دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 1/12/2017 م , الساعة 12:23 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

أكد أن صناعة الأفلام تشهد تطوراً كبيراً.. محمد الحمادي:

أجيال يعكس تطور الثقافة السينمائية للمجتمع القطري

المهرجان مصنع مبدعين ويضم تجارب شبابية ناضجة
«صنع في قطر» علامة مسجلة لمؤسسة الدوحة للأفلام
أجيال يعكس تطور الثقافة السينمائية للمجتمع القطري

أكد محمد الحمادي عضو مجلس إدارة شركة أنوفيشن للإنتاج السينمائي أن مهرجان أجيال في تطور كبير عاما بعد عام، وهذا التطور يعكس مدى تطور الثقافة والوعي لدى المجتمع، وتقبله لمفهوم السينما وصناعة الأفلام، موضحا أنه صار هناك تفاعل جماهيري من متابعي السينما في قطر لعروض المهرجان، مما انعكس إيجابا على مستوى ونوعية الأفلام القطرية المشاركة، وبدأنا نرى تجارب سينمائية حقيقية، بها حبكة درامية، وكذلك صار هناك تطور في مراحل صناعة الفيلم الأخرى كالعملية الإنتاجية، والتصوير، والرؤى الإخراجية، وكيفية استخدام الأدوات السينمائية الحديثة لخدمة الصناعة.

بركة المبدعين

وقال الحمادي في تصريحات لـ الراية  إن أجيال يعد «بركة مبدعين» بها العديد من المواهب المحلية، وبدوره كمنتج يستغل مثل هذه الفعاليات في استكشاف صناع الأفلام أصحاب الرؤى المختلفة، الذين يمتلكون صوتا سينمائيا ووجهة نظر مختلفة، موضحا أن المخرجة أمل المفتاح كانت واحدة من المخرجات بدايتها في برنامج صنع في قطر، ومن ثم احتضنتها شركة أنوفيشن وبدأنا في العمل على تطوير مشروعها السينمائي «سمجة» والذي نشارك به في هذه الدورة من صنع في قطر.

علامة مسجلة

وأوضح أن برنامج «صنع في قطر» علامة مسجلة لمؤسسة الدوحة للأفلام، من خلالها تقوم مؤسسة الدوحة بنقل تجارب المواهب القطرية والمقيمة في قطر إلى مهرجان أجيال، لتحط بها في العديد من المهرجانات السينمائية حول العالم، لخلق نوع من التواصل بين صناع الأفلام والمجتمع السينمائي العالمي من شركات إنتاج وتوزيع، وكذلك مخرجين وفنانين عالميين، ومن الجيد أن نرى هذا الحراك السينمائي يتزايد عاما تلو الآخر، وأن يكون هناك منافسة حقيقية بين مجموعة كبيرة من الأفلام القطرية.

قمرة

وعن دور ملتقى قمرة السينمائي في دعم صناعة السينما قال الحمادي: قمرة ملتقى فكرته قائمة على تطوير المشاريع السينمائية، فالفيلم يدخل قمرة على شكل نص مكتوب، ومن ثم يدخل مراحل صناعة الفيلم بداية من تطوير النص إلى مرحلة ما قبل الإنتاج ما بعدها إلى أن نرى الفيلم في صورته النهائية، لتكون المرحلة المقبلة هي العرض في مهرجان أجيال، وبهذا نجحت الدوحة للأفلام في صناعة دائرة سينمائية متكاملة، نرى الآن نتاجها وانعكاساتها على الساحة، وننتظر أن تشهد الفترة القادمة بداية مرحلة إنتاج الأفلام الطويلة، بعد الوصول للنضج السينمائي الذي يؤهلنا لتقديم سينما مستقلة تعبر عن فكر متحرر، واع ومثقف وهي السينما المتقبلة في المهرجانات العالمية.

الفن يتغلب على الشدائدفــي مـنـبـر أجــيـال

الدوحة - الراية : تتواصل اليوم فعاليات منبر أجيال والتي تعمل على فتح مساحة للتفاعل الملهم بين الشباب وأهم الشخصيات الثقافية، حيث تضع على طاولة الحوار القضايا الرئيسية التي تؤثر على الشباب في المنطقة. حيث ستركز حلقة اليوم على التجاوز: كيف يتغلب الفن على الشدائد، في حين يهتم الموضوع الثالث بفكرة ليس للبيع: التركيز على الاتجار بالأطفال. وستقام الجلسة في تمام الساعة السادسة والنصف مساء في مبنى رقم 16 بالحي الثقافي «كتارا»، فيما يختتم منبر أجيال فعالياته غدا بحوار مع المخرجة شيرين نشأت، والتي تتضمن مناقشة، حيث ستناقش عملها الواسع الذي يمتد من خلال التصوير الفوتوغرافي والسينمائي والفيديو وأحدث أفلامها «البحث عن أم كلثوم»، والذي سيعرض ضمن عروض الأفلام الخاصة في المهرجان. يشار إلى أن سلسلة منبر أجيال هي عبارة عن منصة للمشاركة الفعالة بين الفنانين والشباب، وتعزز طرق الحوار والخطاب الصحي بطريقة إبداعية حول القضايا التي قد يتنازع عليها المجتمع، منوهة بأن هذه السلسلة ستستمر في إحداث تأثير إيجابي على الشباب في أجيال وما بعد المهرجان أيضا.

المهرجان يواصل فعالياته بأفلام حول تمكين الشباب

الدوحة - الراية : يقدم المهرجان غداً سلسلة من الأفلام التي تظهر التزامها بتمكين الشباب وتعكس قوتها على التأثير على نشر الوعي حول القضايا العالمية. كما يشهد مبنى رقم 16 عروض البرنامج الثاني لأفلام من «صنع في قطر»، ويعكس هذا البرنامج تطور صناعة السينما للمواهب المحلية القطرية الذين يقدمون أفلاماً تبحث في العديد من المواضيع منها التطور العمراني في مدينة الدوحة في العصر الحالي وغيرها من القصص التي تظهر تاريخ الدوحة وحضارتها.

فيما تستمر فعاليات الأسرة في نهاية الأسبوع في باحة كتارا على الواجهة البحرية من الساعة 3 بعد الظهر ولغاية 10 مساءً، لتوفر للصغار والكبار مساحة رحبة مليئة بالفائدة والمتعة. وفي المبنى 18 والمبنى 19، يوفر معرض آلة الزمن: ركن الهواة مقراً ممتعاً لكل ما له صلة بالثقافة الشعبية، من كتب هزلية وأفلام ومسلسلات تلفزيونية وألعاب الفيديو والفنون والأزياء التنكرية. ويفتح معرض «لبلوكيد» أبوابه للجمهور من الساعة 2 بعد الظهر ولغاية 10 مساءً في المبنى 19 ويقدم عروضاً بوسائط متعددة لأعمال فنية ورقمية احتفاءً بحركة قطر الإبداعية في مواجهة الحصار. ولمتابعي المناقشات الهادفة والعميقة، سيشهد مسرح الدراما في الساعة 6 مساءً الجلسة الثانية من حوارات منبر أجيال، بمشاركة اثنين من مجتمع السينما القطري هما شوق شاهين وعبد العزيز يوسف إلى جانب ميرساد بوريفاترا مدير مهرجان سراييفو السينمائي. وسيعرض المتحدثون رؤاهم حول موضوع الجلسة «كيف يتغلب الفن على الشدائد» وكيف يمكن للظروف الصعبة أن تطلق شرارة الإبداع والأعمال المميزة في المجتمع.

 انطلاق فعاليات سينما سوني تحت النجوم.. غداً

الدوحة - الراية : تنطلق غدا فعاليات سينما سوني تحت النجوم، ويعود هذا البرنامج في أجيال هذا العام ليعرض للجمهور مجموعة من أفضل عروض أفلام من «صنع في قطر» السابقة، وهي «عشرة في المائة» للمخرج يوسف المعضادي، «تشارلي» لعلي علي، «إهدار» إخراج باباناباتو غانيش وعماد هاشم، «تخليد الذكريات» لمصطفى الششتاوي، «كشته» للجوهرة آل ثاني، «الكرة» لأمل المفتاح، «أصوات خفيفة» لكريم كامل، «مخبز» لعائشة راشد المهندي، «بطلي» لنورة السبيعي، «شجرة النخيل» لجاسم الرميحي.

كما سيحتضن المهرجان السجادة الزرقاء لفيلم «السنافر» للمخرج راجا جوسنيل الذي يحتفل في العام المقبل بذكرى 60 عاماً على انطلاقة هذه الظاهرة العالمية، وسيضم كلا من بابا سنفور وسنفورة.

ويحكي الفيلم قصة السنافر بعد انطلاقتهم في مغامرة غير متوقعة في مدينة نيويورك، يكونون فيها صداقات جديدة ليمنعوا الخطط الشريرة لعدوهم الأبدي شرشبيل.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .