دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 10/12/2017 م , الساعة 12:53 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

نتائج مخيبة للقمة الخليجية

نتائج مخيبة للقمة الخليجية

بقلم - أماني إسماعيل علي:

كنت آمل أن تكون القمة الخليجيّة التي انعقدت في الكويت بداية لإنهاء الخلاف بين الأشقاء، وفرصة عظيمة للحوار وإصلاح ذات البين، لكن وللأسف الشديد تعمّدت دول الحصار إهدار هذه الفرصة، وخفضت تمثيلها الدبلوماسي، في حين حرص حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى على الحضور تلبيةً لدعوة أمير الكويت.

لقد حضر سموه لسببين؛ أولهما حرص قطر على تماسك البيت الخليجي ووحدته، وثانيهما أن قطر على حقّ، وصاحب الحقّ قوي وواثق من نفسه، بينما غاب المحاصِرون لسببين؛ أولهما عدم اكتراثهم بمصلحة منطقة الخليج؛ وثانيهما لأنهم على باطل، وصاحب الباطل لا يقوى على المواجهة، لذلك تجنّبوا النقاش وجهاً لوجه، وفضّلوا تخفيض التمثيل الدبلوماسي.

لقد خيّبت دول الحصار آمال شعوب الخليج التي تنتظر على أحرّ من الجمر انفراج الأزمة الخليجيّة، وكانت تأمل أن تكون القمة الخليجية فرصة للتقارب وطيّ الخلافات، فهناك آباء حرموا من رؤية أبنائهم، وهناك من اشتاقت نفوسهم إلى بيت الله الحرام، وهناك من يريد تفقد أملاكه التي يجهل مصيرها.

يجب أن تعي دول الحصار أن إطالة أمد الحصار لن يؤثّر سلباً على قطر أبداً؛ فمسيرة التنمية في البلاد لم تتوقف، والاقتصاد بألف خير، والصناعات الوطنية في أوج ازدهارها، والنهضة العمرانية ما زالت مستمرة، والتلاحم بين أبناء الشعب قوي، والالتفاف حول القيادة الحكيمة عميق، ومهما طال الحصار، فإن قطر ماضية قُدماً في تحقيق ما تصبو إليه من تقدم ونماء ورخاء.

لقد أضرّت دول الحصار باقتصادها ومكانتها في آنٍ واحد، فقد حرمت شركاتها الغذائية من الأرباح التي كانت تجنيها من تصدير منتجاتها إلى قطر، وكبدتها خسائر فادحة، علاوة عن الإضرار بمكانتها السياسية، فقد أظهرت لدول العالم أنها لا تحترم سيادة غيرها من الدول، وظهر ذلك جلياً مؤخراً حين تدخلت بشكل علني في شؤون بعض الدول في المنطقة.

مرّت سبعة أشهر على الحصار الجائر، ولا توجد أي بوادر خير تلوح في الأفق؛ إذ ما زالت دول الحصار تزجّ باسم قطر في كلّ صغيرة وكبيرة، وتوجه لها اتهامات باطلة، وإذا استمرّ الحال على ماهو عليه الآن، فمن المؤكّد أنّ الأزمة الخليجية ستطول.

أخيراً، لكم نتمنى أن يتمّ رفع الحصار في أسرع وقت ممكن ليعانق الأب أطفاله، وتحتضن البنت والدتها، ويعتمر من يريد أداء العمرة، ولتحقيق ذلك يتوجب على قادة دول الحصار أن يضعوا مصلحة شعوبهم ومصلحة الخليج بأكمله نصب أعينهم.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .