دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
أحدث التطورات
آخر تحديث: الاثنين 16/12/2013 م , الساعة 1:01 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
مفاجأة مثيرة للوافد الجديد على أرض الرهيب وأمام جماهيره
معيذر يفاجئ الريان بثلاثية ساخنة في عزّ البرد
الرهيب ظهر بمستوى باهت.. والوافد الجديد تعملق أمام صاحب الأرض

متابعة ـ عبدالله خاطر:

في مفاجأة غير متوقعة فاز معيذر على الريان بثلاثة أهداف دون ردّ في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس باستاد أحمد بن علي بنادي الريان ضمن الجولة الثالثة عشرة والأخيرة للقسم الأول لدوري نجوم قطر.

أحرز أهداف المباراة أيمن عبدالله د 6 وإبراهيم سوانا د74 وخالد سيف الحجري د90 ليرفع معيذر رصيده إلى 11 نقطة ويتجمد رصيد الريان عند 12 نقطة.

الريان قدم أسوأ عرض هذا الموسم وكان الفريق سيئًا دفاعيًا وهجوميًا رغم أنه من المفترض أن تكون معنويات الفريق أفضل من ذلك بعد الفوز في الجولة السابقة على الجيش.

لاعبو الريان كانوا في حالة يرثى لها.. دفاع مهزوز وغير منظم تمامًا وهجوم بلا فاعلية بعد المستوى الهابط الذي ظهر عليه تباتا ونيلمار محترفا الفريق.

ولم يكن البدلاء أحسن حالاً ليقدم الريان أسوأ عروضه، ويؤكد أن الفريق في حاجة إلى دعم الصفوف وتصحيح الأخطاء خلال فترة الانتقالات الشتوية.

دخل الريان المباراة بنشوة الفوز على الجيش ودفع الأسباني خيمينيز بنفس التشكيلة التي خاض بها المباراة السابقة باستثناء غياب حامد إسماعيل بسبب الإنذار الرابع، كما استمرت غيابات الريان المتمثلة في موسى هارون وخوان فورلين وجار الله المري وحمد العبيدي ويونس يعقوب.

في المقابل لم تشهد صفوف معيذر أية غيابات بعد عودة اللاعب كامبوس للتشكيلة الأساسية بعد الشفاء من الإصابة التي أبعدته في المباراة السابقة.

البداية شهدت سيطرة للريان على الكرة، ولم يلعب معيذر مهاجمًا كما بدأ المباريات الأخيرة، ولكن كان هناك تمركز دفاعي جيد وتقارب بين خطَّي الوسط والدفاع مع الاعتماد على المرتدات السريعة.

وبعد مرور 6 دقائق نجح معيذر في خطف هدف مبكر.. الهدف جاء من ضربة حرة مباشرة داخل منطقة الجزاء قابلها جورجي بضربة رأس ارتدت من الحارس عمر باري ليقابلها أيمن عبدالله ويضع الكرة في المرمى.

بعد الهدف أهدر الريان حفنة من الأهداف بغرابة شديدة وهو ما يؤكد أن لاعبي الريان دخلوا المباراة باستهتار شديد بالمنافس.

أول أهداف الريان المهدرة من تباتا، حيث قاد هجمة وتلاعب بالدفاع وراوغ الحارس ووضعها باستهتار شديد في المرمى لينقذها عبدالله عاطف وسط استغراب شديد من الجميع.

لم تمر سوى دقائق وكاد البرازيلي نيلمار أن يفعلها ويضع الكرة في الشباك لكنه لعب الكرة فوق العارضة لحظة خروج الحارس من مرماه.

كما لاحت للريان أكثر من فرصة أخرى ولكن جميع الفرص ضاعت تباعًا.

في المقابل اعتمد معيذر على الهجوم المرتدّ السريع وضرب دفاعات الريان في أكثر من مناسبة ولكن دون استغلال الفرص لينتهي الشوط الأول بتقدُّم معيذر بهدف دون ردّ.

استمرّ الحال على ما هو عليه في الشوط الثاني دون تغيير.. معيذر يسعى للحفاظ على تقدّمه ويعتمد على الهجوم المرتدّ السريع، في المقابل ضغط الريان هجوميًا ولكن ترك مساحات خالية في وسط ملعبه كان المنافس يستغلها بشكل مميز.

أجرى مدرب الريان تغييرين.. الأول بنزول محمد صلاح النيل بدلاً من سياف الكربي، والثاني بنزول أحمد علاء بدلاً من دانيال جومو بهدف تحسين الهجوم ولكن دون جدوى.

في المقابل أجرى معيذر تغييرين الأول بنزول عزت جدوع بدلاً من أيمن عبدالله، وتبعه المدرب بنزول اللاعب خالد سيف بدلاً من كامبوس.

واصل معيذر هجماته المرتدة السريعة التي شكلت خطورة كبيرة على مرمى الريان، ومن إحداها نجح معيذر في خطف الهدف الثاني في الدقيقة 74 .. الكرة بدأت بانطلاقة من كامبوس إلى النشط جونسون مررها بالكعب ولا أروع إلى كامبوس من جديد بدوره وضعها رائعة للاعب إبراهيم سوانا لم يجد صعوبة في إيداعها في الشباك محرزًا الهدف الثاني لفريقه.

وفي الدقيقة 90 أضاف معيذر الهدف الثالث عن طريق اللاعب خالد سيف الحجري البديل من هجمة منظمة أطلق منها تصويبة رائعة لم ينجح الحارس عمر باري في التصدي لها.

وبعد الهدف الثالث توقفت المباراة لبضع دقائق بسبب الإصابة التي تعرص لها حارس معيذر، وبعد استئناف المباراة لم تشهد أي جديد لتنتهي بفوز كبير لمعيذر على الرهيب بثلاثة أهداف دون ردّ.

لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
 
* أساسي
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .