دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يستقبل رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي | صاحب السمو والرئيس الرواندي يبحثان تعزيز التعاون | صاحب السمو يعزي الرئيس التونسي بضحايا الفيضانات | نائب الأمير يعزي الرئيس التونسي | رئيس الوزراء يعزي نظيره التونسي | أسبوع قطر للاستدامة 27 أكتوبر | قطر تشارك في اجتماع رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية | فتح باب التقديم للملخصات البحثية لمؤتمر الترجمة | مطلوب تحويل المراكز الصحية إلى مستشفيات صغيرة | رئيس بنما يتسلم أوراق اعتماد سفيرنا | عشائر البصرة تمهل الحكومة 10 أيام لتنفيذ مطالبها | روسيا تسلم النظام السوري صواريخ «أس 300» | زوجة مرشح البارزاني لرئاسة الجمهورية يهودية | الوجود العسكري الإماراتي في جنوب اليمن يمهِّد لتفكيكه | السعودية والإمارات ترتكبان جرائم مروّعة في اليمن | الإمارات لم تطرد السفير الإيراني عام 2016 | انتهاكات حقوقية للمعتقلين والسجناء بالإمارات | أبوظبي تستخدم التحالف غطاء لتحقيق أهدافها التوسعية
آخر تحديث: الجمعة 24/11/2017 م , الساعة 12:16 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تعرضت لكل أنواع التنكيل

تطلب الخلع من زوجها لفقدها جنينها

تطلب الخلع من زوجها لفقدها جنينها

تقدمت السيدة «هبة س. ع» 33 سنة إلى محكمة الأسرة في القاهرة الجديدة بدعوى خلع ضد زوجها «محمد ع ص» 40 سنة؛ وذلك بسبب سقوط جنينها. وتقول الزوجة عن قصتها في الشكوى: في البداية كنت لا أفكر في الزواج وقتها، ولكن إصرار أبي ولطاعته وثقتي في رأيه، ولأنه كان يريد التخلص مني بأي حال، قررت الارتباط به وعشت معه عيشة تقليدية كأي زوجين لم يتزوجا عن معرفة وحب، وبعد فترة من الزواج كان دائماً يهدّدني بالطلاق، ووالدته كانت دائماً تتهمني باتهامات باطلة، ومع مرور الوقت شعرت معه بالكآبة والحزن وخيمت على حياتي كل ألوان الذل والعذاب والمهانة وأصبحت كما لو كنت خادمة أعامل معاملة العبيد.

وتابعت هبة حديثها: شعرت بالذل مراراً وتكراراً ولكني تحملت الكثير خاصة بعدما نصحتني أمي بالصبر عندما مرت بتجربة مماثلة وانفصلت عن أبي الذي تخلى عنها وهي في أرذل العمر، وفجأة اكتشفت أني حامل في بنت وعندها فرحت كثيراً لأن الله أنعم عليّ بنعمة الأولاد، وعندما علم زوجي بأني سأنجب بنت تغيرت معاملته معي للأسوأ، حبسني ومنع عني الطعام وجميع من في الأسرة كاد ينظر إليّ نظرة سادها الكره والحقد وعدم التقدير، كأني أذنبت أو أني قمت بعمل لا يرضي الله أو أنى غير مهذبة وكأن لي دخلاً في نوع المولود.

وبالرغم من معاملة زوجي وعائلته بمن فيهم أمه لي إلا أنني تحملت وصبرت على تلك المعاملة بعدما نصحتني أمي كثيراً عندما كنت أشكو لها حالي، حتى فاجأني القدر بأن خرجت ذات مرة لشراء بعض مستلزمات البيت وعندما رجعت المنزل وجدت سرقة مشابك الغسيل وكل ما أعددته لابنتي القادمة من ملابس، فأسرعت إلى حماتي لأحكي لها ما تعرضت إليه، إلا أنني فوجئت بها تسبني وتعايرني بأني سأنجب بنتاً، وقتها صمتُّ من أجل كرامة زوجي وحتى لا أشعل النار في الهشيم، وانتظرت زوجي حتى أشتكي له مما فعلته والدته، فما كان منه إلا أن انهال عليّ بالضرب كأنه ينتظر الفرصة ليعتدي عليّ، وبالفعل وكما توقعت ضربني حتى أغشي عليّ.

وبعد ذلك تم نقلي إلى المستشفى وأنا في أصعب الحالات، وإذ بي أفيق على سماع خبر بأني فقدت الجنين الذي كان في داخلي، قررت على إثر ذلك التوجّه لأقرب قسم لتحرير محضر ضد زوجي بالتعدي عليّ ولكني وجدت أخا زوجي يُهدّدني بالقتل إذا فعلت ذلك الشيء ما جعلني أصبر حتى أستردّ وعيي وبعدها قرّرت أن أتوجّه للمحكمة لأطلب الخلع.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .