دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 12/7/2018 م , الساعة 12:44 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خام برنت عند 76.8 دولار

أوبك تحذر من أخطار الحرب التجارية على سوق النفط

زيادة إمدادات المنافسين تخفض الطلب العام المقبل
أوبك تحذر من أخطار الحرب التجارية على سوق النفط

عواصم - وكالات: حذرت منظمة الدول المصدّرة للنفط (اوبك) أمس من أن التوترات في التجارة العالمية يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على سوق النفط من خلال انخفاض الطلب على الخام. وقالت المنظمة في تقريرها الشهري: إن انتعاش التجارة العالمية في عامي 2017 و2016 ساعد على زيادة النمو الاقتصادي وهو ما زاد بدوره من الطلب على الخام. إلا أنها قالت إن ذلك قد يتغير بسبب الحرب التجارية المتصاعدة بين الولايات المتحدة والصين. وهدّدت واشنطن بفرض رسوم جديدة على سلع صينية أخرى بقيمة 200 مليار دولار، بينما توعّدت بكين بالرد بالمثل. وجاءت هذه الخطوات في الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم بعد بدء فرض الجانبين لرسوم على سلع بقيمة 34 مليار دولار. وطبقاً للمنظمة فإن «عودة ظهور العوائق التجارية العالمية لم يحدث حتى الآن سوى تأثيرات ضئيلة على الاقتصاد العالمي.. ولكن إذا تصاعدت التوترات التجارية.. فإن ذلك قد يؤثر على الأعمال ومشاعر المستهلكين».

وقالت: إن ذلك «قد يبدأ في التأثير السلبي على الاستثمارات وتدفق رؤوس الأموال وإنفاق المستهلكين وبالتالي التأثير سلباً على سوق النفط العالمي». ويأتي تقرير أوبك بعد أن تعهّدت دول المنظمة وروسيا، غير العضو في المنظمة، بزيادة إنتاج النفط خلال اجتماعها في فيينا الشهر الماضي. وجاء الاتفاق على رفع الإنتاج بعد أن شهدت أسعار النفط ارتفاعاً كبيراً في وقت سابق من هذا الشهر ووصلت إلى 80 دولاراً للبرميل في مايو. وبحسب التقرير الذي يستند إلى مصادر ثانوية، فقد وصل إنتاج أوبك إلى معدل 32,33 مليون برميل يومياً في يونيو، أي بزيادة بمقدار 173 ألف برميل يومياً عن الشهر الذي سبق. وقال التقرير إن «إنتاج النفط الخام زاد بشكل خاص في بعض دول أوبك.. بينما انخفض الإنتاج في ليبيا وفنزويلا وأنجولا».

وفي غضون ذلك، توقعت أوبك أمس انخفاض الطلب العالمي على خامها في العام المقبل مع تباطؤ نمو الاستهلاك وضخ منافسيها المزيد من الإمدادات، بما يشير إلى عودة الفائض في السوق رغم الاتفاق الذي قادته المنظمة لكبح الإمدادات. وفي أول توقعاتها لعام 2019 في تقريرها الشهري، قالت منظمة البلدان المصدّرة للبترول: إن العالم سيحتاج 32.18 مليون برميل يومياً من الخام من دولها الأعضاء العام القادم البالغ عددهم 15 عضواً، بانخفاض 760 ألف برميل يومياً عن العام الحالي.

وفي سياق متصل، انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت أكثر من دولارين أمس بعدما هدّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض رسوم جديدة على الصين، وأعلنت ليبيا إعادة فتح موانئ رئيسية لتصدير النفط. ونزل خام برنت 2.06 دولار أو 2.61 بالمئة إلى 76.80 دولار للبرميل قبل أن يرتفع قليلاً إلى 76.86 دولار للبرميل بانخفاض قدره دولارين أمس. وتراجع الخام الأمريكي الخفيف 75 سنتا إلى 73.36 دولار للبرميل. ومما ساهم في انخفاض الأسعار نبأ رفع المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس حالة القوة القاهرة عن أربعة موانئ نفط ليبية، قائلة إن الإنتاج والصادرات من الموانئ «ستعود إلى المستويات الطبيعية تدريجياً خلال الساعات القليلة القادمة».

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .