دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 11/2/2018 م , الساعة 1:16 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

هادم مسجد بابري يعتنق الإسلام ويبنى 90 مسجداً

هادم مسجد بابري يعتنق الإسلام ويبنى 90 مسجداً

نيودلهي- الجزيرة:

لم يكن أحد داخل الهند وخارجها يتصور أن هندوسياً متعصباً شارك في قيادة العدوان على مسجد بابري التاريخي بالهند قبل 25 عاماً سيعتنق الإسلام في يوم من الأيام. ولم يكن أخصب كاتبي سيناريوهات الأفلام الهندية خيالاً يعتقد أن هذا الهندوسي المتعصب سيُكفِّر عن جريمته ليس فقط باعتناق الإسلام بل وبناء 90 مسجداً وأن ينذر نفسه للدعوة إلى الإسلام والدفاع عن المساجد في ربوع الهند الواسعة. محطات في سيرة كار سيفاك (محمد عامر، بعد اعتناقه الإسلام) تستحق التوقف عندها منذ ميلاده في قرية قريبة من بانيبات حيث عمل والده دولت رام مدرساً وكان أحد أتباع الزعيم الراحل غاندي. القاسم المشترك في تلك المحطات هو التحاق سيفاك بالحركات الهندوسية القومية المتطرفة في سن مبكرة، وتنقله بينها وصولاً إلى أقصاها تطرفاً حتى توجهاً بأن يكون واحداً ممن قادوا الحملة لتدمير المسجد قبل 25 عاماً. محمد عامر ليس وحده الذي تحول إلى الإسلام، فهناك أيضاً صديقه محمد عمر الذي كان يدعى يوجندرا بال، حيث سبق وتعهدا ببناء معبد رام في أيوديا بعد هدم مسجد بابري. الصديقان تعهدا بعد اعتناقهما الإسلام لاحقاً ببناء مئة مسجد في البلاد، وهما يعتبران ذلك محاولة لتطهير النفس من الخطايا، وقد بنيا منها تسعين مسجداً حتى الآن. يبقى التذكير بأن محمد عامر متزوج من امرأة مسلمة ويدير مدرسة لنشر تعاليم الإسلام.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .