دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يستقبل رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي | صاحب السمو والرئيس الرواندي يبحثان تعزيز التعاون | صاحب السمو يعزي الرئيس التونسي بضحايا الفيضانات | نائب الأمير يعزي الرئيس التونسي | رئيس الوزراء يعزي نظيره التونسي | أسبوع قطر للاستدامة 27 أكتوبر | قطر تشارك في اجتماع رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية | فتح باب التقديم للملخصات البحثية لمؤتمر الترجمة | مطلوب تحويل المراكز الصحية إلى مستشفيات صغيرة | رئيس بنما يتسلم أوراق اعتماد سفيرنا | عشائر البصرة تمهل الحكومة 10 أيام لتنفيذ مطالبها | روسيا تسلم النظام السوري صواريخ «أس 300» | زوجة مرشح البارزاني لرئاسة الجمهورية يهودية | الوجود العسكري الإماراتي في جنوب اليمن يمهِّد لتفكيكه | السعودية والإمارات ترتكبان جرائم مروّعة في اليمن | الإمارات لم تطرد السفير الإيراني عام 2016 | انتهاكات حقوقية للمعتقلين والسجناء بالإمارات | أبوظبي تستخدم التحالف غطاء لتحقيق أهدافها التوسعية
آخر تحديث: الأحد 14/1/2018 م , الساعة 1:07 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أكثر من 200 يوم من الثبات والصمود

أكثر من 200 يوم من الثبات والصمود

بقلم - محمود منصر :

أثبتت قطر وشعبها وقيادتها للعالم ثباتها وصمودها أمام الهجمة البربرية اللاإنسانية واللاأخلاقية من قبل الأشقاء دول الجوار، أكثر من (200) يوم مضت وقطر في تحدٍّ مع الحصار الجائر.

الحصار لم ينل من قطر شيئاً، لقد فشل ولم يعد يؤثّر وغير فعّال، لأن قطر حوّلت الحصار إلى انتصار، فكان الحصار وقود الانطلاق للآلة القطرية، والمتمثلة في القدرات البشرية والمادية والمعنوية التي اجتمعت كلها لتحدّي الحصار.

كان الرهان معاقبة قطر في الأزمة المفتعلة بالضغط وممارسة أبشع الوسائل وأبغضها في النيل من قطر وشعبها، وذلك لتخضع وتركع وتسلب سيادتها وحريتها لتصبح دولة تابعة وغير مستقلة في قرارها. فرفض الشعب القطري وقيادته هذا الأمر مطلقاً، ووقف الجميع أمام هذه المُؤامرة بكلّ صمود وثبات، رافضين المسّ بسيادة الوطن وحريته وقيادته، لقد وضحت الأمور والنوايا ومدى الحقد الدفين على قطر وشعبها.

قد يستغرب المرء لماذا كلّ هذا الظلم والافتراء على قطر؟ ولكن لا يمكن حجب الحقائق عن الناس، ولا يمكن اتهام أحد جزافاً، سواء أكان شخصاً أو جماعة أو دولة، بالإرهاب من دون دليل قاطع، كما ادّعت دول الحصار وألصقت تهمة دعم الإرهاب بقطر، وخلق أزمة مفتعلة، ومن ثم شنّ حرب إعلاميّة والمُقاطعة والحصار وغيرها من أعمال عدائية، أضرت كثيراً بالجميع، خاصة في العلاقات الاجتماعية بين أبناء الخليج الواحد، وغير الأضرار المادية، التي لحقت بالأفراد والعائلات المشتركة.

ومع كل الظروف تجاوزت قطر وشعبها والمقيمون فيها أزمة الحصار بكل جدارة، وبالاعتماد على الله قبل كل شيء. وبتعاون الجميع قيادة وحكومة وشعباً، ونعم قطر تسير بخطوات ثابتة محققة إنجازات كبيرة على أرض الواقع يشهد لها الجميع، فتحيّة إلى قطر وشعبها على الصمود.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .