دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 15/5/2018 م , الساعة 12:32 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

ضمن جوائز MIPIM Awards 2018

متحف قطر الوطني أفضل مشروع مستقبلي

متحف قطر الوطني أفضل مشروع مستقبلي

الدوحة - الراية:

حصد متحف قطر الوطني جائزة "MIPIM Awards 2018" كأفضل مشروع مستقبلي، وذلك لخصائصه المعمارية والهندسية المميزة. ودأبت جائزة "MIPIM" الشهيرة عالمياً منذ العام 1991 حصراً، على تكريم أكثر المشاريع تميزاً وإنجازاً في جميع أنحاء العالم، ولعل أهم ما يميز هذا العام، أن تلك الجائزة نظرت إلى ما وراء الجوانب المعمارية، وكرمت المشاريع التي تتخذ خطوات جديدة نحو خلق بيئة عمرانية مستدامة، وذلك بالابتكار في الخصائص البيئية إلى جانب الجمال في التصميم. وفي هذا السياق قال المهندس علي آل خليفة، الرئيس التنفيذي في شركة أستاد، بصفته مستشاراً تنفيذيا للمشروع: "هذه الجائزة هي الجائزة الدولية الثانية التي حصدها متحف قطر الوطني خلال العام الماضي، وأنا فخور جداً بالاهتمام العالمي الذي يحظى به متحف قطر الوطني والذي يستحقه بجدارة. وأضاف: سوف نستمر في تعاوننا مع هيئة متاحف قطر لتحقيق هذا الإنجاز المعماري، وضمان إنجازه على نحو يراعي السلامة والاستدامة. ولا يراودني أدنى شك بأن متحف قطر الوطني سيصبح أحد أبرز المعالم المعمارية في الشرق الأوسط. هذا وقد صرّح الرئيس التنفيذي في هيئة متاحف قطر، والمستشار الخاص لسعادة رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، السيد منصور بن إبراهيم آل محمود، قائلاً: يعدّ متحف قطر الوطني تجسيداً لأبرز ملامح الهوية القطرية وحلقة وصل بين ماضي قطر العريق ومستقبلها الواعد. كما أن التقدير المتواصل الذي يلقاه في مجال الهندسة المعمارية والابتكار، يعدّ شاهداً على مكانته كأحد أهم المشاريع الثقافية في البلاد وأكثرها طموحاً. يبرز المتحف الوطني التزام متاحف قطر لتحقيق الأهداف الثقافية التي تنص عليها رؤية قطر الوطنية 2030، والمساهمة في تأسيس بنية تحتية قوية ومستدامة للقطاع الثقافي في قطر، والمساعدة في بناء اقتصاد متنوع قائم على المعرفة. يعكس تصميم المتحف وردة الصحراء، أو ما يطلق عليه في منطقة الخليج اسم "قحوف الرمل"، التي تتشكل عادة تحت الرمال في منطقة الخليج. والهيكل مصمم من سلسلة شديدة التعقيد من الأقراص الدائرية المتشابكة والمترابطة ارتباطًا عضويًا فيما بينها، تحيط بالمبنى، ما يخلق حلقة من صالات العرض التي تدور حول ساحة مركزية. يعدّ قصر الشيخ عبد الله بن جاسم آل ثاني، حاكم قطر سابقًا، المعلم الرئيسي والمحور المركزي الذي يقوم حوله بناء وتشييد متحف قطر الوطني، الذي يقع على كورنيش الدوحة، وسوف يقدّم المشروع صالات عرض دائمة تبلغ مساحتها 8000 متر مربع، وأخرى مؤقتة بمساحة 2000 متر مربع.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .