دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 19/10/2016 م , الساعة 1:51 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

عماد المغايرة رئيس نادي الأمل للصم بالأردن لـ الراية :

لدينا "صم" حصلوا على الماجستير والدكتوراه

زيجات الصم سجلت نجاحاً كبيراً
30 ألف أصم في الأردن وهم نشيطون في المجتمع
لدينا "صم" حصلوا على الماجستير والدكتوراه

عمان- أسعد العزوني:

قال رئيس نادي الأمل للصم في العاصمة الأردنية عمان عماد المغايرة إن عدد الصم في البلاد بلغ 30 ألفاً، حصل بعض منهم على شهادات الدكتوراه والماجستير، وآخرون يعملون في رياضة كرة القدم وغيرها من الرياضات.

وأضاف في حوار مع  الراية  إن عدم تقبّل الطرف الآخر للصم يشكل أكبر تحدٍ لهم، مشدداً أن هناك المئات من زيجات الصم وقد سجلت نجاحاً كبيراً من خلال الانسجام.

وإلى نص الحوار:

قصص نجاح للصم

> ما صفات الصم والبكم وكم عددهم في الأردن؟

- صفات الصم مختلفة كالأشخاص الناطقين، ولكن قد تجتمع فيهم صفة طيّبة مثل التشارك مع بعضهم البعض، وحب الخير للغير، ويبلغ عدد الصم في الأردن ما يقارب 30 ألف أصم على مستوى المملكة، وهم نشيطون وفاعلون في المجتمع وبصمتهم باتت واضحة، وهم يفتخرون بأنفسهم.

> هل من قصص نجاح في الأردن للصم والبكم؟

- نعم توجد قصص نجاح، فمنهم من حصل على شهادة الدكتوراه والماجستير، ومنهم من انتقل إلى عالم الحرف وأنشأ صالون حلاقة يمتلكه شخص أصم، ومنهم من يعمل في عالم كرة القدم وفي مختلف الرياضات وقد أصبح الصم يتواجدون في غالبية أماكن العمل ويتميّزون بإتقانهم لعملهم.

> ما أثر التكنولوجيا على الصم والبكم ؟

- التكنولوجيا لها أثر كبير على الصم، فمن خلالها أصبح الصم يستطيعون التواصل مع بعضهم البعض، عن طريق مكالمات الفيديو ومعرفة الكثير من الأخبار التي تدور حولهم، من خلال الفيس بوك ومواقع التواصل الاجتماعي الأخرى، وأصبحوا ينشرون فكرهم ولغتهم وعالمهم من خلال هذه التكنولوجيا.

> هناك دراسات تقول إن نسبة الضعف في السمع بجميع أنواعه مرتفعة في الأردن مقارنة مع دول المنطقة.. لماذا ؟

- السبب غير واضح، لكن من الممكن أن يكون السبب هو زواج الأقارب، لأن هذه الظاهرة لا تزال منتشرة في القرى ولا يزالون متمسكين بها.

 

> ما أثر النوادي والمراكز المتخصصة على الصم والبكم؟

- كان للنوادي والجمعيات أثر كبير على الصم، مثل إعطائهم محاضرات دينية، ثقافية، ومعلومات عامة، كما أنها ساعدت في دمجهم بالمجتمع بشكل فعّال، وأصبحوا عن طريق النوادي يمارسون جميع حقوقهم، كما أنهم عن طريق هذه النوادي والجمعيات مارسوا نشاطات رياضية مختلفة.

صعوبة التواصل

> ما التحديات التي تواجه الصم والبكم في الأردن؟

- من أهم التحديات التي تواجه الصم هي صعوبة تواصلهم مع المجتمع، لاختلاف اللغة والثقافة، وعدم تقبّل الآخرين لهم، وهذه فئة قليلة، إضافة إلى صعوبة قبولهم في الشركات والدوائر الحكومية، بسبب السمع والتمييز بينهم وبين الأشخاص من غير ذوي الإعاقة.

> حدثنا عن بعض حالات الزواج في صفوف الصم والبكم.. وما نسبة نجاحها؟

- هناك الكثير من حالات الزواج للصم، علماً أنه كان ينظر بعين الريبة إلى مثل هذه الزيجات ويتساءل: كيف من الممكن أن تنجح هذه العلاقة ؟ ولكن ثبت العكس وتبيّن أنه من الممكن لهذا الزواج أن يسجل نجاحاً، وهناك مئات الحالات الناجحة من زواج الصم بحمد الله وفضله نجم عنها أولاد في الغالب يولدون ناطقين.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .