دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 17/5/2018 م , الساعة 1:13 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تبحث قضايا الصحة والبيئة والنقص العالمي في الأدوية واللقاحات

قطر تشارك في اجتماعات جمعية الصحة العالمية

قطر تشارك في اجتماعات جمعية الصحة العالمية

الدوحة -  الراية :تشارك دولة قطر في اجتماعات الدورة الحادية والسبعين لجمعية الصحة العالمية في جنيف، خلال الفترة من 21 حتى 26 مايو الجاري، بوفد تترأسه سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة. وتعتبر الجمعية أعلى جهاز لاتخاذ القرارات في منظمة الصحة العالمية، وموضوع اجتماعاتها الرئيسي لهذا العام التغطية الصحية الشاملة.

كما يشارك وفد دولة قطر في عدد من الاجتماعات الدولية والإقليمية التي تعقد على هامش اجتماعات جمعية الصحة العالمية، ومنها الدورة العادية الخمسون لمجلس وزراء الصحة العرب ومكتبه التنفيذي في يومي 20 و21 مايو الجاري، والدورة الاستثنائية الخامسة للجنة الإقليمية لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية في 19 مايو الجاري.

وتناقش اجتماعات جمعية الصحة العالمية عدداً من الموضوعات المهمّة ومن أبرزها: تقرير المجلس التنفيذي عن دورتيه الحادية والأربعين بعد المائة والثانية والأربعين بعد المائة، ودورته الاستثنائية بشأن مسودة برنامج العمل العام الثالث عشر 2019 - 2022، وانتخاب أعضاء المجلس التنفيذي وتقارير اللجنتين الرئيسيتين.

وتناقش الاجتماعات كذلك المسائل الاستراتيجية ذات الأولوية، والتأهّب والاستجابة في مجال الصحة العمومية، والصحة والبيئة وتغير المناخ، ومعالجة النقص العالمي في الأدوية واللقاحات وإتاحتها، والاستراتيجية وخطة العمل العالميتين بشأن الصحة العمومية والابتكار والملكية الفكرية، والتحضير للاجتماع الثالث الرفيع المستوى للجمعية العامة المعني بالوقاية من الأمراض غير المعدية (غير السارية) ومكافحتها، المقرر عقده في عام 2018، والتحضير للاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة المعني بإنهاء السل.

كما تناقش الاجتماعات كذلك الاستراتيجية العالمية بشأن صحة المرأة والطفل والمراهق 2016- 2030، والتكنولوجيات المحمولة في مجال الصحة، وتحسين إتاحة التكنولوجيات المساعدة، وتغذية الأمهات والرضع وصغار الأطفال، والإطار الخاص بالتأهب لمواجهة الأنفلونزا الجائحة لتبادل فيروسات الأنفلونزا والتوصّل إلى اللقاحات والفوائد الأخرى، واستئصال شلل الأطفال.

وتناقش الاجتماعات كذلك الأحوال الصحية في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، وفي الجولان السوري المحتل، والتعاون داخل منظومة الأمم المتحدة ومع سائر المنظمات الحكومية الدولية، وتعزيز صحة اللاجئين والمهاجرين، وخطة العمل العالمية الخاصة باللقاحات، والأمراض السارية، وتعزيز الصحة طيلة العمر، ودور منظمة الصحة العالميّة ومسؤولياتها في مجال البحوث الصحيّة.

 

استقبل وفداً من المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط

الصحة العالمية تشيد بمركز مكافحة التبغ في حمد الطبية

 

الدوحة -  الراية :استقبل مركز مكافحة التبغ بمؤسسة حمد الطبية وفداً من المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط قام بزيارة للمركز في الثامن من مايو الجاري، وتعد هذه الزيارة الأولى من نوعها بعد افتتاح المركز واعتماده كمركز متعاون مع منظمة الصحة العالمية.

والتقى الدكتور أحمد الملا، رئيس مركز مكافحة التبغ بمؤسسة حمد الطبية الوفد الزائر حيث تم عقد اجتماع بين الوفد وممثلين من وزارة الصحة العامة. وهنأ وفد منظمة الصحة العالمية الدكتور الملا على التأثير الهائل الذي أحدثه مركز مكافحة التبغ في قطر من حيث التقليل من استخدام التبغ بشكل عام وتفعيل جهود الإقلاع عن التدخين على وجه الخصوص. كما أجريت مناقشات حول أنشطة مكافحة التبغ الوطنية والإقليمية والدولية التي سيتابعها المركز في المستقبل القريب بما في ذلك التدريب الإقليمي لحلقات عمل مخصصة للمدربين حول مكافحة التبغ والإقلاع عن التدخين. وفي نهاية الزيارة شدّد أعضاء الوفد الزائر على أهمية التعاون المحلي بين مختلف مقدمي الرعاية الصحية في البلاد لتحقيق أقصى قدر من النجاح والحد من التدخين.

من جهته فقد توجّه الدكتور أحمد الملا بالشكر إلى منظمة الصحة العالمية ومكتبها الإقليمي، مؤكداً على اهتمام مركز مكافحة التبغ بالتواصل المستمر والفعال مع المنظمة والمؤسسات الصحية الدولية ذات العلاقة بمكافحة التدخين.

يذكر أنه تم في العام 2017، اعتماد مركز مكافحة التبغ التابع لمؤسسة حمد الطبية بصورة رسميّة «كمركز متعاون» من قبل منظمة الصحة العالمية، ليصبح بذلك المركز المتعاون الأول في قطر والمنطقة. وتشمل مراكز التعاون مع منظمة الصحة العالمية عادة معاهد بحثيّة، وكليات جامعية، ومؤسسات أكاديمية يتم تعيينها من قبل منظمة الصحة العالمية للقيام بنشاطات تدعم الجهود التي تبذلها المنظمة حفاظاً على الصحة في مُختلف أنحاء العالم.

 

 

منذ إطلاقه عام 2016

مجلس التخصصات الصحية يوفر 400 ألف فرصة تعليمية

 

الدوحة -  الراية :نظم المجلس القطري للتخصصات الصحيّة، التابع لوزارة الصحة العامة، مؤخراً عدداً من الأنشطة والفعاليات للممارسين الصحيين ومزودي التطوير المهني المستمر والمهتمين به في مجال الرعاية الصحية احتفالاً بمرور عامين على إطلاق البرنامج الوطني لاعتماد التعليم الطبي والتطوير المهني المستمر.

وحقق البرنامج الوطني لاعتماد التعليم الطبي والتطوير المهني المستمر نجاحاً كبيراً منذ إطلاقه في مارس 2016 وحتى الآن، حيث تظهر الإحصاءات قيام المجلس القطري للتخصصات الصحية بمراجعة 32 طلب اعتماد لمزوّدي التطوير المهني المستمر، كما تم اعتماد 1819 من برامج وأنشطة التطوير المهني المستمر وتم منح 12.133 ساعة معتمدة و83.109.7 ساعة تعليمية.

كما وفرت أكثر من 400000 فرصة تعليمية و2000000 ساعة معتمدة لممارسي الرعاية الصحية في دولة قطر، وهو ما انعكس على معدل التزام الممارسين الصحيين لمتطلبات البرنامج والذي بلغ 88.65٪.

وبدأت الفعاليّات بتنظيم المجلس القطري للتخصصات الصحيّة ندوة معتمدة لممارسي الرعاية الصحيّة شهدت حضور عدد كبير من الممارسين الصحيين من مختلف مؤسسات الرعاية الصحية في القطاعين العام والخاص، كما تم خلال الندوة شرح مكوّنات البرنامج الوطني للتعليم الطبي والتطوير المهني المستمر وكيفية الالتزام بتحقيق متطلبات المشاركة به، بالإضافة إلى شرح النظام الإلكتروني الذي يتم من خلاله تسجيل أنشطة التطوير المهني المستمر في الملفات الإلكترونية الخاصة بالممارسين الصحيين، كما تم تزويد الممارسين الصحيين ببعض المواد الخاصّة والمتعلقة بالبرنامج.

 

 

تستهدف المؤسسات والهيئات الحكومية

الرعاية الأولية تطلق حملة «الصيام لصحتك خير»

 

الدوحة -  الراية :أطلقت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية حملة «الصيام لصحتك خير» وذلك امتثالاً لقوله تعالى (وإن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون) وتأتي هذه الحملة بالتزامن مع شهر رمضان المبارك، والتي تستهدف المؤسسات والوزارات والهيئات الحكومية.

وستقوم مؤسسة الرعاية الصحية الأولية خلال الشهر الفضيل بحملة توعوية من خلال محاضرات تثقيفية يقدمها أطباء الأسرة وإخصائيو التغذية للمؤسسات والهيئات الحكومية وإعطائهم البرامج المثالية لاتباع نمط الحياة الصحي في الشهر المبارك وطرق الوقاية من الأمراض والمحافظة على الصحة والإجابة عن العديد من الأسئلة والاستفسارات عن فوائد الصوم.

كما تهدف المحاضرات إلى التوعية بالدور الفعّال والكبير لطبيب الأسرة والذي يقدّم خدمات صحيّة شاملة للمجتمع داخل المراكز الصحية، بالإضافة إلى حث الاشخاص المصابين بالأمراض المزمنة غير الانتقالية على ضرورة مراجعة مراكز الرعاية الصحية وذلك من خلال حجز المواعيد أو الاتصال على خط المساعدة حياك 107 أو عيادة الأمراض المزمنة غير الانتقالية وذلك لمعرفة كل ما يلزم من إرشادات للوصول إلى صيام صحي وآمن.

وقالت هدى الواحدي المدير التنفيذي لإدارة الاتصال المؤسسي بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية إن الحملة التي تنظمها المؤسسة خلال الشهر الفضيل هي فرصة حقيقية لاستثمار الشهر الفضيل صحياً حيث إن للصيام العديد من الفوائد لو أحسن الفرد التعامل مع نمطه الغذائي، كما يمكننا شهر رمضان من تعزيز الاستفادة من الحملات التوعوية والفعاليات الصحية والتي تقوم من خلالها بنشر التوعية الصحية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي من خلال بطاقات تحتوي على صور وعبارات تعزّز من التوعية والمحافظة على الصحة، وتوزيع الحقيبة الرمضانية والتي تتضمن عدداً من الكتيبات التوعوية حول العديد من المواضيع الصحية والتي تهم الفرد والأسرة.

وأكدت أن هذه الحملات تأتي ضمن أهم برامج المؤسسة لتطبيق الاستراتيجية والتي تهدف إلى ترسيخ مفاهيم وأنماط الحياة الصحية لجميع شرائح المجتمع القطري من مواطنين ومقيمين حيث تعدّ هذه الخطوة هامة في مجال التوعية والتثقيف الصحي، ويعتبر ركيزة من ركائز الرعاية الصحيّة الأوليّة.

وقالت الدكتورة هبة أبو حلاوة، رئيس التوعية الصحية بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية، إن حملات المؤسسة خلال شهر رمضان المبارك تهدف إلى تعزيز الصحة من خلال التغذية السليمة واستثمار الشهر الفضيل لتحسين العادات الغذائيّة بمفهوم صحيح ومقبول من أفراد المجتمع بالإضافة إلى التعايش السليم مع الأمراض المزمنة غير الانتقالية مثل السكري، بعيداً عن المضاعفات التي قد تحدث لمريض السكري خلال الشهر الفضيل.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .