دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يستقبل رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي | صاحب السمو والرئيس الرواندي يبحثان تعزيز التعاون | صاحب السمو يعزي الرئيس التونسي بضحايا الفيضانات | نائب الأمير يعزي الرئيس التونسي | رئيس الوزراء يعزي نظيره التونسي | أسبوع قطر للاستدامة 27 أكتوبر | قطر تشارك في اجتماع رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية | فتح باب التقديم للملخصات البحثية لمؤتمر الترجمة | مطلوب تحويل المراكز الصحية إلى مستشفيات صغيرة | رئيس بنما يتسلم أوراق اعتماد سفيرنا | عشائر البصرة تمهل الحكومة 10 أيام لتنفيذ مطالبها | روسيا تسلم النظام السوري صواريخ «أس 300» | زوجة مرشح البارزاني لرئاسة الجمهورية يهودية | الوجود العسكري الإماراتي في جنوب اليمن يمهِّد لتفكيكه | السعودية والإمارات ترتكبان جرائم مروّعة في اليمن | الإمارات لم تطرد السفير الإيراني عام 2016 | انتهاكات حقوقية للمعتقلين والسجناء بالإمارات | أبوظبي تستخدم التحالف غطاء لتحقيق أهدافها التوسعية
آخر تحديث: الجمعة 14/9/2018 م , الساعة 1:25 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بهدف تسهيل تحويل الحالات بين الجهتين

افتتاح مكتب أمان في طوارئ سدرة للطب

آمال المناعي: تحقيق التكامل الاجتماعي والصحي بين الجانبين
دعم وتعزيز منظمات المجتمع المدني لتحقيق أهدافها
افتتاح مكتب أمان في طوارئ سدرة للطب

كتب - عبدالمجيد حمدي:

افتتحت المؤسّسة القطرية للعمل الاجتماعيّ أمس مكتباً لمركز الحماية والتأهيل الاجتماعي "أمان" في مبنى طوارئ سدرة للطبّ بهدف تسهيل عملية تحويل بعض الحالات بين الجهتَين بالإضافة للتعريف بخدمات مركز أمان، كما وقّعت المؤسسة مذكرة تفاهم مع مركز سدرة للطب، عضو مؤسّسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المُجتمع، وذلك في إطار تعزيز الشراكة وتيسير سُبل التعاون بين الجهتَين بهدف توفير خدمة طبية لحالات معينة من الأطفال والنساء الذين يحتاجون إلى رعاية اجتماعية معينة، فضلاً عن الرعاية الطبية.

وقّعت المذكرة سعادة السيدة آمال عبداللطيف المناعي الرئيس التنفيذي للمؤسّسة القطرية للعمل الاجتماعي، والسيد بيتر موريس الرئيس التنفيذي لمركز سدرة، وذلك لدعم الجهود الوطنية المعنية بالفئات المستهدفة وهي الطفل والمرأة، فضلاً عن تطوير وإبراز دور منظمات المجتمع المدني التي تعمل تحت مظلّة المؤسّسة القطرية للعمل الاجتماعي.وقالت آمال المناعي إنّ الشراكة التي حدثت مع إحدى أهم الجهات المعنية بالقطاع الصحي بالدولة تضاف إلى سجل الشراكات المؤسّسية الناجحة التي تقوم بها المؤسسة مع مختلف القطاعات بدولة قطر، وأضافت إن المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي تحرص دائماً كل الحرص على دعم وتعزيز منظمات المجتمع المدني المنضوية تحت مظلتها والعمل على تطويرها وتفعيل دورها المجتمعي بما يمكنها من تحقيق الأهداف التي أنشئت من أجلها.ولفتت خلال مؤتمر صحفي أمس إلى أن توقيع هذه الاتفاقية مع مركز سدرة للطب يهدف للعمل على تحقيق التكامل بين الجانب الاجتماعي والجانب الصحي بما يعود بالنفع والخير الكثير على المُجتمع، وذلك إيماناً بتحقيق رؤية قطر 2030 بأركانها المختلفة الرامية إلى بناء قطر المستقبل القادرة على تحقيق الرفاهية والاستقرار والتنمية المستدامة لكل شرائح المجتمع، ودعماً للشراكة الفاعلة بين قطاعات الدولة ومنظمات المجتمع المدني.

وأضافت إن المجتمع المدني شريك أصيل في التنمية الشاملة إلى جانب القطاع الحكومي والقطاع الخاص، ويتم تجسيد ذلك وفق شراكة نابعة من رؤية منهجية في العمل التنموي والاجتماعي، مؤكدة أن مركز سدرة للطبّ فخر لكل القطريين لأنه صرح طبي هام يضاف إلى سجلّ الإنجازات التي يفتخر بها الجميع في دولة قطر.

 

نبيل المسلماني:

تصنيف الحالات وتقديم خدمات الحماية المناسبة لها

 

قال نبيل المسلماني، مدير إدارة الحماية بمركز أمان إنّ التعاون مع «سدرة» قائم ومستمرّ منذُ بداية العام الماضي، وأن افتتاح المكتب سوف يعملُ على تطوير هذا التعاون عبر تصنيف كل حالة وتقديم الخدمات المُناسبة لها من خدمات الحماية.

من جهتها، قالت ميساء العمادي، مُدير الخدمات بسدرة للطب، إنّ هذه الشراكة تمثّل تكامل منظومة الخدمات الشاملة التي تقدّم من سدرة، والحرص على ضمان وصول الخدمات للمستفيدين.

إلى ذلك، قال الدكتور خالد الأنصاري رئيس قسم طب الطوارئ في مركز سدرة للطب إنّ افتتاح المكتب الجديد سيكون له تأثير إيجابي كبير على تسهيل الوصول بالخدمة المطلوبة للفئات المستهدفة، وهي الأطفال التي تتعرّض للعنف، مُوضحاً أنّ مركز سدرة للطب لا يتوقّف على الدخول في أي شراكة من شأنها أن تُسهم في تعزيز الصحّة العامة.

  

بيتر موريس: تعزيز خدمات الدعم للمرضى

 

قال بيتر موريس، الرئيس التنفيذي لمركز سدرة للطب إن الشراكة مع مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي «أمان» سوف تساعد في تعزيز خدمات الدعم المتنوّعة التي يتم توفيرها للمرضى.

وأضاف إن هذه الشراكة التي تجمعنا مع أمان تأتي ترجمة لجهود التعاون الوثيق والمستمرّ مع شركائنا في القطاع الحكوميّ في الصحة والتعليم في دولة قطر، وهي الجهود التي نسعى من خلالها إلى توفير الموارد المطلوبة، وبناء شبكة الدعم اللازمة لمُساعدة الأطفال والعائلات.

وتابع أن فريق أمان يعمل جنباً إلى جنب مع فريقنا المسؤول عن برنامج الدفاع عن حقوق الطفل، للتأكّد من أنّ سلامة الطفل ستظلّ دائماً في صدارة الأولويات.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .