ولكنه لم يتذكر منها شيئًا بعد ذلك. ويعتقد هودجز، أن المحامي تعرض لنوبة من فقدان الذاكرة العابر بعد هذه القضية، وبالتالي فقد ذاكرته بالنسبة للحدث الذي سبقها.

عمومًا، إن أي واحد يمكن أن يكون إشلي ميناتا، أو سوزانا كاهلان أو بنيامين كايل. إن ذكرياتنا ليست ثابتة، إنها تتطوّر مع مرور الوقت. إن الذكريات كينونة واحدة يمكن إنعاشها وفقدانها، وهي دقيقة وغير موثوق بها، يمكن إثراؤها أو تجزئتها، وعرضها أو كبتها، صادقة أو خادعة.

ونظرًا لهشاشة الاستذكار، فلا يمكننا إلا أن نأمل بأن نكون أقوى من ذاكرتنا. وقال عالم الأعصاب الروسي ألكسندر لوريا رائد دراسات الأحاسيس المترافقة ذات مرة: الإنسان لا يتكوّن من الذاكرة وحدها، فلديه الشعور الذي سيكون حساسية وكينونة معنوية، ومن هنا قد تلمسه، وترى تغيُّرًا عميقًا.

 

عن صحيفة الجارديان البريطانيّة

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .