دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الاثنين 24/12/2012 م , الساعة 5:58 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

وزير الثقافة: أعمال الراحل جاسم زيني خلدته رائداً للفن التشكيلي القطري

وزير الثقافة: أعمال الراحل جاسم زيني خلدته رائداً للفن التشكيلي القطري

الدوحة - قنا : أكد سعادة الدكتور حمد بن عبد العزيز الكواري، وزير الثقافة والفنون والتراث على أن الابداع الحقيقي هو الذي يخلد ذكرى صاحبه، مشيراً إلى أن أعمال الفنان التشكيلي الراحل جاسم زيني نجحت في تخليد اسمه كمؤسس ورائد للحركة الفنية التشكيلية في دولة قطر.

وأضاف سعادة الدكتور حمد بن عبد العزيز الكواري في كلمه له ألقاها خلال حفل اطلاق اسم الفنان الراحل جاسم زيني على قاعة الأنشطة الرئيسية بوزارة الثقافة والفنون والتراث اليوم، أن الوزارة اتخذت هذه الخطوة تقديرا منها للعطاء الفني للراحل زيني وتخليداً لمسيرته الفنية "الرائدة" في مجال الفن التشكيلي على الساحة القطرية والعربية.

ونوه سعادته إلى أهمية تقدير وتكريم الدولة لفنانيها ومبدعيها سواء الراحلين أو المعاصرين، والذي يمثل رسالة حب وتشجيع من الوطن لمواطنيه العاملين على خدمته، مشددا في هذا الصدد على أن التكريم والتقدير هو "سمة قطر" لايمان قيادتها الحكيمة بالوفاء  لرجالها من مختلف المجالات الذين ساهموا في بناء الوطن وعملوا على رفعة شأنه.

وقال وزير الثقافة والفنون والتراث " لقد فقدت قطر واحدا من رجال الثقافة البارزين على ساحتها الفنية والذين كان لهم تأثيراً كبيراً على جيل من الفنانين تعلم وتأثر من ابداع الراحل زيني"، مشيرا إلى أن غزارة الانتاج الفني والابداعي ولوحات الفنان جاسم ستخلده في وجدان كل فنان ومواطن وستبقيه حيا، وإن رحل عنا جسمانياً.

ولفت سعادة الدكتور الكواري في معرض حديثه عن الفنان زيني أنه كان مرتبطاً ارتباطاً كبيراً بتاريخ هذا البلد، حيث عكست لوحاته الفنية حبه وتقديره لكل ما له علاقة بالبيئة القطرية، موضحاً أن أعمال زيني الفنية تأثرت بشكل كبير بالفن الشعبي المحلي والعادات والتقاليد القطرية والخليجية.

واعتبر سعادته أن معاصرة الفنان لمراحل التطور الكثيرة التي شهدتها البلاد كان له الأثر الأكبر على تأثر رحلته الفنية بمراحلها المتنوعة بهذا التطور، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن لوحات زيني  هي بمثابة "موسوعة فنية" جسد خلالها الفنان تاريخ وثقافة قطر البحرية والبرية، كما أنه كرس فنه لتخليد رجال قطر الكبار سواء الشعراء أو الفنانيين أو النواخذة لتصبح بذلك هذه اللوحات أرشيفاً وجزءاً من تاريخ دولة قطر.

وأضاف "لم يكن جاسم زيني مرتبطاً بوطنه فحسب، بل كان أيضاً مهموماً بأمور أمته العربية كافة، وكان له حساسية شديدة حيال ما تواجهه الأمة العربية من أزمات وكوارث"، حيث رسمت ريشته الفنية مشاعر الوطن العربي في وقت الانتصارات والفرح وكذلك في وقت الحزن والأزمات.

وشدد سعادة الدكتور حمد بن عبد العزيز الكواري، وزير الثقافة والفنون والتراث على أن اطلاق اسم الراحل جاسم زيني على قاعة الأنشطة الرئيسية بالوزارة ما هو إلا تقدير من وزارة الثقافة لما قدمه زيني للفن القطري وللأجيال القادمة، "وحتى يتكرر اسمه على لسان الحاضرين في أنشطة الوزارة وتبقى ذكراه في قلوبنا أبد الدهر".

وقام سعادة الوزير في نهاية الحفل بتكريم د. محمد جاسم زيني، نجل الفنان الراحل، ثم قام سعادته بجولة في المعرض الذي خصص لعرض بعض من لوحات زيني والأدوات الفنية التي استخدمها الراحل في أعماله الفنية.

كما تضمن الحفل عرضا لفيلم تسجيلي عن حياة الفنان جاسم زيني، وألبوماً كبيراً ضم انتاجه الابداعي خلال رحلته الفنية.من جانبه، قال سعادة السيد مبارك بن ناصر آل خليفة، الأمين العام لوزارة الثقافة والفنون والتراث إنه لا يمكن أن تنسى الساحة الفنية  القطرية ما قدمه الفنان الراحل جاسم زيني، الذي أسس الحركة الفنية التشكيلية في البلاد، مشيرا إلى أن هذا التكريم يعد دافعا للفنانين المعاصرين ورسالة من الدولة لتشجيع فنانيها ومبدعيها الذين يقدمون الكثير من أجل هذا الوطن.

وأضاف سعادة الأمين العام لوزارة الثقافة في تصريح لوكالة الأنباء القطرية (قنا) على هامش حفل اطلاق اسم الفنان الراحل جاسم زيني على قاعة الأنشطة الرئيسية بوزارة الثقافة والفنون والتراث : " لا يعد هذا التكريم الأول للفنان، فقد قمنا بتكريمه والاحتفال به في العديد من المناسبات المختلفة، لايماننا بابداعه وتميزه، وقد عمل في الوزارة كمدير لادارة المتاحف وترأس الجمعية القطرية للفنون التشكيلية، ولا يمكن لأحد أبدا أن ينسى فضله وعطائه".

وشدد على أن وزارة الثقافة تعمل باستمرار على تشجيع الفنانيين والمبدعين لوعيها للدور الكبير الذي يلعبه الفنان في الرقي بالذائقة الفنية للمجتمع وكواجهة "مشرفة" للوطن، بالاضافة إلى كونه المرآه التي تعكس ما يشهده المجتمع على كافة الأصعدة، فضلا عن أن ابداعات الفنان تمثل لسان حال المجتمع وتجسد المشاعر الداخلية التي يعجز الانسان العادي عن التعبير عنها.

وقال سعادة السيد مبارك بن ناصر آل خليفة إن اطلاق اسم الراحل على احدى قاعات الوزارة، والتي تضم كذلك بعضا من ابداعاته الفنية، ما هو إلا واجب "تقتضيه الخدمة للتعبير عن تقديرها واحترامها لما يقدمه المواطن القطري لبلاده الحبيب".

بدورهم، عبر بعض من الفنانين التشكيليين لوكالة الانباء القطرية على هامش الاحتفال، عن مدى تقديرهم لما قدمه جاسم زيني للفن القطري، معتبرين أن الانتاج الفني الغزير للراحل سيبقيه خالدا في نفوس وعقول محبيه وتلامذته وكل من له علاقة بالفن التشكيلي.

فمن جانبه قال الفنان التشكيلي يوسف أحمد إنه رافق الراحل جاسم زيني قرابة 40 عاما من خلال نادي الجسرة الثقافي الذي كان نواة للحركة التشكيلية في قطر، وقد كان زيني معلما وملهما لمحبيه هذا النوع من الفن، مشيرا إلى أن زيني كان بمثابة "الأب الروحي" للفنانيين والمبتدئين والهواة للفن التشكيلي. ولفت إلى أن الفنان جاسم زيني كان يعمل باستمرار على احتضان كافة الابداعات الشابة من خلال جمع لوحهم الفنية والقيام بعرضها خلال المعارض الفنية الخليجية والعربية المختلفة، معتبرا أن هذا السلوك كان له الفضل الأكبر في التعريف بالفن القطري اقليميا وعالميا في أوائل السبعينات.

أما الفنان حسن الملا، فوصف الفنان الراحل جاسم زيني ب "عميد الفنانيين التشكيليين القطريين"، مشيرا إلى أنه كان أول فنان قطري ينظم معرضا فنيا قائما بذاته، وأول من قام بتنظيم معارض مشتركة للفنانيين التشكليلين في بداية الحركة الفنية في البلاد منذ أكثر من 30 عاما.

وأضاف ل(قنا) أن الفنانين القطريين يدركون جيدا ما قدمه الراحل زيني للفن وللفنانين  ، فقد كانت المعارض التي ينظمها لعرض أعمال الفنانين القطريين في البلاد العربية المختلفة كمصر والعراق ولبنان والمغرب، هي من فتحت للفنانين الأبواب للمشاركة اقليميا وعالميا وتبادل التجارب الابداعية مع رواد هذا الفن في العالم العربي. يذكر أن جاسم زيني هو فنان تشكيلي قطري ولد في الدوحة عام 1943، ويعود له الفضل في تأسيس الجمعية القطرية للفن التشكيلي بالاشتراك مع فناني جيله وجيل الوسط.

وتتميز الأعمال الفنية للراحل زيني بالتمرد على مدارس الفن التقليدية، وكان مفتونا بالمدارس الفنية الحديثة، فجسدت لوحاته الفنية مظاهر الفن الرمزي والتجريبي، وأبدع في التكعيب واستخدام الوحدة الهندسية في أعماله الفنية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .