دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 19/3/2016 م , الساعة 1:08 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

د.زينا علي أحمد مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لـ الراية :

مكتبنا يخدم 18 دولة عربية

120 مليون دولار قيمة مشاريعنا في الخطة الخمسية
ندعم هيئة الانتخابات للوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة
مشاريعنا ممولة ذاتياً أو من مانحين دوليين ومحليين
مكتبنا يخدم 18 دولة عربية

عمّان - أسعد العزوني:

قالت مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الأردن د. زينا علي أحمد، إن البرنامج يعمل مع الأردن لمساعدته في مواجهة تحديات اللجوء السوري، وأن مكتب الأردن يخدم أيضاً 18 دولة عربية.

وأضافت في حوار مع  الراية  أن البرنامج ينفذ الأجندة الأردنية، ولا أجندة خاصة له، لافتة إلى إن الوكالات الدولية تعمل مع اللاجئين السوريين، في حين أن البرنامج يعمل مع الأردن.

وإلى نص الحوار:

> ما هي الولاية التي يتمتع بها مكتبكم في الأردن؟

- بداية أود القول أننا سنحتفل قريباً بالعيد الأربعين لوجودنا في الأردن والخمسين في العالم، ويخدم مكتبنا القطري في الأردن 18 دولة عربية، من أجل مكافحة الفقر، ونركز في الأردن على التنمية المستدامة وتنمية قدرات الشباب اقتصادياً وتأهيلاً وتدريباً وتشغيلاً وتوعية، ونتعاون في هذا المجال مع صندوق الشباب الأردني.

لدينا برنامج رئيس لمساعدة الأردن بعد اللجوء السوري، وكما هو معروف فإن الوكالات الدولية الإنسانية تعمل مع اللاجئين السوريين، بينما نحن نعمل مع الحكومة الأردنية لمساعدتها في مواجهة تداعيات اللجوء السوري، فنحن نرى اختلالات في سوق العمل الأردنية وضغط بنى تحتية في البلديات الضعيفة أصلاً.

 

> هل من مشاريع أخرى مع الحكومة الأردنية؟

- هناك العديد من المشاريع التي ننفذها في الأردن لمساعدته مثل: مشروع دعم السياسات وتنفيذ الأجندة الوطنية 2025، ونعمل أيضاً على مشروع الحكم الرشيد، ونركز في دعم الهيئة المستقلة للانتخابات للوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة.

كما نتعاون مع وزارة المالية والبلديات لدفع ضريبة المسقفات إلكترونياً، ولدينا مشروع تعزيز الوصول إلى العدالة ومشروع الأمن المجتمعي، ناهيك عن التعاون في مجال التغيّر المناخي، ودمج المفهوم البيئي في السياحة والطيور المهاجرة، ونساعد الأردن في مجال الحد من الكوارث، ونعمل على دعم نظام الإنذار المبكر في البتراء والعقبة وسندعم أمانة عمّان الكبرى بعد حالات الغرق الأخيرة.

 

> هل لديكم أجندة محدّدة تتحكم في تقديم العون للأردن؟

- نحن نتبع الأجندة الأردنية، ولا أجندة محدّدة لنا، لأننا نتبع الأجندة الوطنية الأردنية ، بمعنى أننا نبحث عن المواضيع المهمة بالنسبة للأردن، ولدينا شركاء محليون في مقدّمتهم وزارة التخطيط ووزارة الخارجية وكافة الوزارات.

 

> كيف يتم تمويل مشروعاتكم في الأردن؟

- يتم تمويل مشاريعنا ذاتياً أو من خلال مانحين وأكبرهم سويسرا واليابان وكندا والدنمارك والكويت وفنلندا ومرفق البيئة العالمي والاتحاد الأوروبي، وهناك ممولون محليون هم مؤسسة نهر الأردن التي تتعاون معنا في مجال التشغيل السريع، وكذلك البنك الوطني ومؤسسة طلال أبو غزالة.

تبلغ موازنتنا 25 مليون دولار قابلة للزيادة ولدينا دورة برامجية مدتها خمس سنوات 2013-2017 رصدنا لها 50 مليون دولار، لكن هذا الرقم ارتفع ليصل إلى 120 مليوناً، بعد ازدياد أعداد اللاجئين السوريين في الأردن، ونحن حالياً نركز على الشمال.

 

> حدثينا عن مشاريعكم التنموية في الشمال ومن المستفيد منها؟

- استهدفنا إربد والمفرق بـ600 مشروع صغير لـ 240 سيدة يستفيد منها 12 ألف شخص، وهناك مشروع التدريب المهني الذي يستفيد منه 420 شخصاً، والتشغيل السريع 5000 شخص، وبرامج إدارة المياه وتدويرها 27 ألفاً، وإعادة التدوير 174 ألفا، ومعالجة النفايات الصلبة 1.32 مليون شخص، والتكافل الاجتماعي نحو 3 ملايين شخص، وكذلك ضريبة المسقفات لجميع المواطنين.

 

> هل من مشاريع مستقبلية؟

- نخطط لتنفيذ مشاريع تعنى بالبيئة والطاقة في العامين المقبلين، وترجمة اتفاق باريس على الأردن، وكذلك لدينا برنامج إدارة الكوارث وسنركز على أمانة عمّان، وسنساعد وزارة تطوير القطاع العام ونقدّم التقنية اللازمة لمعهد الإدارة العامة والحد من الفساد من خلال تفعيله مع هيئة مكافحة الفساد.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .