دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 7/12/2017 م , الساعة 1:17 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بــعـــد ساعـــــات مـــــن رفــــــــع العقوبــــــــات عــــــن الأشــــــقاء ..الشــــــــــــيخ حمد بن خليفة بن أحمد:

لا مانع لنقل خليجي 23 مـن الــــدوحة إلـى الـكويـت

اجتماع الاتحاد الخليجي الأسبوع القادم لتأكيد الإجراءات
لا مانع لنقل خليجي 23 مـن الــــدوحة إلـى الـكويـت

الدوحة -  الراية : هنأ سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحادين القطري والخليجي لكرة القدم، الكويت قيادةً وشعباً وأسرة كرويّة.. وعبّر عن سعادته البالغة بخبر رفع الإيقاف الدولي عن الكرة الكويتية.

وقال إنها مناسبة سعيدة لنا جميعاً كخليجيين، وبداية أودّ أن أبارك لكل الكويت.. وعلى رأسهم الوالد صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.. وجميع الشعب الكويتي والأسرة الرياضية والكروية في الكويت.. ولا ننسى لنبارك لأنفسنا بعودة الأزرق وخاصة لكأس الخليج العربي.. نتمنّى التوفيق للأزرق ونتمنى له أن يعود كما كان وأفضل مما كان.

وذكّر الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني أنه كان قد صرّح سابقاً أثناء قرعة خليجي 23 في الدوحة أنه لا بطولة خليجية بدون الكويت، مضيفاً إنه التزم بهذا الشيء وأنه كان يُدرك المرادَ من هذا التصريح.. والآن نقول إنه لا مانع من نقل خليجي 23 إلى الكويت.

وأكّد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني أنَّه لا مانع في نقل النسخة المنتظرة بعد أيام لكأس الخليج العربي لكرة القدم من الدوحة إلى الكويت.

وأشار إلى أن الاتحاد الخليجي سيَعقد اجتماعاً الأسبوع المقبل لتأكيد الإجراءات وتتمّةِ الاجتماعات السابقة، في وقت تمنى فيه التوفيق لكل المنتخبات التي ستشارك في الحدث.

وتجدر الإشارة إلى أن قرعة خليجي 23 سحبت بالدوحة في 25 سبتمبر الماضي، وأسفرت عن قوع العنابي حامل اللقب في المجموعة الأولى بجانب البحرين والعراق واليمن، والمجموعة الثانية السعودية والإمارات وعمان إلى جانب الكويت بعد رفع الإيقاف الدولي عنها، وبعد إعلان المكتب التنفيذي للاتحاد الخليجي انسحاب السعودية والإمارات والبحرين لعدم ردهم على الدعوة التي وجهها لجميع الاتحادات منتصف نوفمبر الماضي، وقرر المكتب تمديد المهلة حتى نهاية نوفمبر لإقامة خليجي 23 بمشاركة 5 منتخبات في حالة رفع الإيقاف عن الكويت.

وكان السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أعلن أمس رفع الإيقاف عن كرة القدم الكويتية بعد تعليق نشاطها لنحو عامين. ويأتي رفع الإيقاف بعد تمرير قانون رياضي في مجلس الأمة الكويتي يفترض أن يضع حداً للتدخل الحكومي في مجال الرياضة. وذكر الفيفا، على موقعه بالإنترنت: «قرر مجلس الفيفا رفع عقوبة الإيقاف المفروضة بحق الاتحاد الكويتي لكرة القدم في أكتوبر 2015 نتيجة فشله في الامتثال لأنظمته المنصوص عليها في المادتين 14 و19 من لوائح الفيفا».

وأضاف: «يأتي قرار رفع العقوبات عقب التأكيد الرسمي من الفيفا بأن مجلس الأمة الكويتي أقرّ قانون الرياضة الجديد للكويت، والذي سيتمّ العمل به بدلاً عن القانون السابق بعد أن تمّ تعديله ليكون متوافقاً بشكل كامل مع لوائح الفيفا ومتطلباته». وكان مجلس الأمة الكويتي أقرّ في جلسته الخاصة، الأحد الماضي التعديلات النظامية بالقوانين الرياضية لتتواءم مع القوانين الدولية.

وأعلن (فيفا) في أكتوبر 2015 تعليق عضوية الاتحاد الكويتي بسبب تعارض قوانينه المحلية مع القوانين الدولية.

ولكن إنفانتينو، الذي التقى بالفعل مع صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد أمس، ظهر في مقطع فيديو انتشر بشكل هائل على شبكات التواصل الاجتماعي وهو يؤكد رفع الإيقاف عن الكرة الكويتية.

وذكر الاتحاد الكويتي، في بيان له أن زيارة إنفانتينو تضمنت أيضاً زيارة بعض المنشآت الرياضية.

 

أحمد اليوسف: هنيئاً للشباب والرياضيين

 

هنأ الشيخ أحمد اليوسف السعود الصباح رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشباب والرياضيين برفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية، وأشار إلى أن هذا الإنجاز يعتبر انتصاراً للشارع الرياضي الكويتي، وأكّد على أن إزالة الهم الذي جثم على صدور الجميع قد ولى إلى غير رجعة بفضل الجهود المبذولة والعمل الدؤوب الذي تواصل ليل نهار من أجل تحقيق هذا الهدف.

وأعرب «اليوسف» عن خالص الشكر والامتنان للقيادة الرشيدة لسيدي صاحب السمو أمير البلاد، وعضده الأمين سمو ولي عهده حفظهما الله ورعاهما، حيث كان لرعايتهما السامية ودعمهما المتواصل وتوجيهاتهما الأبوية أكبر الأثر في تحقيق أمل الشباب والرياضيين في العودة للرياضة الكويتية إلى المحافل الدولية، مؤكداً الوفاء والولاء لهذه القيادة والتي تمثل صمام الأمن والتقدم والازدهار لكويتنا الغالية.

واختتم اليوسف تصريحه قائلاً: «اليوم وقد تم رفع الايقاف عن الكويت الذي ولى إلى غير رجعة وتجلت الحقيقة .

 

 

جياني إنفانتينو يؤكد بعد استقبال أمير الكويت له:

الفيفا وافق بالإجماع على رفع الإيقاف

 

الكويت-  الراية : استقبل صاحب السمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله ورعاه، بقصر بيان صباح أمس وبحضور سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ومعالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم، استقبل سموه رعاه الله رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو والوفد المرافق بمناسبة زيارته للبلاد. وقد شكر سموه رعاه الله رئيس الاتحاد على الدور الذي قام فيه بدعم الرياضة الكويتية، معرباً سموه عن أهمية رعاية الشباب من قبل كافة مؤسسات الدولة وتسخير كافة الإمكانيات للاهتمام بالطاقات الشبابية من أجل رفع راية الكويت في شتى المحافل.

حضر المقابلة نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي جراح الصباح ووزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد ناصر الروضان ورئيس لجنة الأولويات النائب أحمد نبيل الفضل. وقال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» جياني إنفانتينو خلال اللقاء: شرف كبير جداً أن أكون متواجداً مع صاحب السمو لكي التقي مع سموكم.. أنت يا صاحب السمو متميز جداً ليس فقط في الكويت والمنطقة بل في العالم كله لكن أنا كرئيس الاتحاد العالمي لكرة القدم (الفيفا) سعيد جداً بهذا اليوم بأن أبلغ صاحب السمو خبراً سعيداً، أعتقد أن الكويت محتاجة إلى هذا الخبر السعيد.. والمنطقة أيضاً تحتاج إلى أخبار سعيدة، وكذلك العالم يحتاج إلى أخبار سعيدة.. شكراً جزيلاً لكل العمل الذي قامت به مجموعة من عندنا ومجموعات من الكويت.. وكما يوجد فريق كرة قدم نحن نعمل كفريق واحد ... وبودي أن أكرر وأؤكد لصاحب السمو أن مجلس (الفيفا) قرر بالإجماع في اجتماعه رفع الإيقاف عن الكويت منذ الآن.. وعملنا أشياء كثيرة جداً لكن هذه البداية لمرحلة جديدة.. شكراً لحكمتكم يا صاحب السمو..أنا أعلم أنك مشجع قوي لكرة القدم وقائد حكيم.. وأنت أعطيت عيالك كلهم الروحية ويمشون الآن بالاتجاه الصحيح.. أنا فخور جداً وسعيد أن الكويت عادت إلى عائلة (الفيفا) لنعمل معاً لمستقبل أفضل للكويت.. شكراً جزيلاً من القلب.يا صاحب السمو رحابة صدركم وعظمتكم مشهود لها وشاهدناها اليوم في هذه العملية.. وقدمتم لبلدكم بالماضي والحاضر الكثير ومازلتم تقدمون ولاسيما للشباب في بلدكم، خصوصاً الذين يعشقون كرة القدم الكويتية والدولية.. والآن يجب علينا أن نتطلع إلى المستقبل يجب أن يكون هدفنا المستقبل ويجب أن نشد يد بعضنا بعضا، ويجب أن نعمل معاً لمستقبل كرة القدم.

وقرار رفع الإيقاف أقدمه هدية تذكارية من رئيس (الفيفا) إلى حضرة صاحب السمو مع كامل الاحترام والتقدير والعرفان لسموه في هذا اليوم 6 ديسمبر هذا اليوم المهم الذي شهد رفع الإيقاف.. نحن سنعانق بعضاً، نعانق الكويت مرة أخرى في (الفيفا).. هذا هو كأس العالم ينبهر اليوم وهو يوم مشرق للكويت».

 

 

د. محمد خليل: الفرحة العارمة للشباب والرياضيين تغمر أرض الوطن

 

أعرب الدكتور محمد خليل الأمين العام للاتحاد عن الفرحة العارمة والسعادة الغامرة التي عمت أرجاء الكويت برفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية مهنئاً الشباب والرياضيين بهذا الإنجاز الكبير الرائع والذي جاء تتويجاً للجهود المتواصلة التي بذلت لتحقيق هذا الحلم الذي يتطلع إليه الجميع.

ورفع باسم الأسرة الرياضية والشبابية أسمى آيات الشكر والامتنان للقيادة الرشيدة التي رعت وساندت هذه الجهود وحققت طموحات الشباب والرياضيين.

وأشاد الأمين العام للاتحاد بالجهود المبذولة والعمل المتواصل الذي أزاح كابوس هم الإيقاف عن صدور الشباب والرياضيين فأسعدت القلوب وتوحد الجميع لرفع راية الأزرق في المحافل الرياضية. وأعرب الأمين العام للاتحاد عن الاعتزاز وخالص الشكر لرئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم وأعضاء المجلس والوزير خالد الروضان وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة، والدكتور حمود فليطح مدير عام الهيئة العامة للرياضة بالوكالة على ما بذلوه من جهود وما قاموا به من عمل دؤوب لرفع الإيقاف عن الكرة الكويتية، مشيداً بما تكلل من نجاح برفع الإيقاف وإتاحة الفرصة للشباب والرياضيين للعودة إلى المنافسات والبطولات والدورات الإقليمية والقارية والدولية.

 

 

سطام السهلي: الرياضة الكويتية ستكتب تاريخاً وعهداً جديداً

 

متابعة - عبد الناصر البار:

أكّد سطام السهلي رئيس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية ورئيس اللجنة الإعلامية بالاتحاد الكويتي لكرة القدم عن سعادته البالغة للخبر اليقين الذي صدر أمس من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم برفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية بصفة عامة وعن المنتخب الكويتي بصفة خاصة، وقال سطام السهلي في تصريحاته لـ الراية  الرياضية بعدما تم حرمان الأزرق من المشاركات القارية لمدة سنتين كاملتين جراء التدخل الحكومي المباشر في المؤسسات الرياضية جاء الخبر السعيد برفع الإيقاف بعد أخذ ورد، وصراحة نحن سعداء لعودة الرياضة الكويتية، وقال أولاً أبارك لسمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، وكل المسؤولين سواء في الحكومة أومجلس الأمة أو على مستوى المؤسسات الرياضية على المجهودات المبذولة في سبيل إعادة الرياضة الكويتية للواجهة قارياً وإقليمياً، وذلك بعد التوافق والمناقشة والتصويت على قانون الرياضة الجديد المتوافق مع معايير ومتطلبات الجهات الدولية، وهو ماجعل قرار الإيقاف عن الرياضة الكويتية بمثابة انتصار كبير لهم يخدم بالدرجة الأولى الصالح العام . وأضاف سطام السهلي قائلاً أعتقد أن فترة الإيقاف أصبحت من الماضي ويجب نسيانها والتفكير فيما هو قادم وكيف سيكون مستقبل الرياضة والكرة الكويتية خلال السنوات القادمة، وقال يجب أن نكتب تاريخاً وعهداً جديداً للرياضة الكويتية ومحاولة التحضير على كافة المستويات وفي جميع الرياضات تأهبا وإستعداد للمشاركات القارية المنتظرة خلال السنوات القادمة ، وبسؤاله عما إذا كانت الرياضة والرياضيون الكويتيون قد تأثروا كثيراً بسبب فترة التوقف والتي بدأت من يوم 16 أكتوبر من عام 2015 وإلى الأمس قال بكل تأكيد كان هناك تأثير وهذا شيء لا يختلف عليه اثنان لأن معظم الرياضين واللاعبين تأثروا كثيراً بسبب هذا الإيقاف والعقوبة سواء اللاعبين الكبار في السن أو حتى الفئات السنية لأن الغياب طال ولمدة سنتين كاملتين، فمثلاً المنتخب الكويتي لم يستطع خوض ولا مباراة دولية، نفس الشيء يقال عن الأندية الكويتية التي لم تتمكن من المشاركات القارية سواء في رابطة أبطال آسيا أو كأس الاتحاد الآسيوي، لهذا يجب إعادة التحضير تدريجياً وتجهيز اللاعبين للاستحقاقات القادمة.

 

فليطح: سنواصل العمل لرفع الظلم عن باقي الاتحادات

 

أكّد مدير عام الهيئة العامة للرياضة بالإنابة الدكتور حمود فليطح أمس الأربعاء مواصلة العمل بكل جهد لرفع الظلم عن باقي النشاطات الرياضية عبر التفاوض مع اللجنة الأولمبية الدولية بعد النجاح في رفع الإيقاف الرياضي عن كرة القدم الكويتية. جاء ذلك في تصريح للصحفيين على هامش زيارة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو إلى استاد جابر الدولي.

ووعد فليطح بـ »تعويض» الشارع الرياضي الكويتي ومحبي كرة القدم عن كل ما خسره المنتخب من مشاركات وبطولات خلال الفترة السابقة، وذلك بالتعاون مع الاتحاد الكويتي لكرة القدم. وأعرب عن شكره لكل من بذل الجهد وساهم برفع الإيقاف سواء في الحكومة أو الهيئة أو أعضاء مجلس الأمة، لاسيما أعضاء لجنة الشباب والرياضة، فضلاً عن الأصدقاء حول العالم.

 

الشيخ جوعان بن حمد يهنئ الكويت

 

الدوحة -  الراية : قدّم سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية التهنئة لصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الصباح أمير دولة الكويت وإلى شعب الكويت بمناسبة قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» برفع الإيقاف عن الكرة الكويتية.

وكتب سعادة الشيخ جوعان على حسابه الرسمي على تويتر: ألف مبروك رفع الفيفا الإيقاف عن الكرة الكويتية .. كم هو جميل رجعت الأزرق عملاق الكرة الخليجية .. كل الشكر لكل من ساهم في رفع الإيقاف.

وتابع سعادته: بهذه المناسبة أهنئ الشيخ صباح الأحمد الصباح أمير الكويت وشعبها العزيز وجميع الرياضيين.

 

 

مرزوق الغانم: سنلعب بكرامتنا

 

قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم نيابة عني وعن الجميع أتقدم لصاحب السمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر بالدرجة الأولى بالتفضل بعد الله سبحانه وتعالى بدعمه وإصراره على أن يتحرر الشباب من الظلم الجائر الذي وقع عليهم وأن نرجع نلعب بكرامتنا.. فلولا دعمه ولولا توجهاته وإصراره على أن نعود نلعب بكرامتنا دون أي مساس بسيادة البلد دون أي مساس بدستورنا لما حدث ما يحدث الآن.. لك كل الشكر والتقدير يا طويل العمر، وللأخ جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي أيضاً كل الشكر على الدعم الحقيقي والنظر لموضوع الكويت بإنصاف.. وبعد الله مشكوراً يا طويل العمر وجزاك الله خيراً».

 

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .