دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 15/4/2017 م , الساعة 12:12 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

عائشة البلوشي حرم السفير العُماني:

صاحبة السمو الشيخة موزا المثل الأعلى للنساء القطريات

الحشمة والالتزام بالعادات والتقاليد المحافظة صفات مشتركة بين المرأتين العُمانية والقطرية
اللؤلؤة مكاني المفضل وسوق واقف يُعبّر عن الهوية القطرية
التاريخ العُماني زاخر بالموروثات الشعبية التراثية
الحياة الدبلوماسية غِنى للذات وتعرفني على ثقافات وتقاليد المجتمعات الأخرى
الجمال الحقيقي يكمن في الجوهر وليس المظهر
صاحبة السمو الشيخة موزا المثل الأعلى للنساء القطريات

حاورتها- ميادة الصحاف:

أشادت السيدة عائشة بنت سليمان بن عمر البلوشي حرم السفير العُماني بالجهود التي قامت بها صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر في دعم المرأة القطرية وتوفير فرص التعليم لها ونيل حقوقها وتشجيعها على أداء دورها الفاعل في المجتمع، ووصفتها بأنها المثل الأعلى والقدوة لجميع النساء القطريات.

وقالت البلوشي لـالراية  إن الحشمة في الأزياء والالتزام بالعادات والتقاليد المحافظة من أبرز الصفات التي تتشاطر فيها المرأتان العُمَانية والقطرية، وأكدت أن الهوى الخليجي المشترك لا يشعرها بالغربة أو الابتعاد عن بلدها.

وعبرت عن إعجابها الكبير بجزيرة اللؤلؤة وقالت إنها مكانها المفضل، كما أن سوق واقف يبهرها جداً لأنه يعبر عن الهوية القطرية، لافتة إلى أنها تحب كثيراً المنظر الساحر لكورنيش الدوحة وهو يذكرها بكورنيش مطرح في مسقط وهما متشابهان للغاية.

واعتبرت البلوشي أن الحياة الدبلوماسية غِنى للذات وتتيح لها التعرف على ثقافات وتقاليد المجتمعات الأخرى، وقالت إنها تحب البساطة وتكره المبالغة في المظاهر.

وإلى تفاصيل الحوار..

  • هل أبعدتك الحياة الدبلوماسية عن أسرتك وحياتك الاجتماعية؟

- كلا، بل على العكس تماماً فهي تُنمي العلاقات الاجتماعية، ونتعرف من خلالها على الكثير من الشعوب والعادات والتقاليد المتنوعة، وهذا بحد ذاته غِنى للذات. أما بالنسبة لعائلتي، فلن أشعر بأي تقصير تجاهها، حيث أنهض في الصباح الباكر لتهيئة أبنائي وتفقد حاجياتهم قبل ذهابهم إلى المدرسة. كذلك فإن معظم نشاطاتي الدبلوماسية صباحية عندما يكون أبنائي في المدرسة، وأحرص دوماً على تجمعنا حول مائدة الغداء وقضاء أوقات جميلة مع بعضنا البعض.

  • هل قطر هي أول وجهة لكم في رحلتكم الدبلوماسية؟

- بالنسبة لزوجي أمضى أكثر من 25 سنة في العمل الدبلوماسي، أما بالنسبة لي، نعم، قطر هي أول محطة لي لمرافقة زوجي كسفير للسلطنة وأنا سعيدة جداً لتواجدي بين أهلي ومعارفي.

  • ماهي العادات والتقاليد المتشابهة بين عُمان وقطر؟

- منذ قدومي إلى الدوحة لم أشعر بأي فارق، بل هناك تشابه في الموروثات الشعبية والعادات والتقاليد الإجتماعية بين عُمان وقطر، وأرى أن الهوى الخليجي مشترك، لاسيما في طبيعة الشعبين الشقيقين، المتمثلة في المحافظة على الهوية والتمسك بالتراث والحشمة، وأيضاً الهدوء واحترام الضيف.

  • ماهي الأماكن التي تعجبك في قطر؟

- كثيرة هي الأماكن التي أعشقها في قطر، وتعد جزيرة اللؤلؤة مكاني المفضل الذي أرتاده دوماً مع عائلتي، وأرى أن سوق واقف يعبر عن الهوية القطرية، كذلك يُعجبني التسوق في المولات التجارية الحديثة التي تُبعدنا عن الرتابة والملل، بالإضافة إلى الأماكن الترفيهية المتنوعة للأطفال. كما أبهرني التطور العمراني في قطر، وكورنيش الدوحة وإطلالته الساحرة على الخليج العربي، والذي يذكرني بكورنيش "مطرح" وهو مكان سياحي هام في مسقط أمضيت فيه طفولتي، وهو مقابل لسوق "مطرح" للمشغولات الفضية القديمة الزاخرة بالحلي التقليدية وسوق الذهب.

  •  المرأة القطرية حققت قفزات كبيرة في كافة المجالات.. ماهو انطباعك عنها؟ وما أوجه التشابه بينها وبين العُمانية؟

- نعم، المرأة القطرية لها دور بارز في مجتمعها، وهي متواجدة ومنتجة في جميع المجالات، بمن فيهن النساء المتقدمات في العمر اللاتي يفتحن بيوتهن ومجالسهن لاستقبال وإكرام الضيوف وتقديم يد العون لمن يحتاجها، ويعود الفضل في ذلك إلى جهود القيادة القطرية الحكيمة وعلى رأسها صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، فهي القدوة والمثل الأعلى للنساء القطريات المتواجدات في المناصب العليا والإدارية في المجتمع، وهذا ما لمسته من خلال التقائي بعدد منهن. أما عن أوجه التشابه بين المرأتين العُمانية والقطرية فالحشمة في الأزياء والالتزام بالعادات والتقاليد المحافظة من أبرزها.

  • ما أبرز الأزياء التراثية في عُمان؟

- تتعدد أنواع الأزياء النسائية في السلطنة بحسب المناطق العُمانية، وإجمالا يتكون لباس المرأة العُمانية عادة من ثلاث قطع، وهي حجاب الرأس والبعض يسمونه "الوقاية أو الليسو" والثوب والسروال، لكن التطريزات تختلف من منطقة لأخرى. ويتميز الزي الظفاري الخاص بمناطق الجنوب والمصنوع من خامات المخمل أو القطن بالذيل الطويل، وأيضاً هناك أزياء منطقة صور وولاية إبرا والباطنة، وكذلك الزي البلوشي الذي يتميز بوجود جيب كبير وطويل في مقدمة الثوب وسرواله الواسع. وشهد الزي التقليدي بعض التحديثات لمواكبة العصر، بفضل عدد من المصممات العُمانيات الماهرات اللاتي وصلن للعالمية وأصبح لديهن دور أزياء خاصة، مع الحرص على المحافظة على الهوية العُمانية.

أما بالنسبة إلى لباس الرجل العماني فيتمثل بالدشداشة العُمانية وهي ذات عنق مستدير وتتدلى على الصدر (الفراخة أو الكركوشة)، بينما توضع العمامة ذات الألوان المتعددة على الرأس، كما يرتدي العُماني كمه (وهي طاقية مطرزة باليد بأشكال وزخارف جميلة)، بالإضافة إلى الخنجر العماني المصنوع من الفضة، والذي يعد من أهم سمات الأناقة الذكورية، حيث يندر مشاهدة الرجل العماني بدونه، خاصة في المناسبات الوطنية والرسمية والخاصة كعقد القران وغيره.

  • هل تتعاملين مع مصممة أزياء خاصة؟ أو تقتنين أزياءك من ماركات عالمية؟

- لست من النوع الذي يسعى للتفاخر والمظاهر، وأنا واثقة أن احترام الإنسان لا يتعلق بالماركة العالمية بل بأخلاقه وحسن تعامله، ولا أتعامل مع مصممة أو دار أزياء معينين، وأقتني ملابسي من البوتيكات الموجودة في المولات التجارية ومن المحلات، والتي تديرها مصممات عمانيات ذوات خبرة كبيرة في عالم الأزياء والموضة، حيث أصبح للمرأة العمانية طموح ونشاط تجاري واضح ومتميز للإبداع ومنافسة دور الأزياء العالمية، كما ظهرت عقب سياسة التعمين أسماء لامعة في عالم التجميل بعد أن كان حكراً على العمالة الوافدة.

  • التاريخ العُماني منجم لكنوز التراث العريق.. حدثينا عن ذلك؟

- يزخر التاريخ العماني بكنوز من التراث العريق، وتعتبر القلاع والحصون التاريخية والتي يزيد عددها على 500 موجودة في مختلف مناطق السلطنة، وكذلك الأفلاج التي شيدت منذ آلاف السنين، وهي من أبرز المعالم التاريخية. والتراث العماني على اختلاف أطيافه يمثل جانباً ثقافياً مشرقاً وملموساً يمكن مشاهدته في تنوع الفنون الشعبية والحرف التقليدية المختلفة، مثل صناعة الخناجر والفضيات، وأيضاً صياغة الذهب وغيرها.

  • وما هي مناطق الجذب السياحي في عُمان؟

- تتمتع السلطنة بمقومات سياحية عديدة ومتميزة نظراً لموقعها الذي يتوسط شرق العالم وغربه، كما أنها تجمع سياحة الطبيعة وسياحة الحضارة والتاريخ، وأيضاً توفر الفنادق الفخمة ومتعة التسوق وارتياد الشواطئ الذهبية والوديان الممتدة، وتزخر بالعديد من الأماكن السياحية من أبرزها الكورنيش وسوق مطرح ومعالم أخرى لمحبي الأسواق الشعبية، والعيون المائية والمنتجعات السياحية لعشاق الطبيعة، فضلا عن الأماكن الصحراوية لمن يهوى الرمال الجميلة، والحدائق الطبيعية والعديد من المتاحف للباحثين عن الحضارة والتراث. وتعد صلالة من أبرز الوجهات السياحية في فصل الصيف، حيث تتمتع بجو معتدل وبارد وتكسي الجبال فيها باللون الأخضر، وقد أصبحت خياراً مهماً للعائلات الخليجية.

  • هل تتفقين مع غلاء المهور حالياً؟

- كلا، لا أتفق مع غلاء المهور وأفضل الاعتدال والوسطية في كل شيء، وأعتبر المهور المبالغ فيها بمثابة منفعة تجارية بين طرفين بدلا من أن تكون تأسيس عائلة وحياة مشتركة بينهما، بالإضافة إلى أن الماديات لا تخلق السعادة الزوجية. وفي السابق كانت معظم العوائل تفضل زواج الأقارب، لكن مع تطور الحياة وتعلم المرأة ونزولها إلى العمل لم يعد هناك تزمت في هذا الجانب.

  •   برأيك.. هل هناك عدل ومساواة بين المرأة والرجل في مجتمعاتنا العربية؟

- من خلال الواقع الملموس، أرى أن المرأة احتلت مناصب وظيفية وإدارية عالية في مجتمعاتنا العربية وحصلت على معظم حقوقها، وبالتالي فهي الوحيدة القادرة على فرض المساواة بينها وبين أخيها الرجل من خلال طموحها وسعيها المتواصل لتحقيق ذلك.

  • المرأة والموضة بينهما رابط قوي.. فهل أنت من عشاق الموضة؟

- كأي امرأة في العالم أهتم بالأناقة، لكني مع الاعتدال ولا ألهث وراء هوس الموضة، وعادة ما أرتدي ما يناسب شخصيتي، بغض النظر عن صيحات الموضة.

  • وما رأي حرم السفير بعمليات التجميل التي تغزو مجتمعاتنا؟

- أدعم العمليات الطبية الضرورية للحفاظ على صحة الإنسان، كتلك التي تعالج السمنة المفرطة والتي تسبب حالة نفسية لصاحبها، أو العمليات البسيطة التي تحافظ على نضارة البشرة، شرط ألا يتحول ذلك إلى هاجس يطارد المرأة كما يحدث في أحيان كثيرة، لدرجة نرى معظم النساء متشابهات، وبرأيي أن هذه الفئة تحتاج إلى طبيب نفسي أكثر من جراح تجميلي. والجمال الحقيقي يكمن في الجوهر وليس المظهر.

  •  حدثينا عن المطبخ العُماني؟

- تتميز عُمان كبقية الدول ببعض الأطباق التقليدية، والتي تتنوع حسب المناسبات كالعرسية والترشة والمكبوس، والهريس والمشاكيك والثريد والشواء والخبز العماني المعروف بالرخال وبأصناف كثيرة أخرى. وتعد الحلوى العُمانية أهم طقوس الضيافة خاصة في المناسبات السعيدة، ويحملها السائح معه كهدية لأهله وأصدقائه. كما ينفرد كل بيت في سلطنة عمان بالشواء الذي يكثر تناوله في الأعياد والمناسبات السعيدة، وما يتضمنه من طقوس خاصة تبدأ بنقع اللحم في التتبيلة لفترة لا تقل عن بضع ساعات، ثم لفه بأوراق الموز ودفنه في حفرة محكمة يشعل فيها الحطب لمدة يوم كامل، حتى ينضج تماماً.

  • ما هي أبرز هواياتك؟

- أهوى الأنشطة الرياضية كالسباحة وركوب الخيل وكرة الطائرة، كما أحب الموسيقى الكلاسيكية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .