دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 30/3/2017 م , الساعة 12:15 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

شيء لا يصدق والأكثر جمالية عالمياً... الديلي إكسبريس البريطانية:

ملاعب قطر 2022 تحف معمارية

تعكس الثقافة القطرية وروعي فيها سهولة الوصول والراحة والاستدامة
سيشاهد الجمهور نجومهم يلعبون على أكثر ملاعب العالم حداثة وروعة
صممها كبار المهندسين المعماريين في العالم وخطط لها بدقة متناهية
الاستادات ستكون علامة فارقة في خريطة ملاعب كرة القدم العالمية
الاستادات الجديدة تحف هندسية لا نظير لها في العالم
ملاعب قطر 2022 تحف معمارية

عندما بدأ التخطيط أريد لها أن تكون أعمالاً فنية وتحفاً معمارية فريدة

إضافة نوعية بسبب عمارتها الراقية ومزاياها التصميمية والفنية المذهلة

تتنوع الملاعب الجديدة من حيث الشكل والأحجام والهندسة المعمارية

ترجمة وإعداد - كريم المالكي:

لم تعد ملاعب كرة القدم مجرد مدرجات كونكريتية وكراسٍ لجلوس الجماهير عليها لمتابعة المباريات فقط، لأن الرياضة لم تعد بالنسبة للقائمين على شؤونها، في العديد من البلدان، مجرد بناء يريدون أن يجعلوه مطابقاً للمواصفات التي يحددها الفيفا. نعم لم تعد ملاعب كرة القدم كذلك أبداً، وهذا ما تفعله دولة قطر خلال بنائها لتلك الاستادات التي ستستضيف مباريات كأس العالم 2022، حيث ستجعل منها أعمالاً فنية وتحفاً معمارية فريدة بحسب وصف صحيفة الديلي إكسبريس البريطانية.

وتشكل الملاعب الجديدة التي يجري بناؤها في قطر إضافة نوعية جديدة، بمستوى راقٍ معمارياً، إلى ملاعب كرة القدم المنتشرة في عموم أنحاء العالم لما تحمله من مزايا تصميمية وفنية مذهلة. وهذا ما جعل العديد من الصحف الأجنبية تشيد بها، فضلاً عن قيام صحيفة الديلي إكسبريس بنشر موضوع كامل وصور عديدة لملاعب قطر القادمة، كما أنها وصفت الاستادات الجديدة بالتحف الهندسية التي ليس لها نظير من قبل في عالم كرة القدم.

وبعد حوالي ست سنوات من الآن تقريباً، سيصل المشجعون إلى قطر لمشاهدة نجوم فرقهم التي تأهلت لخوض غمار نهائيات البطولة الكبرى والأغلى في العالم والتي ستنطلق منافساتها في الـ 21 من نوفمبر 2022. وسوف يشاهدونهم وهم يلعبون على أكثر ملاعب العالم حداثة وروعة في التصاميم والمواصفات، رغم أن دول العالم الأخرى تقوم حالياً ببناء الكثير من الملاعب الأخرى الجديدة.

وفي قطر، التي ستكون الدولة الأولى في الشرق الأوسط التي تستضيف بطولة كأس العالم لكرة القدم، يجري العمل في ثمانية من الملاعب المضيفة لتلك المباريات، التي وصل بها البناء حالياً إلى مراحل مختلفة، مع تسارع واضح وملموس في وتيرة الأعمال في تلك المواقع المختلفة.

وقد تم تصميم هذه الملاعب من قبل كبار المهندسين المعماريين في العالم. وخطط لها بدقة متناهية حيث ستتنوع من حيث الشكل والأحجام والهندسة المعمارية. وسيعكس كل من هذه الملاعب جانباً من الثقافة القطرية، فعندما تم تصميمها جميعاً وضع في الاعتبار ثلاث أولويات: سهولة الوصول والراحة والاستدامة وإرث ما بعد البطولة. وسنحاول إلقاء نظرة سريعة على بعض هذه الملاعب والتحف المعمارية التي ستكون علامة فارقة في خريطة الملاعب العالمية.

استاد البيت.. الخور

يقع في مدينة الخور شمال دولة قطر، استاد مختلف عن غيره بكل المقاييس، سعته ٦٠ ألف متفرج. ويستوحي الاستاد، الذي هو قطري بامتياز، من بيت الشعر، الخيمة التي سكنها أهل البادية في قطر ومنطقة الخليج على مر التاريخ. ولأنه مرتبط بشكل وثيق بالثقافة القطرية، فلا بد له أن يتصف بكرم الضيافة الذي يشتهر به أهل قطر، مقدماً لهم الفرصة ليعيشوا تجربة مفعمة بعبق التقاليد القطرية الأصيلة. بالإضافة إلى كونه صرحاً عالمي المستوى، سيصبح نموذجاً يحتذى في عالم إنشاء الاستادات في المستقبل.

استاد الريان

يجري بناء استاد الريان في موقع استاد أحمد بن علي، وستتزين واجهته الخارجية المتموجة برموز تمثل الثقافة القطرية. وتعكس المرافق المحيطة به طبيعة قطر، حيث تأخذ شكل الكثبان الرملية، في دلالة على الطابع الصحراوي الجميل. ويستقي الاستاد صفاته من منطقة الريان التي تتميز بموقع جغرافي محاذٍ للصحراء، وستكون الفرصة متاحة لجمهور كأس العالم للتعرف على التقاليد القطرية الأصيلة.

سعة الاستاد ٤٠ ألف مقعد تخفض للنصف بعد انتهاء قطر ٢٠٢٢، وسيتم تفكيك نصف المقاعد ومنحها لمشاريع تطوير كرة القدم حول العالم، وسيمكّن الاستاد أهل الريان من المحافظة على طابع الود والألفة الذي عرفت به منطقتهم.

استاد الوكرة

استاد الوكرة صممته المعمارية الشهيرة الراحلة زها حديد، وتميز بشكله الجريء والعصري، يتسع٤٠ ألف مشجّع، ويعكس روح الابتكار والطموح. وسيخطف أنظار عشاق كرة القدم بمظهره الأنيق، وأرضيته الرائعة، وأنشطته الكثيرة. ومدينة الوكرة إحدى أقدم مناطق قطر تشتهر بالتجارة البحرية التي لا تخلو من المغامرة والمخاطر. احترف أهلها الإبحار بالمراكب التي استُوحي تصميم استاد الوكرة من أشرعتها. وسيتم التبرع بالمقاعد بعد أن تخفض إلى ٢٠ ألفاً لمشاريع تطوير الكرة في مختلف أنحاء العالم، ما يدل على الطبيعة الابتكارية التي تتحلى بها الوكرة وقدرتها على التواصل مع الجميع رغم المسافات.

استاد خليفة الدولي

أنشئ عام ١٩٧٦ في الريان، ويعد القلب النابض للأحداث الرياضية في قطر، وما زال لديه الكثير والجديد في المستقبل خصوصاً أن أهل قطر والمنطقة يعتبرونه صديقاً قديماً، ووجهاً مألوفاً تجتمع فيه جميع ملامح المجتمع.

يتم حالياً إعادة تطويره من قبل مؤسسة أسباير زون، وسيظهر بحلة عصرية بعد الانتهاء من التغييرات التي يخضع لها، وسيعلو سقفه قوسان يمثلان الاستمرارية، ويرمزان لاحتضان المشجعين من كل أنحاء العالم. ستكون مدرجاته محمية من العوامل الجوية المختلفة بواسطة مظلة تلف جوانب الاستاد، ويتصل الاستاد عبر ممر مشاة بمتحف قطر الأولمبي والرياضي، ليظهر مدى تعلق المكان بماضيه واعتزازه به خلال رحلته نحو بناء مستقبل مشرق.

استاد مؤسسة قطر

استاد مؤسسة قطر رمز للابتكار والاستدامة والتقدم لعقود قادمة، يتماشى مع رؤية قطر الوطنية ٢٠٣٠، وأهداف كل من مؤسسة قطر واللجنة العليا للمشاريع والإرث. ويتوسط هذا الاستاد الرائع المركز الحيوي للمدينة التعليمية وهي صرح كبير للمعرفة والابتكار. وتنتشر في محيط الاستاد الذي صُمم ليحتضن الجماهير بكل ود، المناظر الطبيعية والجامعات العالمية الرائدة.

وبمجرد وصول الجمهور سيشاهدون المساحات الخضراء والمرافق المتطورة، التي روعيَ في بنائها معايير الاستدامة والاستمرارية. وتضم هذه المرافق ملاعب التدريب، وملاعب التنس وكرة السلة والجولف، ومركزاً للرياضات المائية، وعيادة صحية، وفنادق، ومتاجر. وستُخفض مقاعده الـ 40 ألفاً إلى 25.000 مقعد، بعد الانتهاء، وسيتم التبرع بها لبناء استادات في دول نامية، للمساعدة في نشر الشغف بهذه اللعبة في العالم.

استاد الثمامة

استاد الثمامة يشيد على مساحة 515 ألفاً و400 متر مربع في منطقة تشمل حالياً 4 ملاعب تدريب خارجية في منطقة الثمامة أحد أحياء الدوحة الجنوبية، وستكون هذه الملاعب الجذور التي ستنمو لتصبح استاداً حديثاً سعة ٤٠ ألف مشجع، وسيصبح أحد أهم المراكز الرياضية والمجتمعية في المنطقة، ومن المخطط أن يتم تخفيض سعته إلى ٢٠ ألف مقعد بعد انتهاء البطولة، ليتحول إلى منشأة مهيأة للاستخدام المحلي.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .